اصابة الاب مارتن بني بفايروس كورونا      إدارة ترامب تستخدم كلمة إبادة خلال حديثها عن مأساة الأرمن لعام 1915      السيد ججو يزور مديرية تربية نينوى      تقرير مصور .. الخيكاني يزور ناحية برطلة ويلتقي بعدد من رجال الدين المسيحيين لبحث سبل دعم التعايش السلمي      الاحتفال بالقداس الالهي بمناسبة عيد مار توما الرسول في كنيسة ام النور / عنكاوا      رسامة كاهنين جديدين في ابرشية مار توما الكلدانية في اميركا      بالصور .. بسبب الرياح، تساقط الاف القطع من عمارة غير مكتملة ذات 14 طابقا / عنكاوا      البطريرك ساكو يزور راهبات الكلدان في بغداد      "مخلب النمر" التركية تهجّر آلاف المسيحيين من قراهم      البطريرك ساكو يستقبل مجموعة من الموظفين المسيحيين في وزارة الثقافة      رئيس إقليم كوردستان معزياً باغتيال الهاشمي: على الجهات المختصة ملاحقة الإرهابيين      زيدان.. و"سلاح" الفوز بالدوري الإسباني      اليوم العالمي للشوكولاتة.. هل تركها كورونا سالمة؟      في إطار عملية الإصلاح للتشكيلة الوزارية التاسعة.. حكومة إقليم كوردستان تحوّل بيانات المصروفات الاستهلاكية للنظام الرقمي      قتلى وجرحى في انفجار جديد يضرب العاصمة الإيرانية طهران      بعد اغتيال الهاشمي مجلس القضاء العراقي يشكل هيئة تحقيق مختصة بجرائم الاغتيالات      السيناتور كوتون يهاجم الديمقراطيين ويتوعد الصين بجحيم من العقوبات      سلطات اقليم كوردستان تعتقل تاجرا لمواد مخدرة      الصين تطلق تحذيرا من الدرجة الثالثة بعد ظهور "البكتيريا الأخطر" في تاريخ البشرية      إيران: مجمع نطنز النووي يتعرض لأضرار مادية جسيمة جراء "حادث" والأسباب سرية "لاعتبارات أمنية"
| مشاهدات : 542 | مشاركات: 0 | 2020-03-16 09:46:37 |

بين الفساد والعمالة وكورونا ضاع الوطن

قيصر السناطي

 

في وطن اوصله العملاء الى الهاوية نتيجة الفساد الذي جعلهم ان يكونوا عملاء وجواسيس لبلد خارجي على حساب الوطن والمواطن،ان ما اصاب العراق من فيروس الحكومات الفاسدة كان ولا يزال الأخطر من جميع الأوبئة التي اجتاحت العالم ومنها فايروس كورونا الذي ارعب العالم وزرع الخوف في جميع البلدان،لقد قيل الكثير عن حثالة هذا الزمن الذين فقدوا الكرامة والشرف ولا يملكون ذرة من الصدق والأخلاق، بحيث يشمئز الأنسان السوي من اعمالهم الخسيسة والدنيئة ولا يستحقون التعليق على جرائمهم بحق هذه البلاد التي لها من التأريخ والحضارة والموارد يجعلها ان تكون من البلدان الغنية في العالم، ولكن هؤلاء العملاء الفاسدين جعلوها من افقر البلدان وفي مرتبة اولى بالفساد والفوضى، ورغم الثورة الشعبية التي يقودها جيل من الشباب الثائر الذين لا يزالوا  يفرشون الأرض ويتحملون البرد والجوع والخوف في انتفاضة تشرين، ومع ذلك لا زال عملاء الخارج وبكل صلافة يتحدثون عن السيادة في حين ان الوطن جعلوه محافظة ايرانية، فهم يطبقون تعليمات المرشد الأيراني ويحاولون ان ينقذوا نظام الملالي في ايران،بالهجوم على قوات التحالف التي جاءت بموافقة الحكومة العراقية التي انقذت العراق من السقوط تحت سيطرة داعش.

 وبكل صلافة يتحدثون عن السيادة عندما ترد القوات الأمريكية على اعتداءات عملاء ايران، في حين يصمتون مثل اهل الكهف عندما تهاجم اذرع ايران العميلة قوات التحالف، في حين ان المسؤولية القانونية والأخلاقية في حماية القوات الأجنبية تقع على عاتق القوات العراقية، وخلال 16 سنة والحكومة تدعي تشكيل لجان لكشف عن الجرائم في سبايكر وفي خطف المواطنين وفي جرائم الفساد وفي قتل المتظاهرين ولم تكشف تلك اللجان اي واحد من تلك الجرائم لحد الأن، ودون خجل يتحدثون عن انتهاك السيادة في حين ان ايران تعاملهم كخدم لديها، وعندما هاجموا قوات التحالف مرة ثانية ادعوا ان فصيلا جديدا هو الذي تبنى العملية لكي لا تأتي الضربات الأمريكية القاصمة على رؤوس تلك المليشيات العميلة، ان الولايات المتحدة الأمريكية قادرة على معرفة هؤلاء العملاء وسوف تنتقم منهم اجلا او عاجلا وأن اللعب مع اقوى دولة بالعالم ليست نزهة ولا يجلب لهم غير الضربات الموجعة وسوف يندمون هؤلاء الشراذم على افعالهم الشريرة ولن ينقذهم نظام الملالي عندما تحين الساعة، اما الفاسدون الذين سرقوا المليارات فأن اموالهم سوف تجمد لصالح الشعب العراقي اذا ما وقف الشعب مع قوات التحالف ضد عملاء ايران ، اما اذا وقف مع العملاء فأن تلك الأموال سوف تذهب تعويضات عن خسائر قوات التحالف في العراق، لذلك يجب على الشعب والجيش ان ينقذوا البلاد من مخالب الفاسدين العملاء الخائفين من الشعب ومن قوات التحالف ومن مرض كورونا.

 وأن غدا لناظره لقريب.  











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 3.0189 ثانية