بالصور.. انطلاق الدورة الصيفية للتعليم المسيحي واللغة الآشورية في كاتدرائية مار يوخنا المعمدان البطريركية – عنكاوا/ 24 حزيران 2024      اختتام بطولة البابا فرنسيس بكرة القدم لكنائس بغداد بحضور سيادة المطران يلدو      قناة عشتار الفضائية تهنئ الطلبة المتفوقين في مدارس القوش      قداسة البطريرك مار آوا الثالث يزيح الستار عن الصليب الجديد الّذي يعلو كاتدرائية مريم العذراء في تورونتو، كندا      الاحتفال بمناسبة عيد العنصرة (حلول الروح القدس على التلاميذ)- كنيسة ام النور في عنكاوا      غبطة البطريرك ساكو يشكر قيادة إقليم كوردستان قبيل عودته إلى بغداد      بالصور.. رحلة لأبناء رعية كاتدرائية مار يوخنا المعمدان إلى دير ربان هرمزد، دير السيدة، ومصيف بندوايا      اليوم الرابع والختامي للمخيم الكشفي الذي اقيم من قبل الكشاف السرياني العالمي/ دير مار متى      كنيسة مارت شموني تحتضن تلاميذ التناول الاول - أربيل      غبطة البطريرك يونان يصلّي ويتبارك من قبر القديس جان ماري فيانّي ويزور المنزل حيث كان يسكن، في بلدة آرس - فرنسا      التحالف الدولي ينشىء منظومة ربط لوجستية لقوات البيشمركة      تقرير أميركي يرصد تخطيط حماس للانتقال الى العراق      تفاصيل "خطة ترامب" لإنهاء حرب أوكرانيا.. السر في التسليح      متحورة كورونا الجديدة تتفشى في بريطانيا      إجراءات استثنائية لحماية رونالدو أثناء مباراة البرتغال ضد جورجيا      ويكيليكس يعلن أن جوليان أسانج "حر" وغادر بريطانيا بعد إبرامه اتفاقا مع القضاء الأمريكي      هواوي تطلق تحديث NEXT لنظام تشغيلها HarmonyOS بـ"مزايا قياسية"      هجمات دامية ضد كنائس أرثوذكسية ومعابد يهوديّة في القوقاز الروسي      البابا فرنسيس: ليُنِر الروح القدس عقول الحكام ويبعث فيهم الحكمة والحس بالمسؤولية      تصاعد للغبار وارتفاع في درجات الحرارة.. الأنواء الجوية تتوقع طقساً قاسياً في العراق
| مشاهدات : 8528 | مشاركات: 0 | 2010-03-31 16:45:44 |

بنيامين حداد: عيد اكيتو هو صفة تضاف الى الصفات التي تجمع ابناء شعبنا من اجل وحدته

قال المؤرخ واللغوي بنيامين حداد ان عيد اكيتو هو ارث حضاري ويحتوي على عمق انساني يرمز الى النمو والخلود والازدهار والخصب والتكاثر مشيرا الى ان ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري يستطيعون ان يجعلون منه صفة اخرى من الصفات المشتركة التي تجمع ابناء شعبنا كاللغة والتاريخ والتراث والتي بها يتوحد ابناء شعبنا.

  المزيد في متن اللقاء التالي الذي اجراه معه موقع قناة عشتار الفضائية


ماذا يعني اكيتو؟

اكيتو هو راس السنة العراقية القديمة ويقع في الاول من نيسان شهر الاول من الربيع وهذا العيد بمرور الوقت اكتسب صفة متميزة ثنائية نشأ اصلا كعيد من اعياد الطبيعة وهو يتميز بنوعين من المظاهر الاول يعبر عن حزن الطبيعة بموت كل الاشياء النامية والثاني يعبر عن فرحة الطبيعة وعودة الحياة الى هذه الاشياء واضيف الى هذا العيد تمجيد الإله مردوخ فيحتفل بهذا المقام الجديد من الألوهة ودرجته ويستمر عيد السنة الجديدة في بابل 12 يوما.


كيف اصبح الاول من نيسان راس السنة الاشورية البابلية؟

إن القصة التي يعزى الاحتفال بـ 1 نيسان رأس السنة العراقية القديمة الاشورية البابلية اليها هي قصة عشتار وتموز (تموزي) تبدأ القصة بحوار بين عشتار واخيها الاله اوتو حيث تفصح عشتار عن حبها لفلاح ورغبتها بالزواج منه إلا ان اخاها اوتو ينصحها بالزواج من راع اسمه تموز وبعد ان تلتقي عشتار بتموز وهو يظهر لها صفاته المتميزة وامكاناته الكبيرة تميل اليه وتود الزواج منه ومن ثم يتقدم تموز لخطبة عشتار من امها (منكال) وهكذا يتم الزواج بين إله الحب والراعي تموز ليصبح إلاها للخصب وكنتيجة لهذا الزواج يعم سطح الارض الخصب وينمو ويتكاثر كل مخلوق حي على وجه الارض.

