اعترافات شفاء النعمة صاحب فتاوي تفجير المراقد وسبي الأيزيديات وطرد المسيحيين من الموصل      الحرب في سوريا تتسبب بتهجير المجتمع المسيحي      البيان الختامي لاجتماع اللجنة التنفيذيّة لمجلس كنائس الشرق الأوسط في قبرص      الذكرى الرابعة لتأسيس منظمة شلومو للتوثيق      الآراميون في شرق الأناضول - تركيا حفاظ على إرث المسيحيين السريان في ماردين التركية      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يعود إلى مقر أقامته في القلاية البطريركية في اربيل      بيان حول التقارير الأخيرة عن مطراني حلب المخطوفين      مواقف هامّة لغبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بخصوص الأوضاع الراهنة في لبنان      اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط تلتئم اليوم في لارنكا      بمناسبة الذكرى21 لتأسيس فضائية كوردستان وفد مؤسسة سورايا للثقافة والاعلام يزور مقرها العام      مجلس العموم البريطاني يصادق نهائياً على اتفاق بريكست      سنّة العراق الأكثر قلقاً من إمكانية انسحاب القوات الأميركية من البلاد      أستراليا تعود للحر والحرائق.. وإخلاء مناطق بالعاصمة      ترامب ينوي توسيع حظر السفر إلى الولايات المتحدة      في ثالث اجتماعاته بدافوس.. رئيس إقليم كوردستان يلتقي رئيس أرمينيا      مسؤول في حزب الله العراقي: اذا التقى برهم صالح بترمب فسنطرده من بغداد      بكين تحذر من سرعة تفشي فيروس كورونا والوفيات ترتفع إلى 9      بعد عام على الفاجعة.. نانت يحقق حلم سالا "المستحيل"      في نيجيريا.. ارهابيون يقتلون كاهن بعد أسابيع من اختطافه وإطلاق سراح أحد الإكليريكيين الأربعة المختطفين      البابا فرنسيس: أن يكون المرء مسيحيًّا هي عطيّة من الله
| مشاهدات : 20326 | مشاركات: 0 | 0000-00-00 00:00:00 |

قرولا


تبعد قرية قرولا عن مركز قضاء زاخو حوالي (30) كم وحوالي  (15) كم عن منطقة ابراهيم الخليل الحدودية. وتقع القرية على نهر الخابور الذي يفصل القرية عن الاراضي التركية. كان سكان القرية يزرعون فيها الرز والحنطة والشعير وعدة انواع من الخضار والفواكه. تأسست القرية في عام (1922) من العوائل النازحه من تركيا وبلغ تعدادهم(334) نسمة حسب إحصاء عام (1957) ، تعرضت القرية بعد عام 1961 الى النهب والسلب والحرق والتهجير عادوا اليها بعد عام 1970.

معنى اسم قرولا هو الطائر الاسود والبعض يفسر الاسم بأنه مركز الجيش، تعرضت القرية حالها حال باقي القرى العائدة الى ابناء شعبنا الاخرى الى التهجير والخراب في عام 1975 حيث تشرد سكانها البالغ عددهم 66 عائلة آنذاك الى مناطق مختلفة.

اعيدت القرية الى سابق عهدها خلال حملة اعمار قرى ابناء شعبنا في الشمال التي قادها ودعمها الاستاذ سركيس آغاجان حيث قامت لجنة شؤون المسيحيين في زاخو ببناء (70) داراً جديدا في القرية، وبنيت فيها كنيسة وزودت بكافة مستلزماتها بالاضافة الى بناء قاعة مع تأثيثها وفتح الشارع الرئيسي والشوارع الداخلية فيها، وقد رمم المركز القديم فيها وحول الى مدرسة، ، ونصب مولدة لتزويد القرية بالكهرباء وتم تعيين عدد من ابنائها لحراسات القرية.
























































اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.0373 ثانية