شبيبة كنيسة ماريوسف في الشيخان تقيم مهرجانها الأول وذلك تزامناً مع استقبال أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية المجيدة      رئيس منظمة خاصة بمراقبة حقوق الأقليات: مليون مسيحي و300 ألف إيزيدي تركوا العراق منذ 2014      غبطة البطريرك يونان يدشّن النصب التذكاري للقديسة الشهيدة سارة ويفتتح معرضاً عن تاريخ الكنائس في حوض البحر المتوسّط - ناحية نمرود – قره قوش، العراق      احتفالية خاصة بمناسبة اعياد الميلاد لاطفال المدارس في برطلي      كلمة الكاردينال ساكو في ندوة: “بناء السلام في الشرق الأوسط من خلال تعزيز التنوّع الثقافي والديني”      الكونغرس الأميركي يتبنى قرارًا يعترف بحصول الإبادة الارمنية      النص الكامل لموعظة غبطة البطريرك يونان خلال قداس عيد مار بهنام وسارة في دير مار بهنام وسارة – ناحية نمرود – قره قوش، العراق      USAID تجهّز ثلاثة قرى لم يصلها الدعم بالمولدات الكهربائية لتمكين العيادات الصحية التابعة لها      النائبة بيدء خضر السلمان تطالب بإدراج اسم السريان في الدستور وتستحصل تأييد نواب المكون المسيحي      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس الإلهي بمناسبة عيد مار بهنام وسارة في دير مار بهنام وسارة – ناحية نمرود – قره قوش، العراق      رونالدينيو يصدم ميسي: ليس الأفضل في التاريخ      الصدر يأمر بغلق المؤسسات التابعة للتيار الصدري ويستثني سرايا السلام      يوماً بعد يوم كنوز نوتردام تظهر للعلن      الذكرى السنوية الخمسون للسيامة الكهنوتية للبابا فرنسيس      الأمم المتحدة تعلق على حادثة ساحة الوثبة: يجب تقديم الجناة إلى العدالة      نيمار يطعن برشلونة بـ"تحرك قانوني" مفاجئ      بالصور.. ندوة حوارية بمناسبة اليوم العالمي للعمل التطوعي      اكتشاف حطام سفينة من زمن المسيح فيها نبيذ وزيت زيتون      رسالة البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي للسلام 2020      "هل أنت مجنون؟".. رونالدو يصب غضبه على "مهووسه"
| مشاهدات : 862 | مشاركات: 0 | 2019-09-23 09:43:52 |

البابا يتحدث في كلمته قبل التبشير الملائكي عن مثل الوكيل الخائن

 

عشتار تيفي كوم - اذاعة الفاتيكان/

كانت عقارب الساعة تشير إلى الثانية عشرة ظهرا عندما أطل البابا فرنسيس من على شرفة مكتبه الخاص في القصر الرسولي بالفاتيكان ليتلو مع وفود الحجاج والمؤمنين صلاة التبشير الملائكي وتوقف هذا الأحد عند إنجيل القديس لوقا الذي يُحدثنا عن مثل الوكيل الخائن.

قال فرنسيس إن إنجيل اليوم يحدّثنا عن رجل وكيل محتال لا يعرف النزاهة اتُهم بالتفريط بأملاك سيده الذي أراد أن يصرفه من الخدمة! ولم يسع إلى تبرير نفسه ولم يستسلم بل وجد حلاً لمشكلته مقراً بمحدوديته وقال "أنا لا أقوى على الفلاحة، وأخجل بالاستعطاء". ثم تصرف بمكر ودهاء، ملحقاً الضرر مرة جديدة بسيده. فدعا مديني سيده وقلّص الديون المتوجّبة عليهم ليصيروا أصدقاءه فيكافئوه. ما يعني صنع الأصدقاء بواسطة الفساد، كما تجري العادة اليوم وللأسف. أكد البابا أن يسوع قدّم هذا المثل لا ليدعونا إلى عدم النزاهة بل إلى الحنكة. فيقول الرب "فأثنى السيد على الوكيل الخائن". إنه هذا القدر من الحنكة والذكاء الذي يسمح لنا بتخطي الأوضاع الصعبة. ويقول الرب لتلاميذه في نهاية المثل: "اتخذوا لكم أصدقاء بالمال الحرام، حتى إذا فقد قبلوكم في المساكن الأبدية".

بعدها لفت البابا إلى أن الغنى والمال يحملان الإنسان على بناء الجدران، وخلق الانقسامات والتمييز. بيد أن يسوع يدعو تلاميذه إلى قلب هذه المعادلة. فيطلب منهم أن يكونوا أصدقاء المال، وهي دعوة إلى تحويل المال والغنى المادي إلى علاقات، لأن الأشخاص هم أثمن من الغنى والأملاك. وذكّر فرنسيس بأن الأشخاص المثمرين في الحياة، ليسوا أصحاب الأموال الكثيرة، بل من يعرفون كيف يبنون علاقات الصداقة من خلال أموالهم. ولفت البابا إلى أن من سيقبلوننا في الفردوس، إذا عرفنا كيف نحوّل الغنى إلى أدوات للأخوة والتعاضد، هم أيضا الأشخاصُ الذين تقاسمنا معهم الخير، وخدمناهم بما وضعه الرب بين أيدينا.

في ختام كلمته أكد البابا فرنسيس أن هذه الصفحة من إنجيل اليوم تطلب منا أن نطرح على أنفسنا السؤال التالي "ماذا أفعل الآن؟" لافتا إلى أنه إزاء إخفاقاتنا وفشلنا، يقول لنا الرب إنه باستطاعتنا دائماً أن نصحح الأمور، وأن نعوّض على الشرور التي ارتكبناها بأعمال الخير. أن نُفرح من أبكيناه ونعطي من حرمناه من شيء ما. وإذا فعلنا ذلك، من خلال مساعدة الآخرين، يُثني علينا الله لأننا تصرفنا بحنكة، أي بحكمة من يعتبر نفسه ابنا لله، ويضع نفسه في خدمة ملكوت السماوات.

بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي ظهر اليوم الأحد حيا البابا فرنسيس وفود الحجاج والمؤمنين القادمين من روما وإيطاليا وبلدان أخرى حول العالم، وخصّ بالذكر العَدّائين المشاركين في سباق "طريق السلام" الذين اجتازوا صباح الأحد شوارع المدينة الخالدة ليحملوا رسالة سلام وأخوّة وحوارٍ بين الثقافات والأديان المختلفة. بعدها أكد البابا أنه يوم الأحد المقبل التاسع والعشرين من أيلول سبتمبر الجاري سيُحتفل باليوم العالمي للمهاجر واللاجئ، وقال إنه سيرأس للمناسبة قداساً احتفالياً في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان طالباً من المؤمنين أن يشاركوا في هذا الاحتفال الديني كي يعبّروا من خلال الصلاة أيضا عن قربهم من جميع المهاجرين واللاجئين في مختلف بقاع العالم. هذا ثم تمنى البابا فرنسيس للجميع أحدا سعيداً وغداء شهياً، وطلب من الكل أن يصلوا من أجله.   

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.2940 ثانية