المجلس الشعبي يعزي بوفاة شقيقة فخامة الرئيس مسعود البارزاني      قداسة البطريرك مار آوا الثالث يعزي الرئيس بارزاني بوفاة شقيقته      السيد عماد ججو يزور المدارس السريانية في ناحية برطلة      مناصرة لشهداء العرس، الادباء السريان ينشدون قصائدهم      غبطة البطريرك يونان يترأّس رتبة درب الصليب يوم الجمعة من الأسبوع الثاني من الصوم الكبير      عشر سنوات على ترميم لوحة المسيح القائم القماشية في كنيسة القبر المقدس      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري تزور قرية (ازخ) ‏      بحضور أوغنا ... قصر المؤتمرات يحتفي باللغة السريانية في بغداد      المدير العام للدراسة السريانية يزور مؤسسات تربوية ودينية في بعشيقة      ‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يستقبل سعادة القائم بأعمال السفارة اللبنانية في سورية      أعراض كورونا طويلة الأمد.. دراسة جديدة تبحث عن مسببات المرض وسبل علاجه      اللجنة المشتركة لديواني الرقابة المالية في إقليم كوردستان والعراق تبدأ أعمالها      وزارة المالية تنفي وجود مشكلة في السيولة لتأمين رواتب الموظفين      تشكيل حكومة فلسطينية جديدة خلال أسبوع.. مصادر تكشف      الاتحاد الأوروبي يضغط على العراق لاستعادة المهاجرين      انفجارات قرب محطة زابوريجيا..والوكالة الذرية تحذر من "كارثة"      بيع ساعة "قنبلة هيروشيما الذرية" في مزاد      ألونسو يحطم رقم البايرن القياسي في فوز ليفركوزن على ماينز      التأمل الأول لزمن الصوم مع واعظ القصر الرسولي      إدارة الغذاء والدواء الأميركية تحذر من استخدام الساعات الذكية لقياس سكر الدم
| مشاهدات : 929 | مشاركات: 0 | 2024-02-01 08:10:26 |

التغيير ولغة القوة

البروفسور حسين علي غالب بابان

 

أعلن مستشاري الرئيس الأمريكي السابق "جورج بوش الأبن" في حينها عند احتلال العراق مع الجيوش المتحالفة معه وعلى رأسها بريطانيا طبعا ، "أن المنطقة بالكامل سوف تتغير" ونعم لقد تم احتلال العراق وسقط النظام الحاكم فيه سقوط مدوي مؤلم ، لكنهم ندموا ندم شديد لأنهم واجهوا مقاومة عنيفة لم يكن يتخيلها بأي شكل من الأشكال ، وتغيرت المواقف والاستراتيجيات بعد فترة قصيرة و أنسحب الجيش الأمريكي والبريطاني ومن لف لفهم وأبقوا بعض قواعد عسكرية وحتى هذه القواعد تتعرض لضربات بين فترة وأخرى .

في علم السياسية كل شيء قابل التغيير ، و لكي نكون صادقين مع أنفسنا والآخرين بات العالم "معدوم الأخلاق والإنسانية" ، "متلون" كالحرباء من أجل مصلحته أولا وأخيرا ، ويتغير أن كانت هناك فائدة له أو بعد أن يتلقى ضربات في الصميم تجعله يهرب من المسؤولية .

"حركة طالبان" التي اعتبرتها دول كثيرة عدوا مخيفا والممول الأول للأرهاب والحاضنة لـ "تنظيم القاعدة" وكان من يزور افغانستان يزج به في السجن لسنوات خوفا من أن يكون "إرهابيا "، نكتشف بعد عدة عقود" عجاف" أن أمريكا ومعها عدة دول تجري حوارات معها وبشكل مباشر وعلني ، وتريد ترك كل شيء في أفغانستان على "طبق من فضة" لأن بكل بساطة "حركة طالبان" لم تترك السلاح ولم تتنازل عن أي مبدأ من مبادئها ، ووجدتها دول كثيرا خصما لا يمكن إضعافه أو تغييره ولا يمكن الاستهانة به ، فقبلت أمريكا ومن معها والذين صدعوا رؤوسنا ب"الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان " بالأمر الواقع رغما عنها وهربت من" أرض المعركة "،و لم يقتصر الأمر على هذا بل كل العقلاء اعترفوا ب "الهزيمة " وكل كلامهم و ادعاءاتهم تراجعوا عنها .

لهذا أنا لست ممن يضحك عليهم بكلمات مطاطية "لا قيمة لها " ممن يقوله البعض للتهرب من المسؤولية والمواجهة، فكل من يريد أن يحصل على شيء في وقتنا الحاضر عليه أن يكون قوي وصلب ، حتى يثبت مكانه في هذا العالم المصاب بـ " التوحش " والذي بات لا يعترف بأي لغة إلا لغة واحدة وهي "لغة القوة".










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5847 ثانية