المجلس الشعبي يستقبل وفداً من بحزاني      المجلس الشعبي يلتقى بالسكرتير الاول في السفارة الكندية      المجلس الشعبي يشارك في الحملة الاعلامية لدعم استفتاء استقلال كوردستان في واشنطن      رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم يلتقي البطريرك ساكو      عصمت رجب يلتقي معلمي كوردستان في سهل نينوى ويزور دير مامتى      توقعات بمشاركة الأيزيديين والمسيحيين في استفتاء كوردستان بكثافة      البابا فرنسيس: على المسيحيين أن يصلّوا من أجل حكامهم      ابناء شعبنا يحتفلون بعيد القديس مار متى الناسك / سهل نينوى      المجلس الشعبي يلتقي بالسيد جوزيف بننكتون نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي عن العراق في شيكاغو      المجلس الشعبي يشارك في ملتقى الديمقراطية وحق تقرير المصير      البارزاني للمجتمع الدولي: إما البديل الحقيقي خلال ثلاثة أيام أو المضي للإستفتاء      الحكومة العراقية تدعو كوردستان لـ"حوار جدي" قبل الاستفتاء      سليماني قال إنه لن يوقف هجوم الحشد الشعبي على كردستان بعد الآن      اختفاء 50 عراقيا في ألمانيا بعد إنقاذهم من مهربين      الولايات المتحدة تعتزم نشر أسلحة نووية في كوريا الجنوبية      "أزمة شخصية" تهدد سان جيرمان      64 مراقبا دوليا يشرفون على استفتاء كوردستان      العراق.. المحكمة العليا تأمر بإيقاف استفتاء كوردستان      شركة "روزنفت " وحكومة إقليم كوردستان يتفقان على انشاء انبوب لتصدير الغاز الطبيعي      البرلمان العراقي يصوت اليوم على صرف رواتب موظفي نينوى وقرار الدور الثالث وتحسين المعدل
| مشاهدات : 973 | مشاركات: 1 | 2017-09-06 10:49:09 |

عائلة توما تجدد ( دخرانة) مار شمعون في سيدني

 

 عشتار تيفي كوم/

رغم ظروف الهجرة والهجرة القسرية التي يتعرض لها المسيحيون في العراق التي فاقت في فاجعتها كل التصورات لكن جذور الآصالة لا تنتزع منهم بسهولة او بتخطيط سيناريوهات لأفلام كبيرة في العالم من قبل القوة المقتدرة حاليا لأنهم ( اي مسيحيي العراق ) وقبل كل شئ هم مؤمنون بقوميتهم ولغتهم ودينهم وكذلك بقديسيهم والدليل يسمون ابناءهم فلذات اكبادهم بهذه الأسماء المباركة( توما –زيا – بطرس –ياقو.. الخ..) والتي ظلت خالدة بعد مجئ السيد المسيح والى يومنا هذا.

الأيمان الفطري والحقيقي والوراثي الذي يلازم هذه الأمة الكلدانية السريانية الأشورية لا يمكن ان يمر دون عقاب  لمخططي ومنفذي ومساندي وداعمي جريمة التهجير لمسيحي العراق واجبارهم على ترك بلدهم وارثهم وعظام قديسيهم المنتشرة في كل شبر من ارض الوطن وذكرياتهم المحفورة في مسرى النهرين وحنة الطين وحجر الأرض الباقي وروح السلام التي يحملوها وانني اتسأل من سيرفع يده من كل الباقين المتكبرين ليحملها بعدهم الا وهي راية المحبة ؟؟؟ من يحمل راية السلام الحقيقي بعدهم؟؟؟ لن يحل في ارض البلاد( العراق ) السلام ابدا ابدا  لأن رسل وقديسي السلام سيرحلون  والعقاب الكبير ات لا محال وكما يقال لقد اعذر من انذر .

يقول رب العائلة السيد جونسن خوشابا توما الذي دعانا الى المشاركة في ذكرى القديس مار شمعون الشهيد وقبلنا الدعوة بكل محبة وتقدير وذلك يوم الأحد الموافق 3-9-2017وبعد صلاة القداس الصباحية.

ومن ثم اردف يقول : ورثنا هذا التقليد اب عن جد ومن زمن متوالي بعيد في العراق وسنورثه الى ابناءنا هنا في استراليا ونحن سعداء لأنهم قبلوا الأمانة بكل فخر واعتزاز .

يقول الآخوين( شمعون  و زيا ) جونس توما: سيكون شرف كبير لنا حمل مسؤلية دخرانا د مار شمعون في المستقبل لأن هذا القديس الشهيد ارثنا وورثنا الروحاني في هذه الحياة .

 

 

              المخرج

       غازي ميخائيل عبرو

      مدير مكتب فضائية عشتار

            سدني استراليا

 

 




















مشاركاتكم (1)
د. المخرج سمير حنا خمورو | بابل للإنتاج السينمائي والتلفزيوني | 2017-09-06 15:23:48
عزيزي المخرج غازي ميخائيل مدير فضائية اعشتار في سدني/ استراليا. جميلة ومعبرة كلماتك، وكذلك الصور الفنية التي التقطتها كاميرتكَ، وهذا ليس بجديد عليك.


شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6471 ثانية