المجلس الشعبي يعزي بوفاة شقيقة فخامة الرئيس مسعود البارزاني      قداسة البطريرك مار آوا الثالث يعزي الرئيس بارزاني بوفاة شقيقته      السيد عماد ججو يزور المدارس السريانية في ناحية برطلة      مناصرة لشهداء العرس، الادباء السريان ينشدون قصائدهم      غبطة البطريرك يونان يترأّس رتبة درب الصليب يوم الجمعة من الأسبوع الثاني من الصوم الكبير      عشر سنوات على ترميم لوحة المسيح القائم القماشية في كنيسة القبر المقدس      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري تزور قرية (ازخ) ‏      بحضور أوغنا ... قصر المؤتمرات يحتفي باللغة السريانية في بغداد      المدير العام للدراسة السريانية يزور مؤسسات تربوية ودينية في بعشيقة      ‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يستقبل سعادة القائم بأعمال السفارة اللبنانية في سورية      أعراض كورونا طويلة الأمد.. دراسة جديدة تبحث عن مسببات المرض وسبل علاجه      اللجنة المشتركة لديواني الرقابة المالية في إقليم كوردستان والعراق تبدأ أعمالها      وزارة المالية تنفي وجود مشكلة في السيولة لتأمين رواتب الموظفين      تشكيل حكومة فلسطينية جديدة خلال أسبوع.. مصادر تكشف      الاتحاد الأوروبي يضغط على العراق لاستعادة المهاجرين      انفجارات قرب محطة زابوريجيا..والوكالة الذرية تحذر من "كارثة"      بيع ساعة "قنبلة هيروشيما الذرية" في مزاد      ألونسو يحطم رقم البايرن القياسي في فوز ليفركوزن على ماينز      التأمل الأول لزمن الصوم مع واعظ القصر الرسولي      إدارة الغذاء والدواء الأميركية تحذر من استخدام الساعات الذكية لقياس سكر الدم
| مشاهدات : 673 | مشاركات: 0 | 2024-02-10 09:39:02 |

مساعد رئيس إقليم كوردستان: لسنا جزءاً من مشاكل المنطقة

 

عشتار تيفي كوم - رووداو/

أكد فلاح مصطفى مساعد رئيس إقليم كوردستان للشؤون الخارجية، أن إقليم كوردستان "ليس جزءاً من مشاكل المنطقة"، مشدداً على ضرورة "وضع حد لانتهاك السيادة العراقية".
 
وفي مقابلة مع مدير مكتب شبكة رووداو الإعلامية في واشنطن، ديار كورده، قال فلاح مصطفى: "نتحدث مع الحكومة العراقية بشأن الهجمات بالمسيّرات والصواريخ، وينبغي حماية سيادة الأراضي العراقية". 
 
بشأن انتخابات برلمان كوردستان، نوّه إلى تأجيلها "دون مبرر" ورئاسة إقليم كوردستان قلقة بشان ذلك.
 
وأوضح في هذا الصدد: "إقليم كوردستان والأحزاب مستعدون للانتخابات، ونأمل أن تتخذ المحكمة الاتحادية القرار النهائي هذه المرة". 
يجري وفد من رئاسة إقليم كوردستان زيارة إلى الولايات المتحدة عقد خلالها اجتماعات في وزارتي الخارجية والدفاع وأعضاء بارزين في الكونغرس الأميركي لبحث العلاقات الثنائية بين إقليم كوردستان والولايات المتحدة.
 
رووداو حاورت مساعد رئيس إقليم كوردستان حول تلك الاجتماعات، موقف إقليم كوردستان من المطالبات الراهنة بخروج القوات الأميركية.
 
أدناه نص الحوار: 
 
رووداو: لنبدأ بالاجتماع الأخير الذي عقدتموه مع وزارة الخارجية الأميركية. ما هي النقاط التي ركز عليها خصوصاً بشأن العلاقة مع إقليم كوردستان؟

فلاح مصطفى: بالطبع نحن سعداء بهذه الزيارة التي تأتي في وقتها، وما لفت انتباهي الصداقة والدعم الكبير لإقليم كوردستان. في كل الاجتماعات، سواء التي عقدناها في وزارة الخارجية أم في وزارة الدفاع والبيت الأبيض أم تلك التي عقدت في الكونغرس، أكدوا على الصداقة والدعم لإقليم كوردستان، ويثمنون جميعاً تجربة إقليم كوردستان، وهذا مبعث ارتياح.
 
