وفد من المجلس الشعبي يزور رئاسة بلدية عنكاوا لتقديم التهاني للمهندس ابولو بويا عظمت لتسلمه منصب رئيس البلدية      رعية مار بطرس الرسول في أريزونا تحتفل بتقديس الذبيحة الإلهية من الإسبوع الأول لسابوع مار موشي النبي      في خطوة للتعايش بين مكونات نينوى منظمة UPP الإيطالية تطلق رسائل سلام وتعايش من قضاء تلكيف      غبطة البطريرك يونان يستقبل سعادة نقيب المحامين في بيروت المحامي الأستاذ ملحم خلف      السيد عماد ججو يزور القسم السرياني للكلية التربوية المفتوحة في الحمدانية" بخديدا"      للرأي العام .. انسحاب منظمة شلومو من تحالف المنظمات      الوقف المسيحي: موضوع هجرة المكونات من العراق معقد وذو أبعاد واسعة      ‎قداسة سيدنا البطريرك يستقبل مدير المركز الثقافي الروسي في دمشق السيد نيكولاي سوخوف      في متابعة لتداعيات كارثة انفجار بيروت مجلس كنائس الشرق الأوسط يستمر في زرع الأمل      المسيحيون في إدلب السورية لا يزالون يعيشون في خوف من الجهاديين الإسلاميين      مسرور بارزاني يبحث مع وفد من التحالف الدولي أوضاع العراق والمنطقة      كوردستان تعتزم تأسيس مراكز متطورة بطواقم مهنية للمصابين بالتوحد      أكاديمي عراقي : ٥٦ جهة متنفذة تشارك في تهريب نفط البصرة      قبيل موقعة يوفنتوس وبرشلونة.. كشف نتيجة مسحة كورونا لرونالدو      ظل صدام حسين يرحل.. وفاة عزة الدوري      كبير موظفي البيت الأبيض يعلن توضيحا هاما بشأن "السيطرة" على كورونا      البابا فرنسيس يعلن عن عقد كونسيستوار في الثامن والعشرين من تشرين الثاني لتعيين كرادلة جدد      إقليم كوردستان يفرض غرامات على مخالفي إجراءات الوقاية ويفتح الحدود مع تركيا وإيران      البرلمان العراقي يصوّت على الدوائر الانتخابية باستثناء محافظتين      الولايات المتحدة.. تجدد المظاهرات إثر إطلاق الشرطة النار على زوجين من أصول إفريقية
| مشاهدات : 4368 | مشاركات: 0 | 2018-02-25 09:35:38 |

تحذير.. لعبة الأطفال "سلايم" تسبب السرطان والفشل الكلوى

 

عشتار تيفي كوم - الاقباط اليوم/

حذرت الدكتورة هبة يوسف أستاذ ورئيس قسم الطب الشرعى والسموم بطب بورسعيد من لعبة السلايم التى ينجذب الأطفال إليها.

وقالت الدكتورة هبة يوسف فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" إن الكثير من الألعاب ذات الألوان المتوهجة والأشكال المتعددة تجذب الأطفال، وفى الآونة الأخيرة ظهرت لعبة تسمى السلايم أو لعبة البرميل تباع عبر مواقع الإنترنت وهذه اللعبة خطيرة جدا على الأطفال وتسبب آثارا حادة ومزمنة.

مضيفة أن اللعبة عبارة عن عجينة تكون على شكل مطاطى ويتم تشكيلها بسهولة بالعديد من الأشكال المتنوعة التى يحبها الأطفال، ولهذا السبب فهى من أكثر الألعاب استمتاعا لديهم حيث يتسلون عن طريق رميها على الجدران أو الأرضيات.

وأضافت أنه لمعرفة أسباب خطورة هذه اللعبة علينا يجب أن نعرف تركيبها فهى عبارة عن مادة لزجة أو مطاطية، تتألف بشكل أساسى من الصمغ، وتباع عادة بعلبة على شكل البرميل، تكون مادة السلايم عادة أثقل من الماء حيث تكون كثافتها حوالى 1.15 جم/سم3.

كما أن البعض يقومون بتصنيع هذه العجينة بالمنزل من الغراء ومعجون الأسنان ومساحيق الغسيل أو حمض اليوريك بالإضافة إلى ألوان الطعام، حيث يتم خلط المواد لتكوين العجينة، وهذه المواد التى ذكرت كافية لأن تكون الأكثر ضررا على الإطلاق ويمنع تداولها بين الأطفال.

وقالت يعتبر حمض اليوريك المستخدم أهم مسببات التسمم فهو يشبه فى مكوناته البودرة الخاصة بالمبيدات الحشرية وأيضا مادة "تيترابورات الصوديوم" المعروف باسم "البوراكس" و"كحول البولى فينيل".

لهذا فقد طالبت العديد من المراكز الصحية فى دول الخليج وهيئة الأغذية والأدوية الأمريكية FDA بسحب لعبة السلايم من الأسواق وحذرت من شرائها أو صنعها بشكل رسمى.

وأوضحت أن أعراض التسمم الحاد تنتج من تناولها بالفم أو الملامسة بالجلد فيحدث القيء والتقلصات المؤلمة بالجهاز الهضمى والأمعاء وعدم التحكم فى البول أو البراز مع إسهال شديد وعند ملامسة الجلد لفترة أكثر من ساعتين دون غسل اليدين جيدا تحدث حكة شديدة واحمرار بالجلد وتهيج الأغشية المخاطية للأنف والعينين، أما الآثار المزمنة فهى تؤثر على الجهاز العصبى والأعصاب وتؤدى إلى الصداع المزمن وضعف الذاكرة وعدم التركيز كما أن بعض الأبحاث الطبية العالمية اثبت علاقتها بحدوث الأورام السرطانية والفشل الكلوى.

وبما أن الوقاية خيرا دائما من حدوث المرض لذا نرجو الآباء عدم الاستجابة لرغبة الأبناء فى شراء مثل هذه الألعاب عبر المواقع الإلكترونية وتوعية الأبناء بمخاطر مثل هذه الأشياء الضارة بصحتهم.











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 3.0948 ثانية