النائبة بيدء خضر السلمان تطالب بإدراج اسم السريان في الدستور وتستحصل تأييد نواب المكون المسيحي      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس الإلهي بمناسبة عيد مار بهنام وسارة في دير مار بهنام وسارة – ناحية نمرود – قره قوش، العراق      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يجتمع ببعض أصحاب النيافة المطارنة الذين زاروا المقرّ البطريركي في العطشانة      المونسنيور عكشة يقدّم من أبوظبي: ’الوصايا العشر‘ في الأخوة اﻹنسانية      انتخاب الأسقف ساهاك ماشاليان بطريرك الأرمن ال45 للقسطنطينية-إسطنبول-      حلب تحتفي بنهوض كاتدرائية ’سيدة المعونات‘ للأرمن الكاثوليك من ركام الحرب      الإجتماع الأول لِشمامِسة أبرشية إسكندنِافيا وألمانيا برئاسة نيافة الأسقف مار عوديشو أوراهام      محاضرة للدكتورة نرمين علي امين عن "الاعمال الآثارية والدراسات التاريخية عن الاديرة والكنائس"      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس في دير العائلة المقدسة للراهبات الأفراميات في قره قوش، العراق      أتحاد الأدباء والكتاب السريان يُمنح درع مهرجان كركوك التآخي الثقافي      "هل أنت مجنون؟".. رونالدو يصب غضبه على "مهووسه"      مسرور البارزاني: نتطلع إلى اتفاق شامل مع الحكومة الاتحادية في بغداد      حيوانات وأشباه بشر.. اكتشاف "أقدم عمل فني في التاريخ"      أمريكا تبدي استعدادا لاتخاذ قرار دولي بشأن استهداف المحتجين والنشطاء العراقيين      في مشيكان، حفلاً تأبينيا لشهداء الانتفاضة العراقية      مجلس وزراء إقليم كوردستان يقر مشروع قانون الإصلاح ويحيله للبرلمان      العراق.. مظاهرات حاشدة وجلسة مرتقبة للبرلمان      مصدر الرغبة الشديدة في الأكل.. العلم يحدد "السر"      برشلونة يهدي دورتموند بطاقة العبور لأبطال أوروبا      البابا يشجع المؤمنين على الاقتراب من الله والانفتاح على نعمة المصالحة
| مشاهدات : 475 | مشاركات: 0 | 2019-11-17 09:28:16 |

برقيات عاجلة ..

منصور سناطي

 

+ السيد عادل عبد المهدي : الحراك الشعبي العفوي ليس وليد الساعة ، لكنه

متراكم ، وعليك الإصغاء لصوت الشعب ، وإلا فمصيرك على المحك .

+ السيد نوري المالكي : الإختباء في إيران لا ينقذك من مصيرك المحتوم ، فإما

ان تعيد الاموال التي نهبتها ، وأما الشعب لك بالمرصاد ولكل الخونة والفاسدين  .

+ إلى القادة الأمنيين : كيف تطاوعكم  أياديكم بقتل المتظاهرين العزّل ، فإما

أنتم خونة ومرتزقة وإما هناك جهل وغباء ، وفي الحالتين الشعب هُدِر دمه الزكي .

+السيد خامنئي : الإحتجاجات الحالية بعد رفع قيمة الوقود ليس هو السبب الوحيد ،

لكنه حجة بعد أن ذاق الشعب المرّ  من حكمكم المقيت ، فرجل الدين عمله

في الجامع وليس السياسة ، ومعاناة الشعب الإيراني نتيجة جهلكم بالسياسة .

+ السيد بشار الأسد : الإعتماد على إيران سيزيد الطين بله ، وأنتم الغارقين فيه ،

لأن فاقد الشيء لا يعطيه .

+ السيد دونالد ترمب : خذلتم الأكراد في سوريا وأعطيتم الضوء الأخضر لتركيا

لذبحهم ، فقدتم مصداقيتكم وثقة حلفائكم ويا للأسف .

+ السادة قادة الحراك الشعبي : إنتخبوا قائداً لكم ، ووحدوا مطاليبكم ، ولا تتنازلوا

عنها حتى النصر المبين .

+ الملك سلمان : أتركوا اليمن لأهله ليحلوا مشاكلهم بنفسهم ، عسى أن ينجح الإتفاق

الأخير ويتوقف نزيف الدم .

+ السيد اردوغان : تصدير المشاكل لخارج تركيا لا يعني النجاة من القدر المحتوم

لحكمكم المشؤوم ، وسقوطكم المدوي آت إن شاء الله .

+ إلى كافة أبناء الشعب العراقي : بعربه وأكراده وكافة الأقليات ، شاركوا في

التظاهرات المليونية لأسقاط نظام المحاصصة المقيت الموالي للخارج ، الآن وليس

غداّ ، إنها فرصة الخلاص ، فإغتنموها ؟

                                                   يكتبها : منصور سناطي











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.1159 ثانية