نداء من المجلس القومي الاشوري في استراليا للمشاركة في مسيرة العدالة      مقاطعة ألبرتا الكندية تتبنّى بالإجماع قانوناً يعترف بالإبادة الجماعية الأرمنية      داعش تعمّق من اضطهادها الديني للمسيحيين في سيناء - مصر      أمين العاصمة يزور كنيسة ام الاحزان في الشورجة - بغداد      الكاردينال أيوزو: إنّ الهدف من الحوار هو إقامة الصداقة ومشاركة القيم بروح الحق والمحبة      تصريح من سكرتارية المجمع المقدس لكنيسة المشرق الآشورية حول المجمع الانتخابي الخاص القادم      المجلس البابوي للحوار في رمضان 2021: المسيحيون والمسلمون شهود رجاء      مسابقة اللغة السريانية لتعزيز دور اللغة السريانية عند المسيحيين      البطريرك الراعي يستقبل وكيل وزارة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأوسط      نساء نينوى يهزمن داعش، في أوّل ماراثون للمرأة عبر الدراجات الهوائية الذي أقامته منظمة UPP في مدينة الموصل      هل تجرؤ؟.. "جرعة كورونا" مقابل آلاف الجنيهات الإسترلينية      بعد الحديث عن نفادها.. صحة إقليم كوردستان تطمئن بوصول دفعات جديدة من لقاحات كورونا      أستراليا شبه خالية من كورونا ولا تنوي المخاطرة      تقرير: مدينة البصرة لن تكون صالحة للعيش في السنوات العشر المقبلة      دوري السوبر الأوروبي يثير موجة انتقادات واسعة      مسيرة "طلعة العذراء" في مدينة حيفا دون حشود للسنة الثانية بسبب كورونا      مقابلة مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عقب استقبال البابا فرنسيس له      مسرور بارزاني: القتل بداعي الشرف ليس شرفاً وملتزمون بدعم المرأة في كوردستان      الكاظمي: نحتاج إلى الخطاب المعتدل وللحوار الديني دور أساسي في تجاوز آلام الماضي      الغارديان: مئات الكنائس في بريطانيا تحذر من "خطر جوازات سفر اللقاح"
| مشاهدات : 430 | مشاركات: 0 | 2021-04-05 10:12:26 |

حربٌ في الظلام

محمد جواد الميالي

 

المواجهة الخفية الإسرائيلية الإيرانية في منطقة الشرق الأوسط، تتأزم يوماً بعد يوم، وقتالهم مستمر في الظل عن طريق أدواتهم في المنطقة، وكلما ساء الأمر بينهم، إزداد القصف اليمني على نجران، فترد أسرائيل بعمليات نوعية، تستهدف ناقلات السلاح والدعم الإيراني لحلفائها في المنطقة..

لم يكتفي الاسرائيليون بهذا الأمر فقط، لذلك إنتقلت إلى الحروب الإلكترونية، لتستهدف آخر عملياتها مستودع الماء في طهران، فضلاً عن عمليات الاغتيالات داخل الأراضي الإيراني لعلمائها، مما دفع ايران لتحريك الصراع في اليمن، وتوجه صواريخها وطائراتها المسيرة تجاه الرياض ونجران، لتكون السعودية "بقرة أمريكا الحلوب" في خطر، مما دفع حلفاء أمريكا لعرض التنازلات لإيران لتقبل السلام في اليمن، وتوقف القتال الذي كان من المتوقع أن تنهيه السعودية بخمسة أيام، لكنه أستمر ٦ سنوات تكبدت به المملكة العربية الخسائر الفادحة!

الحوثيين حليف وهم أحد أهم أوراق التفاوض الإيرانية، التي لن يسمح الأخير بوقف الحرب فيها إذا لم تدفع أمريكا وحلفائها، تعويضات عن الخسائر الإقتصادية، التي  نتجت عن حصار الأربع سنوات في فترة ترامب، فطاولة التفاوض تعتمد بالدرجة الأساس على أوراق الضغط الرابحة..

ورقة الضغط الأهم هي الإتفاق الصيني الإيراني، الذي سيجعل أبناء خامنائي ضمن الحلف الأقوى أقتصادياً وعسكرياً، لأن 450 مليار دولار ستجعل إيران ضمن أسوار حلف روسيا والتنين الصيني، وأهم نقاط الإتفاق غير المعلنة أن الشمشون الصيني سوف يفتتح ٥٠٠ معهدا تكنولوجيا في إيران في سنتين فقط! وفائدة هذه الخطوة هي تفعيل الجدار الناري ضد الهجمات السيبرانية التي تتفوق فيها أسرائيل على إيران ربما حاليا، والأخير لديه القدرات السيبرانية التي لا تحتاج سوى للمسات فنية أخيرة، سيضيفها التنين الأحمر لدفاعات الحرس الثوري..

الأتفاق الإستراتيجي سيخلق خارطة طريق جديدة لمنطقة الشرق الأوسط، تكون الصين فيها الرابح الأكبر.. والتي ستحولها سوقا لبضائعها وعمل شركاتها، وأما نصائح هنري كيسنجر قبل أسبوع لفريق بايدن الضعيف لن تغني عن جوع، لأن لا عوده للإتفاق النووي معهم، وذلك لأن مصادر في الموساد قد أعلنت أن برنامج الطاقة النووية في إيران، يمتلك أجهزة يمكنها أن تصنع السلاح النووي، فضلاً عن أن جماعة طهران قد أجتازوا نسبة التخصيب ب20%!

إذا الحرب ضروس بين المتخاصمين في الظلام، ولم يعد أمام الجانب الأمريكي إلا أن يرضخ ويقبل تسليم نصف الشرق الأوسط للدب الروسي الصيني، وتقبل بالتمدد الإيراني، لأن وثيقة بكين تتيح لها التأثير العميق في منطقة الخليج العربي، وخطط أمريكا بعزل إيران قد بائت بالفشل، والطموح الصيني قد غلب غطرسة أبناء العم سام.











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2021
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1313 ثانية