الفاتيكان يحثّ على التسامح والشمولية في مكافحة الإرهاب ضد الأديان      البطريرك ساكو يستقبل مساعد وزير الخارجية الامريكي ديفيد شينكر والسفير الامريكي      غبطة البطريرك يونان يشارك في اجتماع مجلس الرئاسة لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان – بكركي      رئيس حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يوضح حقوق شعبنا والايزيديين في مبنى البرلمان الهولندي      الإمارات ترخّص لـ ١٧ كنيسة جديدة      السيد فضل فرج الله رئيس شبكة الإعلام العراقي يزور البطريركية الكلدانية      لبنان- كنيسة الروم الملكيين تطلق برنامجًا مكثفًا لدراسة ونشر وثيقة الاخوة الانسانية من أجل السلام العالمي والتعايش المشترك      زيارة رئيس وزراء اقليم كوردستان مسرور البارزاني الى المجلس الشعبي      السُرياني العالمي خلال تكريم الدكتور جان طعمة، مؤمنين بإننّا نستطيع ان نسترجع تاريخنا الذي سُرق منّا      غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس عيد مار أفرام في دير مار أفرام الرغم – الشبانية      تغريم شركة نفط عالمية بـ296 مليون دولار في قضية دفع رشاوى بالعراق      الآثار الإغريقية في اليونان مُهددة.. والسبب!      ريال مدريد يشتري فريق نسائي بالكامل      البابا فرنسيس: الإفخارستيا هي الترياق ضدّ اللامبالاة والكبرياء والجشع      مشكلة أمم أفريقيا "الوحيدة".. ما أسبابها؟ ومتى تنتهي؟      مكتب مسرور بارزاني يصدر توضيحا بخصوص اسماء المرشحين في الحكومة الجديدة      العراق .. حصيلة جديدة لحوادث الحرائق في المحاصيل الزراعية      "داعش" يقترب من الحدود الأمريكية      فؤاد حسين: أكثر من نصف حصة إقليم كوردستان من الموازنة لم ترسل حتى الآن      البرلمان العراقي يوافق على تولي نجاح الشمري منصب وزير الدفاع
| مشاهدات : 797 | مشاركات: 0 | 2019-03-25 12:47:05 |

تحذيرات من حدوث كارثة جديدة في الموصل

 

عشتار تيفي كوم - رووداو/

تتصاعد المخاوف في الموصل من انهيار جسر السويس في الجانب الأيسر من المدينة التي لم تستفق بعد من فاجعة غرق "عبارة الموت" والتي أسفرت عن مقتل قرابة 200 شخص وفقدان آخرين.

ويربط الجسر 4 من كبرى المناطق في الموصل، ورغم أن  إدارة نينوى انشأت طريقاً بديلاً للمواطنين بعد خروج هذا الجسر عن الخدمة، لكن الطريق تعرض هو الآخر لأضرار كبيرة بسبب موجة الأمطار والسيول.

حسام حامد يعمل موظفاً في إحدى الدوائر التابعة لوزارة الصحة ويعبر يومياً من هذا الجسر للوصول الى مكان عمله
وهو يعلم جيداً بأنه هنالك مخاوف من سقوط هذا الجسر في أي لحظة لكنه أوضح بأنه لا يوجد حل آخر لدى المواطنين سوى العبور من خلاله.

خلال الحرب على تنظيم داعش تعرضت جميع الجسور الموجودة في مدينة الموصل إلى أضرار كبيرة، حيث تم تفجير عدد من هذه الجسور، فيما تتهم الإدارة المحلية بالمحافظة حكومة بغداد بالتقصير في عدم إعادة بنائها وترميمها.

وقال نائب رئيس مجلس محافظة نينوى، نور الدين قبلان: "نحن في الحكومة المحلية وكمجلس محافظة حاولنا الإسراع في بناء الجسور وترميمها، لكن هذا الأمر تأخر للأسف بسبب الخلافات بين وزارة الإعمار والبلديات ومسؤولي المحافظة".

لم ينس أهالي الموصل ما شهدوه من كوارث خلال الحرب على تنظيم داعش، وأضيفت إليها مأساة غرق عبارة  "أم الربيعين".

الأهالي يقفون أمام نهر دجلة وأعينهم تترقب احتمالية ظهور جثث الضحايا الذين سقطوا بحادثة غرق العبارة، أما طلاب واساتذة جامعة الموصل فقد شاركوا في التظاهرات للمطالبة بمحاسبة المقصرين.

لا يوجد أدنى شك بأن وضع تقديم الخدمات بمدينة الموصل سيئة للغاية إلا ان أهالي هذه المدينة حينما يخرجون بتظاهرات للمطالبة بحقوقهم تقول لهم القوات الأمنية والمسؤولون في المحافظة بأنه عليهم الحذر لأن وضع مدينتهم لا يزال مقلقاً لحد الآن ولا يستبعدون أن ترجع الأمور إلى نقطة الصفر ثانية.

المسؤولون الأمنيون يحاولون تهدئة الأوضاع ويذكرون المتظاهرين بالأحداث التي أدت الى ظهور داعش والمظاهرات التي انطلقت في 2013.

وقال نائب قائد عمليات تحرير نينوى، كريم الشويلي للمتظاهرين: "يجب إبعاد المندسين كي لا يتم تحريف المظاهرات، وعدم ترديد الشعارات الطائفية، فأمن الموصل يعتمد عليكم أنتم".

وبالرغم من كل هذه التحذيرات إلا ان المتظاهرين مصرون على وجوب تنفيذ مطالبهم.

وأكد أحد المتظاهرين بنبرة يائسة: "أقسم بالله لقد تعبنا، كل من يأتي يريد إهانتنا والنيل من كرامتنا".

إقالة محافظ نينوى ونائبيه لن تصب الماء على نار المتظاهرين المتأججة، فقد تغيرت مطالبهم من إقالة المحافظ الى المطالبة بإعادة إعمار الموصل، وخصوصاً إعادة بناء الجسور الخمسة التي تربط الجانب الأيمن بالأيسر في المدينة.










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.9737 ثانية