البطريركية الكلدانية تدين الهجوم الانتحاري في بغداد      رؤساء كنائس يحثون بايدن على إلغاء العقوبات الأحادية المفروضة على الشعب السوري      الشاب الاشوري "ريني خيو" يتخرج من كلية القانون بثلاث درجات مستقلة من ثلاث جامعات عالمية      المدير العام للدراسة السريانية عماد ججو يزور المطران افاك اسادوريان في بغداد      ديالى تنفي أي تهجير للمسيحيين وتكشف عن عدد عوائلهم بالمحافظة      البابا مهنئًا بايدن: لتشجيع المصالحة والسلام في الولايات المتحدة وبين الأمم      مجلس كنائس الشرق الأوسط في لقاء مسكونيّ جمع الشباب المسيحي في الشرق الأوسط      الذكرى السنوية الثانية عشرة لانتخاب مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريركاً      حملة جديدة لتمويل عدة مشاريع في سوريا تطلقها جمعية بابوية      ترامب يمنح تركيا كامل الحقوق القانونية على التراث الأرمني في أرمينيا الغربية      "ثورة البناء مستمرة".. الحكومة تغيّر وجه كوردستان بمشاريع عملاقة      بعد تنصيب بايدن وتفجيري بغداد.. الأمن النيابية تكشف احتياجات تطوير القدرات العسكرية      بايدن يبدأ عهده باستهداف "الكلمة المهينة"      وقت "الشاي والشلغم".. كوردستان تحتفي بتساقط الثلوج      بتصريح رسمي.. اليابان تحسم أمر أولمبياد طوكيو      الكنيسة الأرمنية في الأراضي المقدسة تحتفل بعيدي الميلاد والغطاس      مقتل 28 شخصا وإصابة 73 آخرين في هجوم انتحاري وسط بغداد      هل يستمر نجاح نتفلكس في عام 2021؟      قادة إقليم كوردستان يهنئون بايدن بتنصيبه رئيساً لأميركا ويؤكدون تطلعهم لتعزيز الشراكة      إدارة بايدن.. ما أبرز ملفات الـ100 يوم الأولى؟
| مشاهدات : 26490 | مشاركات: 0 | 0000-00-00 00:00:00 |

باخـتمـي

بوشر بالسكن في القرية منذ نيسان من عام 1958، والقادمون كانوا من قرى مختلفة وقد بلغ تعداد نفوس القرية حينذاك 648 نسمة، وفي عام 1959 قام اهالي القرية ببناء مدرسة ابتدائية لابنائهم طوعيا وتم تأجيرها لدائرة المعارف في لواء الموصل وقامت الاخيرة بتجهيز المدرسة وتأسست بشكل رسمي في عام (1960-1961) بدأت بمدرسة اولية من ثلاث صفوف ثم تطورت الى مدرسة ابتدائية كاملة من ستة صفوف وشيئاً فشيئاً اصبحت المدرسة الوحيدة في المنطقة وكان يقصدها التلاميذ من القرى المجاورة وفي بداية السبعينات تم تأسيس مدرسة متوسطة باسم مدرسة متوسطة باختمي المختلطة وبعدها انشيء مستوصف صحي للقرية وتطورت القرية في العديد من النواحي بعد ذلك قام اهالي القرية ببناء ثلاث كنائس وهي كنيسة مار دانيال وكنيسة مريم العذراء وكنيسة صغيرة اقيمت على آثار لدير مار دانيال في الشمال الغربي للقرية.

تعرضت القرية للترحيل بعد ان شملتها عملية الانفال سيئة الصيت حيث دمرت القرية في عام 1987 ورُحل معظم اهاليها الى مجمع في المنصورية في قضاء سميل.

شملت باختمي بحملة الاعمال التي قادها ودعمها الاستاذ سركيس آغاجان فبأيعاز مباشر منه قامت اللجنة العليا لشؤون المسيحيين في دهوك ببناء 152 دارا جديدا وبناء كنيسة جديدة فيها وترميم الكنيسة القديمة وقامت اللجنة ببناء مستوصف فيها وبناء مدرسة وبناء قاعة وفتحت طرقها الداخلية والخارجية ووصلت بشبكة الكهرباء الوطنية بالاضافة الى تزويدها بمولدة وقامت اللجنة بعمل ثلاثة مشاريع للمياه وبهذا العمل الكبير يكون الاستاذ سركيس آغاجان قد اعاد القرية الى سابق عهدها.








































اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2021
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.0140 ثانية