بالصور .. قناة عشتار تتجول في شقلاوه      تهنئة من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري بمناسبة عيد الفطر المبارك      جمعية عون الكنيسة المتألمة: مساعدات لأكثر من 20 ألف أسرة سورية مسيحية      ترامب يدعو إلى السماح بإعادة فتح أماكن العبادة: نحن بحاجة إلى صلوات أكثر وليس أقل      غبطة البطريرك ساكو: المكون المسيحي يفتقد التمثيل الحقيقي      رئيس برلمان اقليم كوردستان مع بطريرك كنيسة المشرق الاشورية يؤكدان على الأخوة بين جميع المكونات في كوردستان      رئيس برلمان اقليم كوردستان: نؤكد على حيادية المكونات في القوانين التي لا تمس حقوقهم التراثية والحضارية      واشنطن ترد لوح "حلم كلكامش" إلى العراق      قداس عيد صعود الرب يسوع الى السماء في كنيسة القديس كرابيت للارمن الارثوذكس في كمپ ساره / بغداد      موعظة غبطة البطريرك يونان في قداس عيد صعود الرب يسوع إلى السماء      الرئيس بارزاني: إقليم كوردستان يمر بأوضاع حساسة ويواجه تحديات جديدة      تضر بالأقمار الصناعية.. علماء فلك: عوامل غامضة تتسبب في ضعف المجال المغناطيسي للأرض      انطلاق بطولة "كأس أوروبا 2020" لكرة القدم على أجهزة البلايستايشن لأول مرة      بعد فضيحة الحنطة.. سماد الفلاحين يتبخر في العراق!      وفيات كورونا بالولايات المتحدة.. اقتراب من "العتبة الخطيرة"      في رسالة لمسرور بارزاني.. بغداد تقترح 4 خطوات للتسوية المالية      "هل تستمر حتى سن الأربعين؟".. ميسي يجيب عن السؤال الصعب      الكمامات ممنوعة.. متاجر تغامر بزبائنها "باسم الحرية"      الصين: مواجهة الولايات المتحدة لا ترعبنا      حراسة الأراضي المقدسة تحيي الاحتفال بعيد صعود الرب في القدس
| مشاهدات : 681 | مشاركات: 0 | 2019-06-06 11:24:05 |

عندما نكشف عوراتنا

خالد الناهي



رجل يشكوا جاره الذين يمتلك المال والقوة والسطوة، بأنه جار سيء، مدعيا انه يتدخل بشؤون بيته، ويحرض عائلته عليه، ويسعى لاستدراج ابنته وايقاعها في الحرام.
شكواه المستمرة، جعلت الأبناء يفعلون القبائح، وكلما كشف امرهم يلقون في التهمة على جارهم السيء، فيما يذهب الاب يصرخ ويستصرخ الاخرين، بان ما يحدث له واسرته، سببه ذاك الجار، قليل المروءة، والا فهم أسرة متحابة، متدينة تعرف الحلال من الحرام، وغيرها من الصفات الحميدة، كانت المنطقة تتعاطف معه، وكلا حسب محبته وبغضه من ذاك الجار.
في أحد الأيام وكعادته، كان يشتكي من الجيران، قاطعة رجل كبير في السن وقال له مثلنا العراقي يقول " الي ما يخلي زبيله، محد يعبيلة"
توقف الرجل لبرهه، وقال ماذا تقصد بمثلك هذا؟
اجابه العجوز، انت تفهم بني، اذهب وابحث عن السبب وعالجه" فهو عندك حتما"، ولا تحمل الاخرين اخطاءك.
منذ استلام حزب البعث للسلطة كانت مبررات فشلها الجاهزة دول الجوار.. وكانت تختلق الذرائع من اجل التعبير عن ذلك، مرة الخوف من الفرس، وأخرى الكويت تسرق النفط، وثالثة تدخل إيران او السعودية في الشأن العراقي، محاولين جعل العراق متخلفا عنهم، وعن باقي الدول في المنطقة.
المشكلة ان حكومات ما بعد السقوط، اعتمدت نفس الحجج.. خصوصا أنها وجدت ان هذا العذر فعال ويعطي نتائج جيدة، بل بالغت في استخدام هذا العذر، حتى انتقلت عدوى الشكوى الى الشعب، فراح كل طرف أو فئة أو حتى عشيرة تتهم الأخرى بالخيانة.
السارق يقول انه سرق بسبب دول الجوار، المسؤول الفاسد يصرخ ان سبب فساده دول الجوار، والعاهرة التي تفعل الافاعيل تبرر انحرافها بسبب دول الجوار، الصناعة الوطنية شبة معدومة، والسبب دول الجوار..عجبا!
لنفرض جدلا ان ما يحدث في العراق سببه صراع المصالح، وان لدول الجوار يد فيه، لكن هذا يقودنا الى طرح بعض الأسئلة.. فمن سمح لهم بالتدخل؟ اين القرار الوطني الذي ينظر لمصلحة العراق أولا؟ اين امننا الوطني؟
اين شعبنا المحب لبلده؟ هل دول الجوار، تتدخل وتقتل وتفعل ما تفعل، من دون موافقة البعض؟
اسئلة أخرى كثيرة، لها أول وليس لها أخر لكن جميعها يمكن إختصار اجابتها، بإجابة العجوز لذاك الرجل كثير الشكوى بأن " الي ما يخلي زبيله، محد يعبيلة"
لنراجع أنفسنا، ونحاول ان نصلح ما فسد من ثيابنا، فمن غير الصحيح ان ننتظر الغريب ليأتي ويخيط ثوب بلدنا الممزق، ففي الغالب هو ينظر الى الثقوب، بحثا عن عوراتنا التي كشفناها بأيدينا.. ليشهر بنا. 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.8014 ثانية