رسامة المطران مار بولس ثابت مكو كمعاون لابرشية القوش      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس للإرسالية السريانية الكاثوليكية في هامبورغ – ألمانيا      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي تزور قرية شكفدلي      كلارا عوديشو رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان الاقليم تترأس وفدا برلمانيا الى ايطاليا والفاتيكان وبلجيكا      البطريرك ساكو يزور مار اوا الثالث بطريرك كنيسة المشرق الاشورية      البطريرك يونان: مسيحيو لبنان سيندثرون إن لم يفعل الغرب شيئاً      تخرج الدفعة الأولى من طلاب الجامعة الكاثوليكية في أربيل      مركز ديانا ينظم حفل توقيع كتاب التعددية والتنوع في إقليم كوردستان      الكنائس تبدي تخوفها من تزايد هجرة المسيحين من الأردن      غبطة البطريرك يونان يلتقي المطران المساعد لأبرشية هامبورغ اللاتينية      مجلس الأمن الدولي يجدد دعمه لحكومة العراق ويهنئ بإجراء الانتخابات البرلمانية      علماء يكتشفون سر "الموسمية" في تفشي كورونا      كاسيميرو يتحدث عن الكلاسيكو بدون ميسي      أقدم شبح بالعالم رُسم في تاريخ البشرية يعود إلى حضارة بابل      رسالة البابا فرنسيس إلى البطريرك برتلماوس بمناسبة الذكرى السنوية الثلاثين لانتخابه      مشروع قرار امام الكونغرس بشأن الشراكة بين الولايات المتحدة وإقليم كوردستان      الكاظمي يصدر عدة توجيهات إلى القيادات العسكرية والأمنية في البلاد      أمل جديد.. خبير بريطاني ينسف التوقعات المتشائمة بشأن كورونا      ياسر قاسم يرد على حضور مساعد أدفوكات في لقاء الشرطة وزاخو      علماء الآثار يكتشفون بقايا لإحدى كنائس التجمعات الأمريكية الأفريقية في أمريكا
| مشاهدات : 581 | مشاركات: 0 | 2021-09-15 10:03:27 |

أستراليا تحذر من هجوم إرهابي يوقع خسائر بشرية كبيرة

الشرطة الأسترالية أمام مقر دار الأوبرا في سيدني أمس (أ.ف.ب)

 

عشتارتيفي كوم- الشرق الاوسط/

 

انطلقت تحذيرات مخيفة من أن إرهابيين يخططون لشن هجمات ضد أستراليا بعد أن تحولوا إلى الفكر الراديكالي بعدما اطلعوا على مواد متطرفة خلال فترة الإغلاق بسبب جائحة فيروس «كوفيد ـ 19».

من ناحيتها، أصدرت وزيرة الشؤون الداخلية كارين أندروز تحذيراً للأستراليين، مشيرة إلى أن فترة الإغلاق بسبب جائحة فيروس «كوفيد ـ 19» جعلت مواطنين عرضة للاطلاع على مواد متطرفة عبر الإنترنت.

وأوضحت، أن خطر وقوع هجوم تزايد مع بقاء الكثير من الأستراليين داخل منازلهم لفترات أطول؛ الأمر الذي أتاح لعناصر متطرفة محتملة الاطلاع على مواد راديكالية عبر شبكة الإنترنت.

وأضافت، أن هناك أفراداً أو جماعات تملك وكالات معلومات استخباراتية موثوق بها بشأن امتلاكهم العزم والقدرة على تنفيذ هجوم إرهابي داخل أستراليا. وقالت في تصريحات لـ«صن رايز»، صباح أمس (الثلاثاء) «نعلم أنه خلال فترة الإغلاق بسبب (كوفيد - 19)، توافر لدى الناس الكثير من الوقت ليقضوه في المنزل، وبعضهم اطلع على أشياء ما كان ينبغي له الاضطلاع عليها».

وأضافت «وعليه، فإننا نعلم أن مستوى التحول إلى التطرف زاد». جدير بالذكر، أن مستوى تهديد الإرهاب ظل «محتملاً» منذ عام 2014، وأعلنت الوزيرة أنهم يتعاملون بجدية شديدة مع هذا التهديد لعلمهم أن مستوى التحول إلى الراديكالية بسبب اطلاع أفراد على مثل هذه المواد خلال فترة الحظر.

ووصفت الوزيرة الاستخبارات الأسترالية بأنها «من بين الأفضل ما في العالم»، وأضافت أنهم يراقبون ما يحدث على أرض الوطن وفي الخارج مع قيام السلطات «ببذل كل ما في وسعها للتأكد من أن الأستراليين آمنون».

وفي الأسابيع المقبلة، ستلتقي أندروز مع وكالات الشرطة في الكومنولث والولايات والأقاليم لمناقشة التعامل مع ما تصفه بالتطور الكبير في التهديدات.

جدير بالذكر، أن 51 من المجرمين المسجونين حالياً والذين جرى اتهامهم بارتكاب جرائم تتعلق بالإرهاب، وسيبدأ إطلاق سراحهم في السنوات المقبلة. وقالت أندروز، إن هناك تشريعاً معروضاً على البرلمان يسمح بفرض إشراف موسع؛ ما يسمح للسلطات بمراقبة هؤلاء الأشخاص عن قرب.

وقالت «من جديد، هذا كله يتعلق بالحفاظ على أستراليا آمنة». وكانت الشرطة الأسترالية قد أعلنت منذ أشهر أنها ألقت القبض على شاب في سيدني نشر رسائل متطرفة وكان يحتفظ بوصفات لصنع المتفجرات واتهمته بالانتماء إلى تنظيم «داعش».

وقالت الشرطة الاتحادية الأسترالية وشرطة نيو ساوث ويلز في بيان مشترك «وجهت إلى الرجل تهمة الانتماء لتنظيم إرهابي وهو تنظيم (داعش)، وذلك بعد تحقيق استمر سبعة أشهر».

 











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2021
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.3113 ثانية