قناة عشتار الفضائية تتضرع للرب من اجل شفاء الفنان الكبير إيوان أغاسي      صور.. جانب من القداس الإلهي بمناسبة تذكار مار يوسف في كنيسة مار كوركيس ديانا      لجنة التعليم المسيحي المركزية في ايبارشية أربيل الكلدانية تستأنف النشاط الصيفي للمراحل ‏الاعدادية لهذا العام ‏      جلسة افتتاح السينودس الكلداني 2024 في بغداد      تذكار مار قرياقوس في كوماني تجمع بين الإيمان والتضامن      نيافة الاسقف مار نيقوديموس يستقبل سعادة سفير المملكة المتحدة البريطانية في العراق والقنصل العام في اربيل      الدراسة السريانية تستقبل المدير العام للدراسة التركمانية في بغداد      بالصور.. تحضيرات ونشاطات لتذكار القديس مار يوسف خنانيشوع - كاتدرائية مار يوخنا المعمدان البطريركية في عنكاوا 13 تموز 2024      سيادة المطران مار بشار متي وردة يحتفل بالقداس الالهي الاحتفالي في ختام فعاليات النشاط الصيفي للمرحلة المتوسطة/ عنكاوا      بحضور غبطة البطريرك ساكو، الاحتفال بتخرج الدفعة الاولى من طلاب معهد اور لدراسات الكتاب المقدس واللغات القديمة      دراسة علمية: نصف وفيات السرطان و40% من الإصابات قابلة للوقاية      بغداد تصرف رواتب شهرين للقوات الأمنية والبيشمركة بإقليم كوردستان      أصبح "ممراً جاذباً" .. اتصالات دول خليجية ترغب بتمرير كابلاتها عبر العراق      مؤتمر الحزب الجمهوري.. ترمب يظهر لأول مرة بعد محاولة اغتياله ويختار "فانس" نائباً      هل قدرة النساء على تحمل الألم أكبر من الرجال؟      ريال مدريد يريده حدثا أسطوريا.. كل ما تريد معرفته عن حفل تقديم كيليان مبابي      بريطانيا تعزز قواتها المسلحة في أجواء تهديد "رباعية قاتلة"      رئيس مجلس الأساقفة الكاثوليك في الولايات المتحدة يدين العنف السياسي      انفجار سيارة مسؤول فرع الديمقراطي الكوردستاني في كلار      البياتي: داعش لا يزال يشكل تهديداً على القوات الأمنية رغم تقليل المسؤولين من خطورته
| مشاهدات : 689 | مشاركات: 0 | 2023-09-03 10:04:36 |

مساحات منصة (X)، "تويتر سابقا": تحت المجهر!

جاسم الشمري

 

لا يُنكر تغير حياة الناس خلال السنوات الأخيرة في كافة مجالات الحياة الاجتماعية والاستهلاكية والفكرية والعلمية والثقافية وغيرها من المجالات وبالذات ما يتعلق منها بالاتصالات بحيث أصبح عالمنا الشاسع مُجرّد قرية صغيرة!

وقد أحدثت مواقع التواصل الاجتماعي بكافة أنواعها ثورة هائلة في عالم التواصل والاتصال، وتُمثل خاصية المساحات النقاشية الصوتية، النخبوية والشعبية، المباشرة على منصة (X)، Twitter سابقا، أبرز تلك الثورات العلمية.

وانطلقت خاصية المساحات النقاشية بمنصة (X) في العام 2021 وأصبحت متاحة لجميع حسابات المنصة التي فيها 600 متابع أو أكثر.

ووفقا لسياسات المنصة يُمكن لأي مشترك من مشتركيها الانضمام للمساحة والاستماع إليها، والتحدث فيها.

ولا يُنكر أن منصة (X) تُعدّ اليوم منبر من لا منبر له وفرصة لإيصال أي حالة سلبية أو إيجابية للمسؤولين والجماهير والعالم.

ويُمكن القول بأن أهمية مساحات منصة (X) تختلف تبعا للجهة المُنَظِّمة للمساحة، والموضوع المُناقَش، والشخص المُضِيف (المستقل وغير المستقل)، وبهذا يُمكن، ومن خلال شخصية المُضِيف وأسماء غالبية المتحدثين، تحديد هوية المساحة!

