المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية حول اوضاع ابناء شعبنا والمكونات الأخرى في واشنطن      بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية تحتفل بالذكرى السنوية الحادية عشرة وبدء السنة الثانية عشرة لتنصيب وتولية غبطة البطريرك يونان على الكرسي البطريركي الأنطاكي      افتتاح متحف في مصر لتخليد ذكرى الشهداء الأقباط الذين ذبحهم "داعش" في ليبيا      قرى ناحية النمرود تعزف ألحان الحياة      الاحتفال باليوبيل الذهبي لندوة مار يعقوب البرادعي / برطلة      محاضرة نفسية بعنوان " المخاوف و التوترات النفسية.. تشخيصها.. اسبابها ومعالجاتها بمنظور علم النفس"/ عنكاوا      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يلتقي معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح في الإمارات العربية المتحدة      الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تشاطر البابا قلقه حول الشرق الأوسط : منطقة الشرق الأوسط تشهد إبادة جماعية للمسيحيين      سيادة المطران بشار متي وردة يمنح الخدمة القارئية والرسائلية لمجموعة من بنات وابناء ايبارشية اربيل الكلدانية / عنكاوا      البرلمان السوري يعترف بالإبادة الأرمنية على يد العثمانيين      مسرور بارزاني يجتمع مع رئيس الوزراء الايطالي      فؤوس وأسلحة ووضع البلاد في أجواء حرب أهلية! تفاصيل جديدة عن مخطط لمهاجمة مساجد ولاجئين بألمانيا      العلماء حائرون.. عقار للإيدز لمواجهة كورونا      فضيحة مدوية في برشلونة: "خطة شيطانية" لتشويه ميسي      قتلي وجرحي للمسيحيين في أفريقيا وطال الإرهاب ائمة مساجد      الكشف عن مضمون اتصال بين الرئيس البارزاني وعلاوي.. هل سيشارك الكورد في الحكومة العراقية؟      لسبب "عجيب".. ترامب فضل تصفية بن لادن الصغير على شخصيات أخطر      زوجان اشتريا ثمرة فلفل .. ثم اكتشفا "صدمة كبرى" داخلها      زيدان يعلق على "السقطة".. وألم التعادل      التقرير الثاني للجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية حول التظاهرات العراقية
| مشاهدات : 368 | مشاركات: 0 | 2020-02-09 10:16:56 |

من أجل تجنيب البلاد الانزلاق نحو مزيد من العنف

رائد فهمي

 

ثمة اجماع بين الفاعلين والمراقبين للمشهد السياسي العراقي، على أن الأوضاع تتسم بالخطورة على خلفية انسداد سياسي وتسويف في تلبية مطالب الانتفاضة المشروعة واشتداد للتوتر في ساحات الاعتصام اثر الهجمات المدانة التي استهدفت المعتصمين السلميين وسقوط شهداء وضحايا كثيرين.

لتجنب الانزلاق نحو مزيد من العنف ينبغي:

- الإسراع في الإتيان برئيس وزراء وحكومة يرضى عنها الشعب، قادرة على تنفيذ مهمات الحكومة الانتقالية في تنظيم انتخابات مبكرة حرة ونزيهة.

- ومحاسبة قتلة المتظاهرين

- وتحريك ملفات حيتان الفساد

- وتطبيق القرارات التي تخفف من معاناة المواطنين

- وتحقيق القرار الوطني المستقل.

وبموازاة ذلك:

  • تأمين سلامة المعتصمين السلميين وأمن ساحات الاحتجاج من قبل القوات الأمنية وفق الدستور والقانون
  • وانسحاب سائر الجماعات المسلحة من ساحات الاحتجاج وضمان عدم تدخلها.
  • وإيقاف الممارسات القمعية بحق المتظاهرين
  • ونبذ أية ممارسة لاسلمية من قبل عناصر محسوبة على المنتفضين.
  • وما يجري الحديث عنه في شأن وجود عناصر مندسة في صفوف المعتصمين، فمن مسؤولية الجهات الحكومية المعنية تشخيصهم واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، والتوقف عن إلصاق التهم الجاهزة بصورة مطلقة على عموم المتظاهرين.
  • والمعتصمون السلميون مطالبون باليقظة والحذر ازاء الممارسات والسلوكيات التي تسيء الى صورة الانتفاضة وطابعها السلمي ومطالبها الوطنية المشروعة.

اذا ما اتخذت الإجراءات بحق من اعتدى على المتظاهرين من قبل سلطات الدولة، ستتوفر ظروف أفضل لإزالة الاحتقان والتوتر وخلق اجواء مناسبة لإطلاق حوارات بناءة بين مختلف الأطراف والجهات المشاركة والداعمة للانتفاضة وأهدافها.

ويبقى للمنتفضين الحق الدستوري في ممارسة مختلف أشكال وأساليب الضغط السلمية على السلطات الحكومية والقوى السياسية، من اجل تلبية المطالب المشروعة.

ـــــــــــــــــــــــــــ

* من الفيسبوك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص1

الاحد 9/ 2/ 2020











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.0789 ثانية