‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يستقبل سعادة القائم بأعمال السفارة اللبنانية في سورية      بطريرك الكلدان: عالم اليوم على المحك والشرق الأوسط بشكل خاص      احتفاءا باليوم العالمي للغة الام.. السيد عماد ججو يزور روضة البيبون السريانية في الحمدانية      القوميات المتنوعة بإقليم كوردستان تدرس بلغاتها الأم في المدارس      مداخلة غبطة البطريرك ساكو في المنتدى السعودي للإعلام في الرياض      دعوة لتعزيز استخدام اللغة السريانية في التطبيقات الرقمية      مسيحيو العراق متخوفون من التلاشي .. توجه للمجتمع الدولي لإيصال صوتهم      4 منظمات مسيحية تحذر من تزايد القمع و"محاكم التفتيش" ضد المسيحيين الإيرانيين      غبطة البطريرك يونان يترأّس اجتماعاً للآباء الخوارنة والكهنة في أبرشية حمص وحماة والنبك، الحميدية – حمص، سوريا      البطريرك ساكو يغادر الى المملكة العربية السعودية      "الله يسير مع شعبه" موضوع اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين ٢٠٢٤      اكتشاف ثقب أسود يمتص ما يعادل شمسا كل يوم      الديمقراطي الكوردستاني بشأن قرارات المحكمة الاتحادية: تتعارض مع روح الدستور      حكومة إقليم كوردستان تشدد على ضرورة إصلاح النظام الضريبي      الأنواء الجوية: أمطار وارتفاع في درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة      مدفيديف: لا نستبعد الوصول لكييف.. ونشوب حرب نووية عن طريق الخطأ وارد      ميسي يقود انتر ميامي لبداية قوية في الدوري الإميركي      بايرن ميونيخ يعلن رحيل توخل بنهاية الموسم      شعوب العالم تحتفي باليوم الدولي للغة الأم      السوداني: مستمرون بتمويل إقليم كوردستان بكل إنسيابية
| مشاهدات : 1182 | مشاركات: 0 | 2022-08-28 10:31:03 |

مزهريّة

مصطفى معروفي

 

وضعت الهدوء على حجر ناشئٍ

واتشحْتُ به

عندها انهال رتْلٌ من البرق

فوق يدي

حطت القبرات على جانب النهر

تغسل في مرَحٍ باذخٍ

ريشها المتسامي

فعريت أفْقا لها وأنشأتُ أثخنه

برياح الطواحين

والهبَواتِ الرشيقة

إني إذا سطع الموج فوق ثيابي

وراحت تحج إليّ الأيائل مابين

سهّبٍ وغابٍ

مشيتُ إلى حجلٍ قانع بالجلوس

أشاكسه برخام القرى وإماء الكواكب

ثم أذرّيه عفوا بلا صخبٍ هكذا

وإذا ما استفاق أتيت له بالإقامة

بين الرياحين منتعشا بالمراثي الجميلة

لا أحتفي بالمجراتِ أو أسرق العطر من

زهرة وهْيَ تريد الهواء

فعالمنا سوف يكفيه سربٌ من الطير يعطيه

شمس البراءة كي حين يأتي إلى سمته

يجد الماء يلبس عشبا مريحا

ويقْبَل بالاكتفاء بإغفاءةٍ عن

طريق البداهة

قد يفتح الناي أشكاله للنبوءة

يعطي السماء مزاليجها

قد يفي بالوعود التي لا انفصامَ لها

ويحن إلى رغبة طالما كانَ

يوقظ فيها السلالاتِ وهْوَ

يحدِّق في المزهريّة.

ـــــــــ

مسك الختام:

خاطبتِ المرآةَ تعاتبها:

أيتها المرآةُ

لقد كنتِ معي قاسيةً

قبل نشوبِ الماكياجِ بوجهي".










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5425 ثانية