بمناسبة عيد نوروز.. بارزاني يؤكد على حماية ثقافة التعايش والتآخي والوئام بين المكونات في كوردستان      الولاية 49: ألاباما الأمريكية تعترف رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية      بريطانيا تعيد للعراق حجرا بابليا ثمينا      النائب السابق رائد اسحق والاب يعقوب سعدي يتابعان موضوع تعويض المتضررين في الحمدانية وبرطلة      الدراسة السريانية تشارك في احتفالية اليوم العالمي للمرأة في فضائية العراق التربوية في بغداد      فرع دهوك للاتحاد يزور لجان المناطق التابعة له      بالصور.. قداس في رعية مار جيوارجيوس في بيروت لمناسبة مرور تسع سنوات على رحيل المتروبوليت مار نرساي دي باز      غبطة البطريرك يونان يستقبل نيافة المطران مار أنتيموس جاك يعقوب      بالصور.. إيقاد شعلة نوروز في موقع قصرا الاثري /عنكاوا      الشرطة المجتمعية في محافظة نينوى تعيد قطعة أرض لصاحبها المسيحي بعد أن تم بيعها في زمن "داعش"      إتهام رونالدو بالإغتصاب يغير مخططات يوفنتوس      الامم المتحدة تعد نوروز فرصة لحماية الأرض وتأمل عراقاً بـ"حُلة أقوى"      الذكرى الـ16 لحرب العراق.. بين حزن وفرح بإسقاط صدام حسين إلى نظريات المؤامرة      نيوزيلندا تحظر حيازة البنادق الهجومية بعد مذبحة المسجدين      بيان من مديرية آسايش أربيل: اعتقال عصابة للسرقة والجريمة في مدينة أربيل      رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي يهنئ الشعب الكوردي باعياد نوروز      أستراليا تتوعد تركيا وتنتظر الرد على "التصريحات المتهورة"      "ميركاتو" ريال مدريد.. صحيفة تكشف الأسماء المطلوبة      "بوابة الجحيم".. أشعلها السوفييت قبل 48 عاما ولم تنطفئ أبدا      البابا فرنسيس: علينا أن نتشبّه برحمة الرب
| مشاهدات : 547 | مشاركات: 0 | 2018-10-15 02:36:44 |

مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول

سلام محمد العامري

 

 

إتَّخَذَ الفساد في العراق الحديث, كل أنواع وممارسات الفتك بالاقتصاد العراقي, ومنها تعيين الأقارب والمُقربين, وتنصيب بعض كبار المسؤولين بالوكالة, وما بين هذا وذاك, تفشى الفساد وساد الهرج مؤسسات البلد.

يرى بعض الساسة الذين يضنون أنفسهم متنفذين؛ ولا تطالهم يد العدالة يوما, عدم إمكانية حل تلك المشكلة العويصة, وإن حاول أحدٌ التصدي, فإنَّ هزيمته قائمة لا محال, فالعدد المُنَصَبُ بالوكالة, يُقَدَّرُ بخمسة آلاف شخص, وقد لا يعلم أغلب أولئك الوكلاء, ولو أن كل منهم فرضاً, قد عَين خمسة أشخاص فقط, فإنَّ العدد سيكون 25000 موظف, لا يقومون بأعمال مفيدة, ولذا فهم عالة على تلك المؤسسات, ألتي غالبا هي خارج اِختصاصاتهم, هذا إن كان لهم اختصاص.

إنَّ المُهمة ليست باليسيرة, فمحاربة الفساد يجب أن تشمل كل المفاصل؛ ويجب أن يتحلى من يتخذ, قرار محاربة الفساد بالصبر والحزم والجرأة, والثبات على تحقيق الإعمار بعد ذلك, أو المسير على التوازي ببرنامجه الحكومي, فهل للسيد عادل عبد المهدي, ذلك النفس الطويل, وهو المعروف بمقولة, هذه ورقة ألإستقالة في جيبي؟ لا سيما أنَّه يوصف بالمكَلف, وهذا التوصيف يعني, أنه من الممكن تسريحه, في أي وقت يشاء مَنْ كلفه.

إنها مَرحلةٌ صعبة حقاً, بل هي أصعب من سابقاتها, فقد تكون الأزمة الناشئة, تهدف لتهديم مجلس الوزراء برمته, وتكوين مَجلسٍ جديد, بمباركة الفاسدين المُتمرسين, ليعيش العراق بدوامة فساد اللانهاية, إلا إذا تنازل السيد عبد المهدي, عن سياسة التشبث بالمنصب, واضعا مصلحة الوطن في كل الإعتبارات, فيبوء بإثم مَن سبقه, وكأنك يابو زيد ما غزيت كما يُقال.

لا يبقى لنا كشعب مضطهد لعقود, عاش من خلالها تحت تجارب مريرة, من سياسات متعددة, وحكومات مختلفة الأفكار, ان ندعوا خالقنا الرحمة, والسداد للمُتصدي النزيه, وإنقاذ البلاد والعباد.

Ssalam599@yahoo.com

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.7141 ثانية