زيارة المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية إلى مركز توثيق المخطوطات الشرقية الرقمي      اتحاد الادباء والكتاب السريان يناقش مؤتمر القاهرة الثاني للدراسات السريانية      البابا فرنسيس يدعو زعماء مسيحيين بالشرق الأوسط إلى "اجتماع مسكوني من أجل السلام"      باحث أرجنتيني: ابن سينا نسخ أعماله من السريان      كتاب يجمع أبحاث مؤتمر «التراث الرهباني في الشرق الأوسط»      بيان من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري بمناسبة الذكرى الثالثة بعد المائة لمذابح سيفو      بالصور .. الأرمن في دهوك يحيون الذكرى 103 للابادة الجماعية      وصول قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا الى الهند      المطران مار باوي سورو يترأس أحتفالية تكريس كنيسة القديس بولص الكلدانية في مدينة فانكوفر      منظمة ميزوبوتاميا الفرنسية تدشن مشروعها في حماية الارث المسيحي في العراق بدعم من منظمة حمورابي لحقوق الانسان      ماراثون السلام بين المسيحيين والشبك في برطلة      العلاج بمياه البحر: ما هو سرّ انجذابنا للبحر في الحزن ولدى النكسات العاطفية؟      مورينيو يكشف "سر تفوق" مانشستر يونايتد      النظر مجددا في قرار ترحيل عراقيين من أميركا      العبادي يصل إلى أربيل      كيم جونغ أون سيصبح أول زعيم كوري شمالي يدخل الجارة الجنوبية بلقائه المرتقب مع إن      الولايات المتحدة.. معركة قضائية نهائية حول مرسوم ترامب بشأن الهجرة      استطلاع رأي يتوقع نتائج انتخابات أيار في كوردستان: تراجع كل الاحزاب بإستثناء واحدة      البصرة.. الفقر يسبح فوق بحر من النفط      قائد امريكي يجدد دعم بلاده لاقليم كوردستان "موحدا وقويا"
| مشاهدات : 1109 | مشاركات: 0 | 2017-09-15 14:55:22 |

الصين تصنع "مُحرِّكاً مستحيلاً".. يعمل بلا وقود وينقل البشر إلى المريخ في 10 أسابيع

 

عشتارتيفي كوم- هاف بوست عربي/

 

ربما سجل التاريخ سباق الفضاء والتنافس الدائم بين الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد السوفييتي، لكن الصين تؤكِّد أن وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" ما زالت تواجه منافسةً حقيقيةً من قبلها.

ويبدو أن الصين نجحت في صناعة نسختها الخاصة من المُحرِّك الغامض المعروف باسم "المُحرِّك المستحيل" أو EM Drive. وقد أُطلِقَ مقطع فيديو على شبكة تلفزيون الصين المركزي CCTV، يزعم أن علماء الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء قد فعلوها.

ووفقاً للفيديو الجديد، لم يتمكَّن الدكتور شين يو وفريقه فقط من إيجاد مبدأ علمي للنموذج؛ إذ إنه يكسر قوانين الفيزياء، وهو سبب تسميته "المستحيل"، ورغم ذلك يؤكد الفيديو أنهم تمكَّنوا من صنع نسخةٍ تعمل بالكامل وجاهزة للانطلاق.

مع ذلك، لم يصدر أي إعلانٍ رسميٍ من الحكومة الصينية، كما لم تُعلَن أي تفاصيل إضافية عن الموعد الذي يُخطِّطون لإطلاقه فيه، أو حول أي اختباراتٍ تقنيةٍ لما أنتجوه في المعمل.

ووفقاً لتقرير مجلة International Business Times الأميركية، تُموِّل بكين أبحاثاً تتعلَّق بمحركات EM منذ عام 2010، حتى إنها أطرت على نفسها؛ لكونها الجهة الوحيدة في المجتمع العلمي التي أخذت كلام المهندس البريطاني روجر شوير على محمل الجد حين اقترح الفكرة عام 2001.

يُذكَر أن أبعد ما وصلت له "ناسا" هو أدلتها الأولى على أن أنظمة الدفع الكهرومغناطيسي يمكنها نظرياً تسيير مركبة فضاء؛ إذ تمكَّنوا من استخدام محركات EM لإنتاج 1.2 مللي نيوتن لكل كيلو واط من الدفع في الفراغ.

ورغم أن هذا لا يبدو -بحسب ما نُشر في مجلة متخصصة عام 2016- أنهم كانوا قريبين على الإطلاق من تحقيق ما تزعم الصين أنها حقَّقته، كانت تلك لحظةً فارقةً لتلك التقنية.

 

سنسافر المريخ في 10 أسابيع!

ويعتقد العلماء أنهم إن تمكَّنوا من تطوير مُحرِّكِ دفعٍ من نوع EM Drive، فسيكون لذلك دورٌ فعَّال في نقلِ البشر إلى المريخ؛ إذ سيقلِّص من مدة الرحلة لتصبح 10 أسابيع فقط، فيما لا يتطلَّب وقوداً للعمل.

لكن، هنا تظهر كذلك العديد من المواضيع الأخرى.

فمُحرِّكات EM Drive ليس لها أي مواد دافعة ولا أي عوادم، وبذلك فإنها تناقض فهمنا لآلية الدفع.

في المقابل، من المُفتَرَض أن تعمل هذه المُحرِّكات عبر إطلاق نبضاتٍ من موجاتٍ كهرومغناطيسيةٍ تحيط بداخلها، مولدةً فوتوناتٍ توجِد بدورها الدفع.

والمشكلة في التصميم، أنه مبدئياً يُفتَرَض ألا يعمل؛ فقانون نيوتن الثالث للحركة يقتضي أن كل جسمٍ في الكون يخضع للسبب والنتيجة؛ لذا فلكل فعلٍ رد فعل.

وبشكلٍ مفهومٍ، فإن ذلك قد قاد إلى إبداء العديدين شكوكهم المُبرَّرة وإثارة نقاشاتٍ مستمرةٍ حول ما إذا كانت مُحرِّكات EM Drive يمكن أن تعمل يوماً.








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6590 ثانية