العمة شموني قومي شاهد حي على مجازر سيفو: لا زالت بيوتنا قائمة في طور عبدين- تركيا      بالصور .. قداس اليوم الثالث للمرحوم الشماس كوركيس شليمون في كنيسة مريم العذراء / دهوك      افتتاح نصب خاص بالإبادة الأرمنية في سويسرا      زيارة السيدة جيسيكا والسيد براين إلى متحف التراث السرياني      بالصور .. مخطوطات كنيسة قلعة كركوك      الدراسة السريانية تشارك في حضور المؤتمر السنوي الاول للدراسة التركمانية      الاتحاد الاشوري العالمي ينعي وفاة نائب محافظ دهوك السابق كوركيس شليمون      مدير آسايش عنكاوا يزور متحف التراث السرياني      في بخديدا وعنكاوا.. مهرجان الثقافة السريانية الثالث " اكيتو " يختتم جلساته بالبيان الختامي      رسالة مفتوحة من البطريرك ساكو الى الناخبين العراقيين      الحكومة العراقية توافق على دمج المقاتلين الإزيديين في سنجار ضمن تشكيلات الحشد ووزارتي الدفاع والداخلية      العاهل السعودي يلتقي رئيس المجلس البابوي في الفاتيكان      شاهد .. الغارات العراقية المميتة داخل سوريا      وزير النفط العراقي: تلقينا أكثر من 90 عرضا لخط أنابيب كركوك      ميسي مطالب بالتوقف عن اللعب لبرشلونة للفوز بمونديال روسيا      خبراء: ثمة احتمال لاستمرار نوفيتشوك في مناطق بسالزبيري      البطريرك الراعي في قطر لوضع حجر أساس أول كنيسة مارونية في الخليج      بريطانيا: ينبغي ايجاد حل ملائم للأوضاع في كركوك      شاهد.. رونالدو ينقذ ريال مدريد بلمسة سحرية!      اقتصاد: مستويات الدين العالمي صار أعلى من فترة الأزمة المالية
| مشاهدات : 512 | مشاركات: 0 | 2018-03-15 09:48:20 |

دموع الكلمات

بولص الاشوري

 

_______________

 

عندما نتصفح المواقع 

الالكترونية

او الفيسبوكات الملونة

ونقرأ، بصمتِ

ما يكتبه الكّتاب والشعراء 

والباحثون الكبار،

نتعجب كثيرا!

لهذه الافكار  والاراء 

والمقترحات

التي تطرح للقاريء الكريم

لتفتح امامه ابواب الحرية،

ولكن ،

هل هناك استجابات مستعجلة

من بعض سياسينا، الكبار

او رؤوساء كنائسنا، الاجلاء

او من احزابنا القوميّة

كأتحاد ألآشوري العالمي 

لمناقشة وتطويرها نحو الافضل

لخدمة قضيتنا ؟

انها شموع تحترق ،

ولكن لا يضيء المكان!

ونبقى نثرثر كما زلنا،

منذ مئات من الاعوام،

ونستذكر دماء الشهداء ،

بدون ان نحصّد بالمناجل أحلامنا

او بمطارق العمال  نصنع مستقبلنا

ونبقى على مسيرة الاعوام

نثرثر، بلا اعمال؟

لأن الذي يتمنى بازاحة ،

الجبال عن طريقه ،

لا بٌدّ ان يكون له عمال اقوياء،

ومؤمنين بالاهداف القومية،

لكي تشرق الشمس،

وتحتضن كل ابناء المشردين،

ال (المثلث الاشوري،)

الامين.

لكي نصنع مستقبلا جديدا

للاجيال!

وما زالت دموع الكلمات 

تحترق لاضاءة الطريق

نحو الاهداف، السامية

لانقاذ امتنا من الانقراض؟

_______________________

١٥/٣/٢٠١٨تورونتو








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6537 ثانية