لقاء غبطة المطران مار ميلس زيا مع قداسة البطريرك مار اغناطيوس افرام وسيادة المطران جورج صليبا      ارمن دهوك يستقبلون الرئيس الروحاني المنتخب لطائفة الارمن الارثوذكس في العراق واقليم كوردستان      ريستال مريمي طقسي بمناسبة مهرجان كنيسة سلطانة الوردية في بغداد      الرئيس الروحاني لطائفة الأرمن الأرثوذكس يزور الجمعية الثقافية الأجتماعية الأرمنية في اربيل      الرئيس بارزاني يستقبل سفير الفاتيكان لدى العراق      ترحيب مسيحي بحريني بالزيارة البابوية التاريخية إلى بلادهم      احتفالية تخرج خمسين طالبا من الجامعة الكاثوليكية باربيل وبدء السنة الدراسية      قرية هاوريسك الارمنية تستقبل الرئيس الروحاني لطائفة الارمن الارثوذكس      فعاليات اليوم الاول من المخيم الكشفي الخامس عشر الذي اقيم في ‏قرية الفاف      اهالي قرية افزروك ميري الارمنية يستقبلون الارشمندريت اوشاكان كولكوليان      غضب عارم من "المتعجرف".. رونالدو 90 دقيقة على الدكة      حكاية العود في بلاد ما بين النهرين.. العزف على أوتار الماضي      كوردستان تحظر على موظفيها استخدام المنصات الاجتماعية في الدوائر الرسمية      الرئيس مسعود بارزاني يبحث مع الكاظمي التنسيق المشترك لمعالجة الملفات العالقة      فاينانشيال تايمز: توقعات بشتاء بارد في أوروبا وسط أزمة طاقة      دهوك: إنشاء أكبر حديقة أثرية على مستوى كوردستان والعراق      العراق.. الأمن يفتح الطرقات بعد انسحاب المتظاهرين      الولايات المتحدة تنظر في احتمال نشوب حرب نووية بسبب أوكرانيا      القوى الاحتجاجية تستذكر "ثورة تشرين" وتحذر من استخدام العنف ضدها      غوارديولا: هالاند تخلص من الإصابة بفضل العلاج الطبيعي
| مشاهدات : 500 | مشاركات: 0 | 2022-08-28 10:31:03 |

مزهريّة

مصطفى معروفي

 

وضعت الهدوء على حجر ناشئٍ

واتشحْتُ به

عندها انهال رتْلٌ من البرق

فوق يدي

حطت القبرات على جانب النهر

تغسل في مرَحٍ باذخٍ

ريشها المتسامي

فعريت أفْقا لها وأنشأتُ أثخنه

برياح الطواحين

والهبَواتِ الرشيقة

إني إذا سطع الموج فوق ثيابي

وراحت تحج إليّ الأيائل مابين

سهّبٍ وغابٍ

مشيتُ إلى حجلٍ قانع بالجلوس

أشاكسه برخام القرى وإماء الكواكب

ثم أذرّيه عفوا بلا صخبٍ هكذا

وإذا ما استفاق أتيت له بالإقامة

بين الرياحين منتعشا بالمراثي الجميلة

لا أحتفي بالمجراتِ أو أسرق العطر من

زهرة وهْيَ تريد الهواء

فعالمنا سوف يكفيه سربٌ من الطير يعطيه

شمس البراءة كي حين يأتي إلى سمته

يجد الماء يلبس عشبا مريحا

ويقْبَل بالاكتفاء بإغفاءةٍ عن

طريق البداهة

قد يفتح الناي أشكاله للنبوءة

يعطي السماء مزاليجها

قد يفي بالوعود التي لا انفصامَ لها

ويحن إلى رغبة طالما كانَ

يوقظ فيها السلالاتِ وهْوَ

يحدِّق في المزهريّة.

ـــــــــ

مسك الختام:

خاطبتِ المرآةَ تعاتبها:

أيتها المرآةُ

لقد كنتِ معي قاسيةً

قبل نشوبِ الماكياجِ بوجهي".











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2022
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7105 ثانية