بالصور.. نشاط ‏تعليمي وترفيهي لطلاب التعليم المسيحي قدمه فريق ملح الارض لمسرح الدم في كنيسة ماركوركيس الشهيد – بيرسفي      ‎قداسة البطريرك افرام الثاني يوشّح الأب مرقس والأب شيبو بالإسكيم الرهباني في دير مار أفرام السرياني      غبطة البطريرك ساكو يزور قداسة البطريرك مار آوا الثالث      إتحاد الأدباء والكتاب يقيم محاضرة لغوية تحت عنوان (أخطاء ‏شائعة باللغتين السريانية والعربية) ‏- عنكاوا      المجلس الشعبي يهنيء ‏بمناسبة مرور الذكرى السادسة والسبعون لتأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني ‏      غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس عيد انتقال السيّدة العذراء مريم وبركتها للكروم، دير سيّدة النجاة – الشرفة      غبطة البطريرك ساكو يحتفل بعيد الانتقال وافتتاح نصب الصليب الجديد - بغداد      الاحتفال بعيد انتقال السيدة العذراء‏ - كنيسة ام النور في عنكاوا      ثانوية عشتار للبنات في كركوك تحرز نسبة نجاح 100% ، والطالبة ميري شموئيل من الأوائل على العراق      القداس الالهي بمناسبة عيد انتقال القديسة مريم العذراء ومباركة العنب في كنيسة الصليب المقدس في اربيل      بسبب فيديو تيك توك.. ارتفاع سرقات السيارات في أميركا      حكومة كوردستان تخصص أكثر من 736 مليار دينار لتنفيذ مشاريع خدمية      اجتماع قصر الحكومة: غياب الصدر.. وتلميح إلى الانتخابات المبكرة      الدفاع التركية: 25 سفينة حبوب غادرت مواني أوكرانيا      جدري القرود .. حالة انتقال جديدة وغريبة      الشرطة تستدعي كريستيانو رونالدو بسبب حادثة تحطيم هاتف مشجع بعد الخسارة أمام إيفرتون      اجتماع 15 ألف حاج في لورد في عيد الانتقال      مصر: المسيحيّون يُعانون لبناء الكنائس وترميمها      الصدر يعلن تأجيل تظاهرات السبت "حتى إشعار آخر"      موراتا يكشف عن مستقبله مع أتلتيكو مدريد
| مشاهدات : 442 | مشاركات: 0 | 2022-07-15 11:41:06 |

كأني على غيمة تتهادى

مصطفى معروفي

 

فتح الماء كفيه للشجر المجتبى

فانبرى ثَمَّ طفل وخط مدارا

تخثّرَ في يده

ليؤثث طيفا يخص الظهيرة

حين يكون متاحا

ويعطي الإقامة للطير حين تريد الرجوع

إلى النبع مكترثات بآلائه

لا مكان لنا في محابره

غير أنا نجيء إليه نعري هشاشتنا

قلت

اي هزار سيفتي بتأويل وردتنا

سيكون حريا بماء الغواية

إني هنا ناسك الريح...خاتمها المستعار

ولا يد لي في الغيوم إذا اتخذت من

صهيل الظلال بيارقها

كنت أبني جدارا وسيما وحولي الطيور

تبارك صورته الأريحيةَ

ها أنذا جئت أسترجل الاحتمال الذي

سوف يشعل شهوته في السهوب

أخذت طريقي وحيدا إلى الأرض

حيث هرقت تواريخها تحت ظلي

وأصبحت أتخذ الوقتَ لي صاحبا سامقا

و السماءَ قميصا عليّاً

كأني على غيمة تتهادى

أحاول سكب شجوني

كأني بجرّ الأعالي إلى كنف النخل

سوف أتاخم أرض الشموس الجميلة

ظن القطا أني سأجلب عرس الغدير إليه

وأصغي إذا هو نادى الأيائلَ منتحلا

سمتَ أخطائه،

لا

هناك سماء تحب الطيور

وتمتلك اسما تود السماوات

لو هي كانت تنادى به حتى تفيء إليها البروق طواعيةً.

ــــــــــــــــــ

مسك الختام:

ما زال يعب السيجارة

حتى ألقت رئتاه به

فوق سرير المستشفى.











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: [email protected]
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    [email protected]
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    [email protected]
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2022
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6132 ثانية