عشتار دائمة الهبوط الى العالم السفلي عالم الاموات الذي تحكمه اختها (آلاش تيكال) ولا يعرف بالظبط سبب زيارة عشتار للعالم السفلي وهناك من يقول انها نزلت لتتعرف على طريقة هبوط اختها الى العلم السفلي وهذا جاء في الميثولوجية السومرية اما الميثولوجية الاشورية فهو من اجل اطلاق سراح ارواح بعض الموتى من العالم السفلي إلا ان (آلاش تيكال) حينما تعلم بقدوم اختها تغضب كثيرا وتجعل حراس الابواب السبعة ينزعون قطعة من ملابسها لدى عبورها كل باب حتى تمثل اما اختها عارية وتنظر اليها نظرة الموت فتسقط على الارض جثة هامدة وعندما يسمع رسولها (كش كال) بذلك ينتظر ثلاثة ايام ومن ثم يقصد الإله (إيا) ويطلب منه انقاذ عشتار فيخلق الاله (إيا) مخلوقا جميلا او شابا اسمه (آشو شنمار) ويرسله الى العالم السفلي ليغري (آلاش تيكال) وتقع بحبه وعندئذ يشترط عليها إطلاق سراح عشتار فتوافق  (آلش تيكال) وتخرج عشتار وبطريقها تمر وتلقاه في حالة حزن وفشل بسبب سجنها بالعالم السفلي وحين تصل الى قصر زوجها تموز تراه في حرج ومرج وفي انس وطرب فتغضب على زوجها وتنظر اليه نظرة موت فيسقط على الارض وتأمر الارواح الشريرة بالقائه في العالم السفلي ولما سمعت اخت تموز (كشتن انا) بما حل بأخيها تتوسل وتطلب من عشتار ان تنقذه من الموت وكانت عشتار نفسها قد ندمت وحزنت على زوجها فتطلب من الآلهة ليبعث تموز من الموت إلا ان مجلس الآلهة قرر ان يمنح تموز الخلود لمدة ستة اشهر ومن ثم ينزل الى عالم الاموات في الستة اشهر التالية والستة اشهر الاولى التي يخرج منها الى الارض تبدأ بـ الاول من نيسان وبأنبعاث تموز في هذا اليوم يبدأ الشهر الاول من السنة وهو شهر الربيع وتكتسي سطح الارض بحلة خضراء وتفتح الزهور وتكون بداية حياة جديدة على الارض. وفي نهاية الاشهر الستة يعود تموز الى العالم السفلي مرة اخرى.


ماهي الاهمية التي يحملها هذا العيد؟

تأتي اهمية هذا العيد كونه عيد عراقي قومي يشمل كل العراقيين بأحيائه ارى ممكن ان نحتفل به بشكل آخر يجعلنا كلنا ابناء شعب واحد كما ويعتبر عيد اكيتو ارث حضاري ويحتوي على عمق انساني يرمز الى النمو والخلود والازدهار والخصب والتكاثر وهناك آراء اخرى وهي ان هذا العيد يقابل عند اقوام عراقية اخرى مثل عيد نوروز عند الاكراد وعيد سريصار عند اليزيديين وفي مناطق الوسط والجنوب يحتفلون باعياد الربيع وجميع هذه القوميات لها ارث وحضارة تاريخية عريقة في العراق القديم .


هناك اختلاف في السنوات المعتمدة لهذا العيد ماذا تقول عن هذا الاختلاف؟

إن تاريخ السنة الجديدة مختلف عليها بالحقيقة والتاريخ المعتمد هو (6760) وهذه بالنسبة للميثولوجية الاشورية.


كلمة اخيرة

يحتفل اليوم بهذا العيد في العراق احفاد الاشوريين والبابليين ابناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري ونتمنى ان نجعل من هذا العيد صفة جديدة تضاف الى الصفات المشتركة الاخرى التي تجمعنا من لغة وتاريخ وتراث لنجعل منه عيدا يجمعنا ويوحدنا ويجعلنا شعبا واحدا.










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6721 ثانية