" الكتاب المفتوح " بنسخته الثالثة في عنكاوا      عمليات بغداد تقبض على معتدين على عائلة مسيحية في النعيرية      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي تزور قرية ليفو      الإحتفال بالذكرى ٧٠ لتكريس بازليك العذراء سيدة فاتيما وتكريس مذبح جديد للبابا يوحنا بولس الثاني      الجامعة الكاثوليكية في أربيل بذرة للأمل      العراق يستلم ثلاث قطع اثرية من سويسرا تعود للحضارة الاشورية      رياحين " بيت يسوع الطفل " تطلق كلماتها للسلام والجمال      الدراسة السريانية تقيم ورشة عمل حول مكافحة الفساد الإداري والمالي      كلمة قداسة البطريرك مار أفرام الثاني في افتتاح المؤتمر الأكاديمي المشرقي الثاني – "قضايا مشرقية" المنعقد في المقرّ البطريركي، العطشانة – لبنان      غبطة البطريرك يونان يقدّم التعازي بوفاة الرئيس الإيراني ومرافقيه، في مقرّ السفارة الإيرانية في بيروت      بحضور رئيس الوزراء مسرور بارزاني.. قطر تفتتح قنصليةً لها في أربيل      النزاهة: 27 أمر قبض واستقدام بحق ذوي الدرجات العليا لشهر نيسان      تحليل غربي: روسيا تنتج ثلاثة أضعاف إنتاج بلدان "الناتو" مجتمعة من القذائف وبربع الكلفة      حالة غامضة تجعل عيون الإنسان تتلألأ كالمجرة      اختلافات بين أدمغة الرجال والنساء أبرزها اتخاذ القرار.. والدليل بحوزة الـAI      مبابي يسدل الستار على مسيرته مع سان جرمان باللقب 14      البابا يترأس القداس الإلهي في ساحة القديس بطرس لمناسبة أحد الثالوث الأقدس واليوم العالمي الأول للأطفال      الرئيس بارزاني يستقبل وفداً من وزارة الخارجية القطرية      هل ساهم اعتقال حوضية حكومية "بالخطأ" بأزمة الوقود جنوب العراق؟      المرشح المستقل كينيدي يتهم ترامب وبايدن بانتهاك الحريات
| مشاهدات : 1339 | مشاركات: 0 | 2023-03-21 12:20:05 |

إحياء الموتى

حيدر حسين سويري

 

حضرا جلسةً شعريةً في أحد المنتديات، فصعدت إحدى المتطفلات على الشعر واعتلت المنبر، لتُلقي ما تحسبهُ شعراً، وليس فيهِ من الشعرِ شيءٌ، كما فيهِ من الأخطاء النحوية ما لا تخفى على عربي...

فضحكت وغطت وجهها، فيما تبسم هو وقال:

أعلم أنك لا تفوتي مثل هذا، خصوصاً وإن كانت امرأة، والمفروض هو ان تسانديها كونكِ امرأة أيضا

لا أنا لا أجامل على حساب الذوق وخصوصاً الشعر، كما أنني طرأت في فكري حكاية سمعتها

دعينا نخرج من القاعة، كفانا إحراجاً، فقد انتبه الحاضرون لضحكتكِ وإن كانت بصوتٍ منخفض

تركا القاعة وما أن عبرت الباب بخطواتٍ قليلة حتى انفجرت من الضحك وجلست على أحد الكراسي، فجلس جنبها باسماً، وقال:

إذن الان وقد أصبحنا خارجاً، قصي لي ما تذكرته من حكاية

نعم، يقال: ‏"بينما كان الشاعر البردوني متكئًا في مجلسه، إذ جاءه رجل يدّعي الشعر، وقال له: إني أكتب الشعر! فقال البردوني: فأسمعني شيئا! فلما انتهى من قصيدته، قال له البردوني: إن فيك صفة من صفات الرسول ﷺ. ففرح الرجل، وقال: ما هي؟ فقال البردوني: "وما علمناه الشعر وما ينبغي له"

وعادت تضحك كما كانت، فبادرها قائلاً:

وكما يقال إن الشيء بالشيء يُذكر، فإن فيك من صفات النبي عيسى u

فسكتت وقالت في استغراب:

ما هي؟

إحياء الموتى

فتبسمت خجلاً ولمعت عيناها وجلاً وقالت:

لم أفهم!

فانشد قائلاً:

كنتُ أشلاءً وما كنتُ بشرْ

قلبي من غَبشٍ تولى وانتحرْ

لم يعش في فجر حبٍ لحظةً

ترك الجنة أمسى في سقرْ

يتقلقل بين اطباق الجوى

يطلب العفو وما يوم كفرْ

إنما اليوم وها أنتِ معي

قد اعدتِ الروح فيه فاستقرْ

أضحكي يا لبنتي وتقهقهي

فإنما الدنيا متاعٌ وسفرْ

.........................................................................................

حيدر حسين سويري

كاتب وأديب وإعلامي

البريد الإلكتروني: Asd222hedr@gmail.com  










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7341 ثانية