نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان يطمئن المسيحيين على وضعهم: أنتم مكون أصيل      النائب رائد اسحق يزور بعشيقة وبحزاني      الجمعية العراقية والمنتدى العراقي لمنظمات حقوق الانسان يحتفلان بالذكرى ( 69 ) للاعلان العالمي لحقوق الانسان      وزير التعليم العالي في حكومة إقليم كوردستان: اللغة السريانية جزء مهم من التراث السرياني والتاريخ والهوية ويجب الحفاظ عليها      البطريرك ساكو يتفقد كنيسة ام الأحزان في الشورجة      فرع دهوك للمجلس الشعبي يستقبل بيت نهرين الديموقراطي      الكنيسة الكاثوليكية فى النمسا: 30 % من المسيحيين اللاجئين من العراق يرغبون فى العودة الى بلدهم بعد هزيمة تنظيم داعش      مسيحيو برطلة يهيئون كنيستهم لاعياد الميلاد      البطريرك بنيامين الأول عبود: المسيحيون في العراق كيان مُهمّش      الجيش اللبناني يستعيد جرس كنيسة و11 كتاباً دينياً قديماً لدير معلولا      وزارة النقل في كردستان ترجح افتتاح مطارات الاقليم قبل نهاية العام الحالي      العراق كما لم تشاهده من قبل      بوتين يتهم أميركا بغض الطرف عن دواعش يسافرون للعراق      النرويج..أول دولة توقف موجات "إف إم"      رونالدو يدخل تاريخ "الموندياليتو"      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس الإلهي بمناسبة عيد الميلاد المجيد للطلاب الإكليريكيين في دير سيّدة النجاة – الشرفة      جبار ياور: البغدادي لا زال حيا وتنظيم داعش يرتب صفوفه لشن هجمات      100 مليار دولار.. حجم الفساد في العراق      نيجيرفان بارزاني: يجب الاستفادة بشكل افضل من المصادر البشرية الغنية الموجودة في اقليم كوردستان      تيلرسون: ندعم الكورد في تطبيق الدستور العراقي؛ الذي لم يطبق بالكامل أبداً
| مشاهدات : 13779 | مشاركات: 0 | 2011-10-18 17:05:01 |

مشروع نقل الطلبة في خورنة بغديدا

نقدم لكم تقريرنا هذا موضحين فيه معلومات موجزة عن مشروع نقل الطلبة في خورنة بغديدا / قره قوش وما يقدمه من خدمات مهمة وجلية للطلبة الجامعين من أبناء الخورنة .

حيث أن المشروع يعتبر أحد النشاطات الكنسية لخورنة بغديدا / قره قوش منذ تأسيسه في عام 1992 برعاية مثلث الرحمات المطران مار قوريلوس عمانوئيل بني وبتشجيع ومتابعة حثيثة من قبل الآباء الكهنة الأفاضل في خورنة بغديدا / قره قوش وبإدارة لجنة من الشباب من أبناء البلدة . وما يزال المشروع يعتبر من أهم النشاطات الكنسية التي ترعاها خورنة بغديدا / قره قوش .

 كان الهدف الأساسي من تأسيس المشروع هو نقل الطلبة الجامعين من بغديدا الى جامعة الموصل بأسعار رمزية من أجل عدم إثقال كاهل العوائل الخديدية في فترة كان الشعب العراقي يَرزَح فيها تحت ثقل الحصار الدولي وآثاره السلبية على العائلة العراقية لذلك ، عَمَلَت الكنيسة على أن تساهم في توفير وسائط مناسبة بأسعار زهيدة و رمزية . وأستمر المشروع بدعم وهِمَة الخيرين ورعاية سيادة راعي الأبرشية والكهنة الأفاضل ، وتطور كثيراً بعد أن ازدادت أعداد الطلبة بشكل كبير .

وهذه الزيادة حتمت على إدارة المشروع الإستعانة بتأجير حافلات مدنية لإستيعاب الأعداد المتزايدة من الطلاب مما شكل ضغطاً مادياً متزايداً على إدارة المشروع . 

وبعد عام 2003 والسنوات التي تلتها حدث تطور مشهودة للمشروع تمثل في الرعاية المباشرة والسخية من قبل الأستاذ الفاضل رابي سركيس آغا جان , وبإشراف مباشر ومتابعة حثيثة من قبل الأب الفاضل لويس قصاب . حيث تم وبفضل دعم سيادته للمشروع  شراء ستة عشرة حافلة حديثة وبمواصفات عالية مما مكن المشروع من تقديم أفضل الخدمات لطلبتنا الأعزاء .

وخلال هذه الفترة تطورت إمكانيات المشروع وأصبح قادرا على إستيعاب الأعداد الكبيرة من الطلبة الجامعين في بغديدا والتي وصلت أعدادهم الى ( 1200 ) ألف ومائتان طالب وطالبة . بالإضافة الى إضطلاع المشروع بمهام  كنسية منها المشاركة في برنامج التعليم المسيحي  وتهئية الأطفال للتناول الأول وأيضا نقل العوائل الى مقبرة القيامة خلال مراسيم الدفن  وذلك من خلال توفير الحافلات لنقل العوائل  ، وكذلك المشاركة في نشاطات مدنية وإجتماعية في بغديدا / قره قوش . 

  ومع بدايات العنف الطائفي الذي عَصَفَ بالمجتمع العراقي عموماً وبشكل خاص المسيحيين منهم ،

تعرض المشروع لتهديدات وتحديات جديدة تمثلت في تعرض طلبتنا في داخل الحرم الجامعي الى مضايقات وتهديدات تمثلت في صور متنوعة وعديدة  . وإستمر الحال من سيئ الى أسوأ الى عام 2007 حيث قامت مجموعة أرهابية بخطف ( 8 ) ثمانية من طلبتنا وتم دفع مبالغ مالية لإطلاق سراحهم ( فدية )  . وأستمر مسلسل الأرهاب بأشكال متنوعة ولمرات عديدة خلال هذه السنوات حيث قامت قِوى الشر بوضع عبوات تفجير لاصقة في الحافلات وكذلك تفجير سيارات مُفَخَخَة في طريق الحافلات بهدف منع الطلبة المسيحيين من الإلتحاق في الجامعة .وتهديد القائميين على إدارة المشروع بوسائل مختلفة بهدف إيقاف عمل المشروع . وكانت آخرها في 2/ أيار /2010 حيث تعرضت حافلات المشروع وطلبتنا لمحاولة أرهابية بتفجير عدد من العبوات الناسفة والسيارات المُفَخَخَة في السيطرة المشتركة مما تسبب بأستشهاد شخصين وأصابه العشرات بأصابات تراوحت بين الخفيفة والحرجة جدا .وتضرر بشكل كامل لــ ( 4  ) أربعة حافلات وتضرر جزئي لبقية الباصات . لذلك فأن أدارة المشروع أرتأت إيقاف المشروع في العام الدراسي 2010 ـ 2011 حفاظا على أرواح طلبتنا .

بينما ما يزال المشروع يقدم الدعم الكامل لنشاطات الخورنة والنشاطات الأجتماعية  والمدنية في بغديدا / قره قوش على أمل أن يباشر المشروع نشاطه الذي تأسس من اجله في نقل الطلبة الجامعين في العام الدراسي المقبل 2011 / 2012

مــــع التقدير


























شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6263 ثانية