رووداو: إلى أي مدى تنفع هذه الصداقة عندما يتعرض إقليم كوردستان إلى التهديد، خصوصاً في مجال التعاون الأمني؟ الطرفان يؤكدان على الشراكة والصداقة، لكننا شاهدنا تعرض أربيل إلى هجمات.

فلاح مصطفى: بالطبع علاقات إقليم كوردستان مع الولايات المتحدة هي في إطار علاقاتها مع العراق، ونحن نتطلع إلى علاقة استراتيجية طويلة مع الولايات المتحدة سواء مع العراق أو مع إقليم كوردستان تصب في مصلحة الطرفين، والاستقرار والسلام والأمن، وتساهم في تطوير الاقتصاد وجميع القطاعات وفق الاتفاق المبرم بين العراق والولايات المتحدة.
 
رووداو: زيارتكم جاءت بعد الاجتماع المشترك الذي عقد بين وزارة الدفاع الأميركية والتحالف وإقليم كوردستان في رئاسة إقليم كوردستان بشأن التفاهمات بين وزارة الدفاع الأميركية ووزارة البيشمركة، وكما تعلمون عبّرت الولايات المتحدة مرات عدة عن القلق بشأن عدم توحيد قوات البيشمركة وهي عملية مستمرة منذ عام 1992. اليوم صدر تقرير عن وزارة الدفاع والتحالف أشار للمرة الأولى إلى اتخاذ خطوات جيدة في هذا المجال، لكن هناك المزيد الذي يجب القيام به. هل لازالت للولايات المتحدة الملاحظات ذاتها بشأن هذه العملية؟ وهل ربطت المساعدات بتوحيد قوات البيشمركة؟ كيف جرى تناول هذه المسألة في الاجتماعات بشكل عام؟

فلاح مصطفى: الاجتماع (الذي عقد في رئاسة إقليم كوردستان) كان لاجراء المراجعة السنوية لتقييم البرامج التي جرى تنفيذها والخطوات التي يتعين القيام بها. التقدم الذي تحقق مبعث ارتياح، صحيح بأنه قد يكون بطيئاً ولا يلبي طموح الجانبين، لكن هناك تقدم والبرنامج ينفذ كما مخطط له. أمر طبيعي أن يتطلب توحيد وتنظيم قوات البيشمركة ضمن وزارة البيشمركة وقتاً طويلاً لأنها كانت مقسمة.
 
رووداو: هل لازالت انتقادات الجانب الأميركي قائمة؟

فلاح مصطفى: صبرهم معنا كان طويلاً. صحيح أنهم أصيبوا باليأس أحياناً وكانوا يتوقعون أن تمضي العملية بشكل أسرع. لكن الأمر المهم هو أن رئاسة إقليم كوردستان والسيد رئيس إقليم كوردستان وكل المعنيين بهذه العملية مع أن تمضي مثلما مخطط لها، من أجل أن يكون لإقليم كوردستان جيش وطني مهني.
 
رووداو: هل قلّت انتقادات الأميركيين؟

فلاح مصطفى: انتقاداتهم قلّت. كلما تحقق تقدم ونفذ البرنامج تقل انتقاداتهم، إلا أنها تأتي من منطلق الصداقة والحرص.
 
رووداو: ماذا بشأن مساعداتهم؟

فلاح مصطفى: مساعداتهم مستمرة وفق البرنامج الموجود.
 
رووداو: قلّت أم زادت؟

فلاح مصطفى: مستمرة وفق البرنامج ومذكرة التفاهم بين وزارة البيشمركة في إقليم كوردستان ووزارة الدفاع الأميركية، ونأمل في أن تشمل مساعداتهم للجيش العراقي والقوات الأمنية العراقية، قوات بيشمركة كوردستان أيضاً لأن قوات البيشمركة التي ورد اسمها كـ "حرس الإقليم" في الدستور، هي جزء من منظومة الدفاع العراقية، ويستحقون تعاملاً مماثلاً.
 
رووداو: هل يؤيد إقليم كوردستان خروج القوات الأميركية الذي تتعالى الأصوات المطالبة به في بغداد حالياً؟

فلاح مصطفى: بعد 10 سنوات من حرب داعش وقدوم قوات التحالف لمساعدة العراق وإقليم كوردستان لمواجهة داعش ودحره، تغيير الوضع، ولاشك في أنه يتطلب جلوس الجانبين العراقي والأميركي معاً لتقييمه وأن يحددا شكل علاقتهما المستقبلية. نحن في إقليم كوردستان وفي إطار العراق، مع الحوارات التي يجريها الطرفان والتفاهمات التي يتوصلان اليها.
 
