البطريرك ساكو يزور راهبات الكلدان في بغداد      "مخلب النمر" التركية تهجّر آلاف المسيحيين من قراهم      البطريرك ساكو يستقبل مجموعة من الموظفين المسيحيين في وزارة الثقافة      الذكرى العاشرة لرسامة سيادة المطران مار بشار متي وردة رئيساً لأساقفة إيبارشية اربيل الكلدانية      مقترح البطريرك ساكو حول “اجتماع” لدراسة وضع المسيحيين العراقيين      تغطية الاتحاد الاشوري العالمي - فرع استراليا للاحتفال بيوم اشور في الأول من تموز 2020      منظمات عراقية تصدر بيانًا يدين تهجير المسيحيين من المناطق الحدودية في الشمال      المطران المنتخب فيليكس سعيد الشابي يوجه رسالة الى ابرشية زاخو الكلدانية      في بقعة منسية.. إيزيديون يبعثون الحياة في ”مار عوديشو“ المسيحية      کلارا عوديشو رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان الاقليم تهنئ محافظ دهوك الجديد      تفاصيل قرارات "عمليات أربيل" بشأن الحظر والإغلاق والاستثناءات      الصحة العراقية تعلن إقرارها استخدام علاج كورونا الروسي: سيدرج ضمن البروتوكول      بوادر أزمة جديدة بين رونالدو ومدربه      بألعاب نارية وعروض جوية.. الولايات المتحدة تحتفل بذكرى استقلالها      العراق.. إعفاء فالح الفياض من منصبه      الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تنتقد سعي أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد      عقب الخطوة "الأكثر جرأة".. تقرير أميركي يحذر الكاظمي من فصائل "متشبثة" بعناصرها      عدّاد "الفيروس القاتل" يرفع حصيلة ضحاياه في إقليم كوردستان      "الكنز الأحمر".. ماذا فعل البشر قبل 12 ألف عام؟      الأنبوب الضخم والكهف الأخضر.. ماذا يجري تحت ملعب ريال مدريد؟
| مشاهدات : 1077 | مشاركات: 0 | 2019-11-11 09:32:53 |

في كلمته قبل التبشير الملائكي البابا يتحدث عن قيامة الموتى

 

عشتار تيفي كوم – اذاعة الفاتيكان/

كانت عقارب الساعة تشير إلى الثانية عشرة ظهرا عندما أطل البابا فرنسيس من على شرفة مكتبه الخاص في القصر الرسولي بالفاتيكان ليتلو مع وفود الحجاج والمؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس صلاة التبشير الملائكي.

توقف البابا في كلمته عند إنجيل هذا الأحد الذي يقدم لنا تعليماً ليسوع حول قيامة الموتى. فعندما سأل الصدوقيون، الذين لا يؤمنون بالقيامة، يسوعَ عن امرأة تزوجت سبعة أخوة وعمن سيكون زوجها في القيامة؟ قال لهم الرب "فلا الرجال منهم يتزوجون، ولا النساء يزوجن. فلا يمكن بعد ذلك أن يموتوا، لأنهم أمثالُ الملائكة، وهم أبناء الله لكونهم أبناء القيامة". لقد دعا يسوع محاوريه، كما يدعونا اليوم، إلى التفكير بأن حياتنا الأرضية هذه ليست البُعدَ الوحيد، لأن ثمّةَ بعداً آخر، لا يموت فيه الإنسان بل يظهر تماماً كابن لله.

وقال البابا إن الإصغاء إلى هذه الكلمات يمنح العزاء ويبعث على الرجاء، ونحن بأمس الحاجة لها في زماننا الحاضر الغني بالمعارف بشأن الكون، لكنه يفتقر إلى المعرفة حول الحياة الأبدية. وأضاف أن هذه الثقة الجلية التي كشف عنها الرب حول القيامة ترتكز تماما إلى أمانة الله، الذي هو إله الحياة. ولفت البابا إلى أن هذا السؤال يطرحه كل شخص على نفسه إذ يقول: بعد نهاية مسيرة الحج الأرضي ماذا سيحصل بحياتنا؟ هل ستصبح ملكاً للعدم والموت؟ وأوضح فرنسيس أن الرب أجاب قائلا إن الحياة هي ملكٌ لله الذي يحبنا، فأكد أنه "إله إبراهيم وإله إسحق وإله يعقوب. فما كان إله أموات، بل إله أحياء، فهم جميعا عنده أحياء". ختاما أشار البابا إلى أنه في هذه الكلمات يكمن سر القيامة، لأنه فيها يتّضح سر الحياة التي هي أقوى من الموت عندما تُبنى من خلال العلاقات الحقيقية وروابط الأمانة، وحذر في هذا السياق من مخاطر الأنانية والانغلاق على الذات.

 

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.1148 ثانية