المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية في وزارة الخارجية الأمريكية      المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان يزور مديرية الثقافة السريانية في عنكاوا      مدير المرصد الآشوري يزور قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا بطريرك كنيسة المشرق الآشورية      المجلس الشعبي في امريكا يستقبل الناشط المدني كامل زومايا      غبطة البطريرك ساكو يتلقى التهاني من بطاركة الشرق والعديد من الشخصيات الكنسية والمدنية      مدير المرصد الآشوري لحقوق الإنسان يلتقي بمدير عام شؤون المسيحيين في إقليم كوردستان العراق      النتائج النهائية التفصيلية والخاصة باصوات مرشحي قوائم كوتا المسيحيين، حسب ما اعلنتها المفوضية العليا للانتخابات العراقية 2018      النتائج النهائية لكافة المحافظات والخاصة باصوات قوائم كوتا المسيحيين... والمجموع الكلي الخاص بكل القوائم، حسب ما اعلنتها المفوضية العليا للانتخابات العراقية 2018      المدير التنفيذي للمرصد الاشوري لحقوق الانسان يزور متحف التراث السرياني في بلدة عنكاوا      غبطة البطريرك يونان يتّصل بغبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو لتهنئته بتسميته كردينالاً      الصدر خلال لقائه مع وفد الديمقراطي الكوردستاني: على الحكومة القادمة ان تحل جميع المشاكل العالقة مع الكورد      روسيا ستزود الأرض بالإنترنت      بوفون: أحتاج أسبوعا لحسم وجهتي      إعلان قداسة البابا بولس السادس والمطران أوسكار روميرو في 14 تشرين الأول 2018      هزتان أرضيتان تضربان مناطق حدودية بين إقليم كوردستان وكوردستان إيران      تحالف الفتح: متفائلون بمباحثات ايجابية مع القوى الكوردية لتشكيل الكتلة النيابية الأكبر      هل يبقى العراق آمنا بينما هو جسر بين دمشق وطهران؟      الرئيس بارزاني: على جميع الاطراف مراعاة أسس «الشراكة والتوافق والتوازن» في العملية السياسية العراقية      وزير الخارجية الأمريكي يتعهد بفرض عقوبات على إيران هي الأشد في التاريخ      الموصل.. انتشال مئات الجثث من المدينة القديمة معظمها لعناصر داعش وبعضها مفخخ
| مشاهدات : 1078 | مشاركات: 0 | 2018-02-07 09:47:02 |

الأساقفة الكلدان يلتقون المسؤولين في مجمع الكنائس الشرقية والمجلس البابوي لحوار الأديان

 

عشتار تيفي كوم - اعلام البطريركية الكلدانية/

التقى غبطة البطريرك ساكو والأساقفة الكلدان صباح يوم الثلاثاء 6 شباط 2018 في مبنى مجمع الكنائس الشرقية نيافة الكردينال ليوناردو ساندري ومعاونيه.

في البداية رحب نيافته  بغبطة البطريرك وبالسادة الأساقفة في زيارتهم القانونية للكرسي الرسولي  ودعاهم  الى فتح حوار بناء  حول المواضيع التي يودون مناقشتها معه ومع معاونيه. بعد ذلك شكر غبطة البطريرك ساكو باسم الأساقفة نيافة الكردينال ساندري  على اتحاة فرصة  اللقاء وهنأه بمناسبة احتفاله باليوبيل الكهنوتي الذهبي. ثم شدد غبطته  في كلمته على أهمية احترام المجمع للكنائس الشرقية وخصوصياتها والظروف والأحداث المتسارعة والماسوية  التي تعيشها وفيها أظهرت بقوة أمانتها للمسيح.

نحن رعاة ولسنا موظفين،  نحن  في علاقة  مباشرة ومتواصلة مع شعبنا، نعرف مخاوفهم وتطلعاتهم واحيانا  بسبب بعض الروتين وسوء الفهم نُضَّيَع الفرصة. ينبغي الاخذ في نظر الاعتبار وجود بطريرك جديد واساقفة جدد في المصف الاسقفي الكلداني، وعدم ربط الوضع بالماضي. واثار موضوع  تأوين القداس، من حقنا ان نجدد طقوسنا لتلائم وضع شعبنا وثقافته، وخصوصا عندما يوجد إجماع اباء السينودس، ولا يمكن ان نضحي بالتأوين احتراما للتقليد او لخاطر  كنيسة أخرى.  نحن الكلدان اول كنيسة اتحدنا بروما قبل نحو 500 سنة، واتحادنا لا ينبغي ان يضيع حقوقنا كرعاة ومسؤولين في التأوين  والتحديث. ثم أشار الى موضوع التنشئة الكهنوتية والرهبانية والمشاكل التي حصلت  قبل سنتين ونيف بترك بعض الرهبان والكهنة ابرشياتهم وديرهم والتحاقهم بكنائس الاغتراب وعدم تفهم المجمع لموقف البطريركية، وكذك موضوع الرهبان الحالي وترك عدد منهم الدير.  كما ذكر حقوق الشرقيين في تأسيس أبرشيات  لهم خارج البقعة البطريركية اسوة باللاتين الذين يؤسسون ابرشيات في بلداننا حتى عندما يكون لديهم عدد محدود من المؤمنين. ثمة ازدواج في التعامل والموقف، هذا امر ينبغي ان يتغير. بعده تكلم كل واحد من الأساقفة عن وضع ابرشيته والتحديات التي يواجهها بسبب الحروب وحالة عدم الاستقرار والهجرة. وحصل بين الحضور نقاش بناء وتفاعل مع القضايا المطروحة.

ثم التقوا ظهرا مع رئيس المجلس البابوي لحوار الأديان، نيافة الكردينال جان لوي توران ومعاونيه. رحب بهم نيافته وأشاد بجهود البطريرك ساكو  وبعض الأساقفة في دفع عملية الحوار واعرب عن فرحه واحترامه برغبة رعاة الكنيسة الكلدانية في البقاء في ارضهم متحدين المخاطر. ثم اعطى الكلام لغبطة البطريرك الذي شكره على استقباله اباء السينودس الكلداني.  وتناول  غبطته موضوع الحوار بين المسيحيين والمسلمين الذي ينبغي ان يقوم على المحبة والاحترام والحقيقة وشدد على أهمية حوار الحياة ودعمه من خلال  مبادرات محبة كما يحصل في العراق وسوريا ولبنان تجاه المحتاجين من دون استثناء.

كما طلب ان يكون للشرقيين حضور فعال في الدوائر الرومانية خصوصا وانهم في علاقة مباشرة مع المسلمين والكنائس الارثوذكسية.

بعده تكلم كل اسقف عن ابرشيته وعن العلاقة مع المسلمين والعيش المشترك في العراق وايران وسوريا ولبنان ومصر وتركيا والولايات المتحدة وكندا وأستراليا  وأوروبا.

اتسم اللقاء بمستوى من الفكر والمسؤولية.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9119 ثانية