رووداو: هل تؤيدون خروج القوات الأميركية؟

فلاح مصطفى: مسألة البقاء وشكل العلاقة أمر متروك للولايات المتحدة والعراق، لكن بالطبع هناك حاجة لتقييم موضوعي للتهديدات والمخاطر القائمة، ومدى جاهزية القوات العراقية وقوات بيشمركة كوردستان. هذه المسائل تحدد شكل بقائهم ومستقبل العلاقة.
 
رووداو: هل بحثتم الهجمات على قوات التحالف التي تحل ضيفاً عليكم وهي موجودة بناء على دعوة الحكومة العراقية وحكومة إقليم كوردستان؟ ما الذي قاله الأميركيون بهذا الشأن؟ ولماذا لا يستطيعون إيقاف هذه الهجمات التي تتعرض أربيل إلى أغلبها؟

فلاح مصطفى: مع الأسف. الهجمات التي تشن على إقليم كوردستان، سواء تلك التي تشن بالطائرات المسيّرة من قبل المجموعات الخارجة عن القانون، أو تلك التي شنها الحرس الثوري الإيراني، نبحثها مع الحكومة الاتحادية، لأنها تقوض صلاحيات رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة العراقية. العراق بلد ذي سيادة عليه الحفاظ عى سيادته. لذا، نعمل عن كثب مع الحكومة الاتحادية من أجل أن يضعوا حداً لانتهاك السيادة العراقية وعدم احترامها.
 
رووداو: هل من حق الولايات المتحدة أن تهاجم هذه المجموعات؟

فلاح مصطفى: لا القرار بيدنا، ولا نحن جزء من المشاكل الراهنة. ما يهم إقليم كوردستان هو أننا في إطار العراق سنتواصل مع الحكومة الاتحادية بشأن أي برنامج وأي قرار أو تفاهم بين الطرفين.
 
رووداو: لننتقل إلى مسألة انتخابات برلمان كوردستان الذي تأجل أكثر من مرة، ويجري الحديث الآن عن تأجيلها مجدداً. كما نعلم فإن رئاسة إقليم كوردستان مهتمة كثيراً بالانتخابات ومصرة على اجرائها وقامت بتحديد موعد لها عدة مرات. لكن كانت هناك عقبات. ما الذي قاله الأميركيون لكم بهذا الشأن؟ لقد عبّروا في أحاديثهم لرووداو في وقت سابق عن قلقهم. هل بحثتم هذه المسألة خلال اجتماعاتكم؟

فلاح مصطفى: طبيعة الاجتماعات في وزارتي الخارجية والدفاع والبيت الأبيض والكونغرس كانت مختلفة. بالطبع نحن أيضاً قلقون من هذا التأجيل لأنه دون مبرر حقيقة. هذه المسألة أمام المحكمة الاتحادية في بغداد منذ أشهر، وكان ينبغي حسمها واتخاذ القرار بشأنها.
 
رووداو: هل الأمر متعمد لأسباب سياسية؟

فلاح مصطفى: لا نعرف ما هو السبب، لكن ينبغي أن توضح المحكمة الاتحادية سبب التأجيل.
 
رووداو: هل طالبتموها بتوضيح؟

فلاح مصطفى: رئاسة إقليم كوردستان كانت جزءاً من القضية التي ينظر بها هناك، وننتظر قرار المحكمة من أجل (تنفيذ) التفاهم الذي توصلنا اليه مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومنحِنا وقتاً كافياً ليحدد السيد رئيس إقليم كوردستان موعداً جديداً لاجرائها، لكن مع الأسف تأجلت القضية مرة أخرى في 4 شباط، ونأمل بحسمها في أسرع وقت.
 
رووداو: هل هناك تصور للموعد المفترض؟

فلاح مصطفى: نأمل أن يتخذوا قراراً في جلستهم المقبلة، لأن المشكلة هنا لا تتعلق بقرار المحكمة الاتحادية فقط، بل بمدة عمل المفوضية التي تم تمديدها لغاية السابع من تموز، لذلك يجب اجراء الانتخابات خلال هذه الفترة.
 
