تواصل الاعتداءات التركية في شمال العراق وفرار سكان أكثر من 160 قرية من بينها قرى مسيحية      البطريرك ساكو يستقبل الدكتورة مارلين أويشا هرمز من أمانة شبكة الإعلام العراقي      قداسة سيدنا البطريرك يستقبل وفدًا من الرابطة السريانية برئاسة الأستاذ حبيب أفرام      اهالي الموصل يطالبون باعمار كنيسة حوش البيعة بالمنطقة القديمة لتشجيع المسيحيين على العودة      البطريرك ساكو يستقبل السيد صفاء هندي، مستشار السيد رئيس الوزراء العراقي      البطريرك الراعي يدعو إلى إقامة الصلوات في ذكرى مرور أسبوع على فاجعة بيروت      المرصد الآشوري يحيي يوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري بقداس وحفل تأبيني في مدينة لينشوبينغ السويدية      وفد الحكومة الأرمينية يلتقي بقداسة كاثوليكوس بيت كيليكا الكبير آرام الأول في بيروت      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يستقبل سيادة المطران مار أفرام يوسف عبا والمطران المنتخب أفرام سمعان والقيّم البطريركي العام وأمين سرّ بطريركية أنطاكية للسريان الكاثوليك الأب حبيب مراد      رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يستقبل غبطة البطريرك ساكو      دراسة جديدة: القطب الشمالي يذوب بسرعة أكبر مما كان يُفترض      سخاء يغيّر الحياة في أرض يسوع      إقليم كوردستان يسجل 566 إصابة جديدة و16 وفاة بفيروس كورونا      المتحدث باسم الكاظمي يرد على القصف التركي بشدة: لن نتسامح مع هدر الدم العراقي      حظر على دور رعاية المسنين في نيوزيلندا وتوقعات بتأجيل الانتخابات بسبب فيروس كورونا      بسبب كورونا.. تأجيل التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم      علماء يدقون ناقوس الخطر للتحذير من لقاح كورونا الروسي      3396 إصابة جديدة بفيروس كورونا في العراق      ابنته تم تطعيمها.. بوتين يعلن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم      المنافذ: الكاظمي يسعى لإيجاد تفاهمات مع إقليم كوردستان
| مشاهدات : 1379 | مشاركات: 0 | 2019-06-28 11:04:42 |

لهذه الأسباب إمشِ حافي القدمين... ولن تصدّق النتيجة!

 

عشتار تيفي كوم - روسيا اليوم/

توصلت دراسة جديدة إلى أن نسيج القدمين، وهو الجلد الكثيف الذي يتشكل طبيعيا عندما يمشي أحد حافيا، تطور لحماية القدمين وتوفير للمشي المريح الذي ربما لا توفره الأحذية.

وعلى عكس الأحذية، فإن نسيج القدم يوفر الحماية من دون الإضرار بالحساسية أو المشي، بحسب الدراسة التي نُشرت في 26 يونيو على موقع مجلة Nature.

وفي المقابل، تضعف الأحذية حساسية القدمين وتغير الطريقة التي ينتقل بها تأثير الصدمات من القدم إلى المفاصل أعلى الساق.

وأكد الباحثون من معاهد في الولايات المتحدة وألمانيا وإفريقيا، أن نتائجهم لا تثبت أن المشي حفاة أكثر صحة من المشي مرتدين أحذية، ومع ذلك، فإن حقيقة أن المشي حفاة يختلف ميكانيكيا عن المشي بالأحذية، حيث يضفي بعض الفوائد الصحية طويلة الأجل التي تستحق الدراسة.

وقال دانييل ليبرمان، أستاذ البيولوجيا التطورية البشرية بجامعة هارفارد، الذي شارك في قيادة الدراسة: "من الممتع معرفة كيف تطورت أجسامنا"، وأضاف: "الفوائد الحسية للمشي حافي القدمين قد يكون لها آثار صحية إيجابية، ولكن يجب دراستها".

ولاحظ فريق البحث بقيادة عالم الأحياء التطوري دانييل ليبرمان من جامعة هارفارد أنه كلما ازدادت سماكة النسيج، أصبحت الأقدام أكثر قوة بدون أن تفقد قدرتها على الإحساس بالسطح من تحتها، من خلال دراسة أقدام نحو 100 شخص في كينيا والولايات المتحدة.

وعلى الرغم من أن أولئك الذين يمشون حفاة يتمتعون بنسيج قدمين سميك للغاية إلا أن حساسية اللمس لديهم أو قدرة القدم على الشعور بملامسة الأرض عند المشي، تتطابق مع أولئك الذين يملكون أنسجة رقيقة، ويعتقد الفريق أن السبب وراء ذلك هو أن النسيج القوي ينقل القوة بدون تثبيطها، على عكس الرغوة أو باطن المطاط في العديد من الأحذية.
ويشير ليبرمان إلى أن الذين لا يملكون نسيجا سميكا غالبا ما يكونون مندهشين للغاية من حساسية تلك الطبقة، لكن الأمر شبيه بعازفي القيثارة الذين يطورون أيضا نسيجا في أصابعهم بدون فقدان الحساسية.

وقد يساعد الاحساس بالأرض عند المشي حفاة في الحفاظ على التوازن وتقوية العضلات وخلق روابط عصبية أقوى بين القدمين والدماغ.

وقال توماس ميلاني، أستاذ في الحركة البشرية في جامعة تكنيس في شيمنيتز: "نقترح على الأطفال السير حفاة على العشب الرطب بهدف تحفيز الأعصاب التي تسافر إلى المخ، لأسباب تنموية".

ويشير الباحثون إلى أن المشي حفاة ليس أفضل فكرة للجميع، حيث يمكن للمصابين بداء السكري والاعتلال العصبي المحيطي أن يجرحوا أقدامهم ولا يدركون ذلك، ما يشكل ضررا صحيا لهم.

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.3983 ثانية