‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يلتقي معالي الوزير تريستان آزبي وزير الدولة الهنغارية لمساعدة المسيحيين المضطهدين      ‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يلتقي معالي الوزير تريستان آزبي وزير الدولة الهنغارية لمساعدة المسيحيين المضطهدين      غبطة البطريرك يونان يلتقي عميد كلّية اللاهوت في الجامعة الكاثوليكية في ليون الدكتور ميشال يونس، ليون - فرنسا      كادر مدرسة كاتدرائية مار يوخنّا المعمدان البطريركية للتعليم المسيحي واللغة الآشورية تعقد لقاءً مع أولياء أمور التلاميذ للدورة الصيفية      غبطة البطريرك يونان يزور متحف الآثار الأولى للوجود المسيحي في ليون Musée Antiquaille de Lyon – فرنسا      ‏ الكشاف السرياني العالمي بالتعاون مع جمعية الكشاف السرياني العراقي يقيم دراسة تأهيل قادة في دير مار متى      غبطة البطريرك ساكو يستقبل القنصل الالماني في أربيل      القداس الالهي بتذكار اول كنيسة بنيت على اسم العذراء مريم في يثرب وذكرى شهداء الابادة السريانية (سيفو) - كنيسة ام النور في عنكاوا      برقية تعزية من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري (سورایا ) برحيل العلامة بنيامين حداد      قناة عشتار الفضائية تنعى ‏رحيل المؤرخ والكاتب الشاعر الكبير بنيامين حداد      "عيد الموسيقى".. أصوله فرنسية وصلت لكل أنحاء العالم      ميسي يسجل رقما قياسيا جديدا في "كوبا أميركا"      البطريرك ساكو في قداس يوبيل دار بيبليا: ينبغي اعلان كلمة الله بطريقة جديدة، ونبرة نبوية      البابا فرنسيس: أشجعكم على الذهاب إلى ضواحي المعرفة البشرية      المنتخب العراقي يتقدم 3 مراكز في تصنيف الفيفا      117 ألف سائح زاروا أربيل خلال العيد      300 ألف لاجئ في العراق والملايين من أبنائه في الخارج.. بيانات بمناسبة "اليوم العالمي للاجئين"      كندا تعلن الحرس الثوري الإيراني “منظمة إرهابية”.. وإيران تعلق: تحرك غير حكيم وله دوافع سياسية      بوتين: تعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع فيتنام يعد من بين الأولويات الروسية      ألمانيا إلى الدور الثاني من يورو 2024.. وكرواتيا بوجه شاحب
| مشاهدات : 1062 | مشاركات: 0 | 2024-05-20 10:27:02 |

غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان يحتفل بقداس عيد العنصرة - كنيسة مار اغناطيوس الأنطاكي في بيروت

 

عشتارتيفي كوم- بطريركية السريان الكاثوليك/

 

في تمام الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الأحد 19 أيّار 2024، احتفل غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، بالقداس الإلهي بمناسبة عيد العنصرة، وهو حلول الروح القدس على التلاميذ في اليوم الخمسين بعد القيامة، وذلك في كنيسة مار اغناطيوس الأنطاكي، في الكرسي البطريركي، المتحف – بيروت.

 

    عاون غبطتَه المونسنيور حبيب مراد القيّم البطريركي العام وأمين سرّ البطريركية، والأب كريم كلش أمين السرّ المساعد في البطريركية، بحضور ومشاركة الشمامسة وجمع من المؤمنين.

 

    وخلال القداس، أقام غبطته رتبة السجدة واستدعاء حلول الروح القدس، والتي تُقام في هذا العيد بحسب الطقس السرياني الأنطاكي. وخلالها جثا غبطته ثلاث مرّات مستلهماً حلول الروح القدس، ثمّ رشّ غبطته المؤمنين بالماء المبارَك علامةً لحضور الروح القدس.

 

    وفي موعظته بعد الرتبة، تحدّث غبطة أبينا البطريرك عن "عيد حلول الروح القدس على التلاميذ في العلّيّة، في اليوم الخمسين بعد قيامة الرب يسوع من بين الأموات، والذي هو عيد سيّدي كبير ومهمّ جداً في إيماننا المسيحي. ففي علم اللاهوت، ننسب إلى الأقنوم الثالث من الثالوث الأقدس، الروح القدس، موهبةَ الحقّ والتعزية والقوّة التي مُنِحَت للرسل يوم العنصرة".

 

    ولفت غبطته إلى أنّنا "سمعنا من سفر أعمال الرسل، هذا السفر الذي كتبه لوقا الإنجيلي، وهو من أنطاكية، عن هذا الحدث المهيب، حلول الروح القدس على التلاميذ، وكيف امتلأوا من هذا الروح، حتّى أنّ بطرس وقف وبشّر بالرب يسوع دون خوف. كما سمعنا من الإنجيل بحسب يوحنّا وَعْدَ الرب يسوع للتلاميذ أن يرسل إليهم الروح القدس المعزّي الذي سيثبّتهم ويشجّعهم ويعلّمهم كلّ شيء".

 

    ونوّه غبطته إلى أنّنا "كم نحتاج إلى الحقّ في أيّامنا هذه، والحقّ يتمثّل في ألا نكذب، وألا نحاول بطُرُق شتّى أن نبرّر أنفسنا بأساليب غير صحيحة وغير مقبولة. فالرب يسوع يوكّد لنا: "إنّ الحقّ يحرّركم"، ويسوع نفسه شهد أمام بيلاطس بأنّه جاء إلى العالم كي يشهد للحقّ. والنعمة التي نحتاجها أيضاً من الروح القدس هي التعزية، لا سيّما في هذه الأيّام الصعبة التي نعيشها، ليس فقط من جهة الأمور المادّية، بل أيضاً من حيث القلق والخوف على المستقبل، وبشكل خاص لدى الشبيبة والأجيال الطالعة".

 

    وأشار غبطته إلى أنّنا "نحتاج أيضاً إلى نعمة القوّة والشجاعة كي نبقى، مهما كانت ظروف حياتنا، متجذّرين هنا في أرضنا في هذا البلد لبنان الذي هو آية في الجمال والتنوُّع وقبول الآخر، وقد كان دائماً ملجأً لكلّ مُضطهَد، وكذلك في سائر بلداننا في الشرق الأوسط المعذَّب، وخاصّةً سوريا والعراق والأراضي المقدسة. ولكنّنا نحتاج اليوم إلى نعمة الروح القدس وقوّته، كي نقبل كلّ ما يحدث لنا في هذه الأوقات العصيبة".

 

    وختم غبطته موعظته متمنّياً "لكم جميعاً ولجميع أبناء الكنيسة وبناتها في كلّ مكان حول العالم، إكليروساً ومؤمنين، عيداً مباركاً. وليغمرْنا الروح القدس بمواهبه على الدوام، كي نتابع كلّنا مسيرتنا في طريق الحياة التي أعطانا إيّاها الرب. وقد قمنا خلال رتبة السجدة برشّ المؤمنين بالماء في عيد حلول الروح القدس، رمزاً إلى الحياة، لأنّ الروح القدس هو الحياة، وهو واهب الحياة".

 

    وفي نهاية القداس، منح غبطته المؤمنين البركة الرسولية، مستمطراً عليهم غزارة وغنى مواهب الروح القدس.














أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6612 ثانية