رووداو: هل تعتقدون بإجرائها خلال هذه الفترة؟

فلاح مصطفى: مستعدون في إقليم كوردستان، والأحزاب السياسية في إقليم كوردستان مستعدة للانتخابات، لكن ينبغي أن تحسم المحكمة الاتحادية المسألة كي تتخذ رئاسة وحكومة إقليم كوردستان الاستعدادات اللازمة لاجرائها مع المفوضية العليا.
 
رووداو: تحدثت قبل فترة مع مسؤول في وزارة الخارجية عمل في إقليم كوردستان سابقاً قال "نحن أصدقاء الكورد ولديهم الكثير من الأصدقاء هنا"، كما أشرتم أنتم إلى هذه الصداقة. يتطلعون إلى أن يوحد الكورد صفوفهم أكثر. كيف يعمل الكورد لتعزيز صفوفهم، خصوصاً رئاسة إقليم كوردستان التي تعد مظلة تجمع كل الأطراف. هل تقدم لكم الولايات المتحدة أي دعم في هذا المجال؟ هل هناك أمل في أن تواجهوا الأزمات معاً بشكل أفضل؟

فلاح مصطفى: كما هو واضح، فإن رئاسة إقليم كوردستان هي المظلة التي تجمع الجميع وعملت على ذلك منذ اليوم الأول ومن أجل أن يعدها كل الأطراف بمثابة بيت لهم، وأن تكون هناك جبهة واحدة موحدة لإقليم كوردستان. مع الأسف، لم يكن بالمستوى المطلوب في السابق.
 
رووداو: ماذا بشأن وقتنا الحاضر؟

فلاح مصطفى: بإمكاني القول إنها (العلاقات) أفضل هذا العام مقارنة بالعام الماضي، ونأمل تتعزز أكثر..
 
رووداو: هل هي مستوى المطوح؟

فلاح مصطفى: ربما ليست في مستوى الطموح، لكن المساعي مستمرة، والاجتماعات الأخيرة تبعث على الارتياح، ونأمل أن نتمكن سواء في رئاسة إقليم كوردستان أم الأحزاب السياسية أن نشكل جبهة موحدة أو أن يكون خطاب إقليم كوردستان موحداً في الداخل وفي بغداد أيضاً من أجل حل المسائل (العالقة). النقطة الأخرى هي أن الأميركيين يتحدثون مع جميع الأطراف ويحثونها كأصدقاء، لكن رسالة الصداقة والحرص لا تقتصر على الولايات المتحدة بل اصدقائنا في أوروبا أيضاً الذين يعبرون عن القلق ويظهرون الدعم كي يتمكن إقليم كوردستان من العمل بشكل موحد سواء في الداخل أم في بغداد، لأن وحدتنا مفتاح نجاحنا في المرحلة الصعبة التي نواجهها.
 
رووداو: سؤالي الأخير حول حرية التعبير في إقليم كوردستان. أصدرت القنصلية الأميركية تقريراً موخراً أشار إلى تحقيق تقدم على هذا الصعيد. لكن كيف تنظرون أنتم إلى مستوى حرية التعبير في إقليم كوردستان. هل عبّروا في الولايات المتحدة عن القلق بشأن حرية التعبير والحريات الصحفية في إقليم كوردستان؟

فلاح مصطفى: هذه المسائل تعد من المسائل التي تثار دائماً في أي تجربة ديمقراطية في العالم وأي إقليم أو بلد، وهي ليست مسائل (يمكن حلها) بين ليلة وضحاها. الديمقراطية عملية تتطلب عملاً يومياً، المجتمع المدني، الأحزاب السياسية، المنظمات النسوية والشبابية.. العالم يشهد تغييرات يومياً. لذلك، ورغم تحقيق تقدم، لكن ربما هناك مسائل لم يفكر بها إقليم كوردستان وتكون جديدة بالنسبة الينا. طريقة التعامل، المواقع الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي مسائل حديثة، لكن المهم هو أن أصدقاءنا في جميع أنحاء العالم يقفون معنا لمساعدتنا من أجل تحقيق تقدم في هذه المسائل سواء على صعيد القوانين أم على صعيد التأهيل والتدريب وتنمية القدرات، ووقف أصدقائنا معنا مبعث ارتياح.
 
رووداو: ماذا بشأن رأيكم حول الحريات الصحفية في إقليم كوردستان؟

فلاح مصطفى: موقفنا مع الحكومة من أجل أن نتكاتف ونتعاون في سبيل تعزيز التجربة الديمقراطية في إقليم كوردستان.









أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6219 ثانية