ولاحظنا أن الإدارات الذكية للمساحات تحرص على انتقاء الشخصيات المُتحدِّثة بدرجة كبيرة، وهذه نقطة مميزة يفترض عدم التهاون بها لأن المُتَحدّث (السيء) ربما ينشر الأفكار الهدامة والشاذة المؤذية!

وبالمقابل تابعنا كيف أن بعض المُضَيفين يتصورون المساحة وكأنها مَمْلكتهم الخاصة، ويعطون لأنفسهم الحق "الدكتاتوري" في فرض آراءهم وأفكارهم على الآخرين، وهذا قمة التعسف والهزال الفكري والأخلاقي!

إن شهوة الكلام غير المنضبط، وربما المنضبط غير المُعْتَرِف بالآخر، واحدة من أكبر سلبيات مساحات منصة (X) وبالذات حينما تكون هذه الصفة الذميمة في مُضَيف المساحة!

ومن السلبيات الأخرى التجاوز المبتَذل على الآخرين، والتناقضات الفكرية والعقائدية التي يتطرق إليها بعض أصحاب الحسابات الوَهمية، ونجدهم، غالبا، لا يَحترمون أصحاب الاختصاص، وليس لديهم أي خطوط حمراء في كلامهم، ويَتهجمون على أصحاب الحسابات المعروفة بحُجج واهية، ومنها: (الجرأة الوطنية، والشجاعة في الطروحات والأفكار)!

وبالتوازي هنالك ثُلة من الشخصيات المُميزة تَقْبل الرأي الآخر وتسمح بتلاقح الآراء والأفكار خدمة للإنسان والوطن.

ومن أكبر مخاطر ومساوئ المساحات (الفوضوية) هو السماح باستمرار نقاشات الذين لا يَمتلكون أدنى مستوى من ثقافة الحوار والنقاش، أو حتى احترام المقابل، وبالتالي تُتهم عموم المساحة بالجهل والهبوط بسبب تلك الشخصيات التي تحاول نشر الجهل والخراب الفكري، ولا تسعى للوصول إلى الحقائق!

وفي تقديري يفترض عدم السماح لأصحاب الحسابات المجهولة والشخيصات المُتَخفية بأسماء وهمية أن يتحدثوا أو حتى إدارة المساحات، وإلا سنكون أمام هَشاشة في النقاشات وهبوط في الأفكار والآراء والنتائج!

ويمكن الاستفادة من مساحات منصة (X) لتوعية المتابعين بخطورة الإرهاب الفكري والمادي، وأهمية التعايش السلمي المجتمعي، ونشر الثقافة العامة، ومعالجة القضايا الدقيقة والحساسة بشفافية ووضوح بعيدا عن التزمت والتشدد.

ونأمل أن تكون المساحات النقاشية مزارع إنسانية لزرع المحبة والتآلف وليس لزرع الكراهية والتناحر؛ ولهذا ينبغي أن يسعى الحكماء وأصحاب الرأي لضبط مساحات السياسيين والإعلاميين والنخب الفكرية والمجتمعية لتكون نبراسا ومشعلا للبناء والعطاء، وعدم السماح لأيّ طرف بتجاوز الأعراف السياسية والمفاهيم الأخلاقية والمجتمعية والمعايير الإنسانية حتى تكون المساحات واحة لتبادل المفاهيم والتواصل بعيدا عن النقاشات الهمجية الجافة!

إن وجود الطالحين في المساحات ينبغي ألا يدفع الصالحين للهروب بل للصمود والتحدي العلمي والفكري والأخلاقي حتى يُحققوا أهدافهم الإنسانية النبيلة!

مساحات منصة (X) فرصة مميزة لنشر المحبة والأفكار الراقية بين الناس ويفترض بالعقلاء استغلالها من أجل خير الإنسانية في كل مكان.

 

 

dr_jasemj67@

نقلا عن صحيفة الشرق القطرية










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6334 ثانية