اجتماع المكتب السياسي للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في مقره بعنكاوا / اربيل      إنطلاق فعاليات مهرجان كوردستان للموسيقى والغناء بحضور المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية      بتمويل الوكالة الامريكية للتنمية الدولية، جمعية الثقافة الكلدانية في القوش بالتعاون مع دائرة كهرباء القوش تبدأ بمشروع انارة البلدة      البطريرك ساكو يستقبل المفكر العراقي الدكتور عبد الجبار الرفاعي      المؤتمر السنوي الأول المشترك للجنة التعليم المسيحي ولجنة العائلة      كادر قناة عشتار الفضائية يقوم بجولة ليلية في بلدة باطنايا لمتابعة العمل بمشروع الإنارة المدعوم من قبل الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID      عائلات آشورية تنزح من تل تمر تزامنًا مع وصول الفصائل الموالية لتركيا إلى حدودها      غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس أحد بشارة زكريا الكاهن      الثقافة السريانية تشارك في ورشة عمل بالجامعة الكاثوليكية      بدء عملية صب الأساسات لأكبر كنيسة في شمال الخليج العربي      العراق يحافظ على صدارته بالتعادل السلبي مع البحرين في التصفيات المزدوجة      شاهد .. قبة الصعود في القدس      دهوك .. أعمال منتدى "السلام والأمن في الشرق الأوسط" في الجامعة الأمريكية      70 في المئة من المحافظات الإيرانية تنضم إلى الاحتجاجات... واشنطن "قلقة" و"الحرس" يتوعد      جنرال أميركي سابق: يجب نقل الأسلحة النووية من تركيا بشكل عاجل      الحزب الديمقراطي للمتظاهرين: البيشمركة أخوتكم ولن يتلطخ اسمها بما لا يرضي الضمير والوطن      مدير برشلونة الرياضي يكشف "خطط نيمار وسواريز وراكيتيتش"      تحذير أميركي: أوقفوا عمليات الليزك فورا لهذه الأسباب      مياه الفيضانات في البندقية تضع كنيستها التاريخية في خطر      البابا فرنسيس يترأس القداس الإلهي احتفالا باليوم العالمي للفقراء: رجاء البائسين لا ينقطع للأبد
| مشاهدات : 388 | مشاركات: 0 | 2019-10-31 11:46:41 |

انجاز أصحاب (التكتك(

جاسم الحلفي

 

الأكيد هو رحيل الحكومة. سيحصل الرحيل بدون ريب، عبر استقالة يقدمها السيد عادل عبد المهدي الى رئيس الجمهورية، وهذا هو الألْيَق، من إقالته من قبل مجلس النواب. ومن لا يقدم  على ذلك لا يدرك قوة مطلقي الانتفاضة ومحركيها من الشباب، وهي التي أصبحت انتفاضة الشعب الجبارة، التي تتكثف فيها شجاعة المنتفضين، وروح  التضامن العالية، وتضحيات اصحاب (التكتك) اليافعين، واندفاعهم العجيب، وانضمام الطلبة الى المنتفضين بقوة، وعنفوان المرأة اللافت والمميز، واشتراك النقابات، ومسيرات العوائل الليلية بالسيارات المزينة بأعلام العراق. يضاف الى ذلك فشل كل اساليب القمع والترهيب وحرب الاشاعات التي هدفت الى كسر إرادة الشعب.نعم انه الشعب واصل احتجاجاته دون تراجع.

والأعين تنصبّ على ما ستحققه من هذه الانتفاضة والتضحيات العزيزة التي قدمتها.

هناك ثلاثة اتجاهات تتقابل في الصراع على مآل الانتفاضة.

الاول معادٍ للانتفاضة ولا يتمنى لها النجاح ويعمل على افشالها وقمعها.

والثاني يمثله المتربصون، الذين يعملون في الهوامش، مدعين مساندتها لكنهم يسعون الى تحقيق مآرب خاصة، وأجندات بعيدة عن مصالح الشعب. يحلمون بعودة الدكتاتورية والاستبداد وهم يمتلكون إمكانيات مادية وإعلامية لتشويش الرأي العام وحرف الحقائق.

اما الاتجاه الثالث وهو الأهم والاكبر، فهو اتجاه الرهان على وعي الاهداف التي يتطلع اليها الشعب، الذي عانى ما عانى من المحاصصة والفساد.

وعي الوطنيين الاحرار والمدنيين الديمقراطيين

الاتجاه الذي يتبناه ويدعمه الشباب وأصحاب (التكتك) وكل الحالمين بوطن حرّ يحفظ كرامة مواطنيه. وهذا الاتجاه يتوجب تنظيم جهوده ومطالبه، وتدقيقها وتحديد أولوياتها، وايضاح أهدافها، وتشكيل القيادة السياسية الجماعية الواسعة التي توصل الانتفاضة الى أهدافها.

بدون تنظيم هذا الاتجاه عبر جبهة شعبية واسعة تقف في مواجهة كل الأعداء الداخليين والخارجيين، والاستفادة من تجارب الربيع العربي والمآل الذي انتهت اليه. لذا لابد من التحفز لقطع الطريق امام نهازي الفرص، والوصوليين، وكل من يريد حرف الاتجاه والالتفاف على محتوى الانتفاضة، المتمثل في تحقيق العدالة الاجتماعية، والتمثيل الحقيقي للقوى المدنية الديمقراطية، قوى التغيير.

لنحشد كل الجهود وننظم القوى دون تأخير وتردد، وبوضوح تام ووعي دون السير وراء سراب الأوهام والانخداع بعبث العابثين ونواياهم الشريرة.

ان الرسالة تتكثف في وضع  أسس لمضامين ثابتة لنظام يحقق الدولة المدنية الديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص2

الخميس 31/ 10/ 2019











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.0288 ثانية