كنيسة أم النور تحتفل بقداس التناول الاحتفالي لكوكبة من ابناء الابرشية      كمال يلدو: في ظل ضعف القانون والدولة وقفة على معاناة الشعب (المسيحي) مع الوزير فارس ججو      عودة 17 ألف نازح إلى مناطقهم في سهل نينوى      انعقاد السينودس الكلداني 4-8 تشرين الأول 2017      دير ’أم الزنار‘ في حمص يعود قبلة للمسيحيين بعد طرد التنظيمات المسلحة      منظمة "إغاثة نينوى" الانسانية تحتفل بتخرج دورة الموسيقى الثانية في كنيسة البشارة في اشتي 2 / بعنكاوا      النائب رائد اسحق يبحث واقع المؤسسات التعليمية مع مدير تربية الحمدانية      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يزور البطريركية الكلدانية      النائب رائد اسحق يلتقي الاب ثابت بولص كاهن رعية كرمليس      ديوان اوقاف الديانات يتولى ملف تعويضات ضحايا العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الارهابية      الرئيس البارزاني: تأجيل الاستفتاء غير وارد على الإطلاق      القوات العراقية تستعيد "العبرة" على مشارف تلعفر      وثائق: داعش يملك شركات بريطانية      صراع خماسي لاستقطاب لاعب برشلونة      بالصور.. تفاصيل اكتشاف مدينة قبطية عمرها 1600 عام في المنيا      البطريرك ساكو يحضر القداس التوديعي للخور أسقف مشتاق زنبقة      مفوضية الانتخابات تكشف موعد تسجيل اسماء المشاركين في استفتاء كوردستان      صحيفة: العراق والكويت يتجهان نحو اغلاق ملف التعويضات بينهما      «داعش» يتبنى حادث الطعن الإرهابي في روسيا      هل يستقيل ترامب قريبا من رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية؟
| مشاهدات : 545 | مشاركات: 0 | 2017-08-06 12:44:24 |

النفاق السياسي والاستفتاء

لؤي فرنسيس

 

 

يثرثر البعض كلام سياسي مدفوع الثمن، لايقاف عجلة سارت اعواما وسنون طويلة باساليب مختلفة دبلوماسية من خلال علاقات دولية وفضح المظلوميات التي تعرضت وتتعرض لها كوردستان والكورد عوما  واخرى عسكرية ثورية قدمت الوف مؤلفة من الشهداء والجرحى والايتام ، للمطالبة بحق تقرير المصير لامة ظلمت عقود طويلة ، وان اولائك البعض من الثرثارين تجدهم في اروقتهم الداخلية يتحدثون عن الاستفتاء بانه حالة ايجابية وهو من مصلحة العراق ومصلحة اقليم كوردستان ومن الحق الشعب الكوردي والكوردستاني ان يقرر مصيره وهم مقتنعين تمام الاقتناع بان حالات الاستفتاء الشعبية لايحكمها اي دستور من باب ان (الشعب هو مصدر السلطات ) وهو من يضع الدستور ويعدله بحسب الحاجة والمصلحة العامة ، اما بالنسبة لثرثرتهم في العلن ضد الاستفتاء فهي تدخل اما بامور شخصية وحقد،  مثال على ذلك صاحب الولاية الثالثة  بسبب وقوف اقليم كوردستان بالضد منه كي لاينال الولاية الثالثة ويستمر بتدمير البلد اكثر واكثر ، واخرون يعادون الاستفتاء كحالة حزبية كون جماهيرهم من فئة (العراق العربي الواحد الموحد) فيغازلون هذه الجماهير في العلن برفضهم للاستفتاء ويؤيدونه في الخفاء، وفئة اخرى من السياسيين مدعومين من الدول الاقليمية التي تتضارب مصالحها مع مصالح جمهورية اقليم كوردستان وهؤلاء يوضعون في خانة العمالة والخيانة لعملهم  ضد مصلحة البلد  ، والفئة الرابعة والتي هي داخل اقليم كوردستان وهذه الفئة تختلف عن الاخريات كونها تعلن لجماهيرها الموافقة والتاييد للاستفتاء والاستقلال ولكنها في الخفاء تعمل بالضد من الاستفتاء كون في منهاجها ونظامها الداخلي وامام جماهيرها تعمل من اجل الاستقلال وحق تقرير المصير للكورد وكوردستان فتراها تتحجج في الخفاء، بالتوقيت والدستورية وقشور سياسية فارغة اخرى ، لكن السبب الحقيقي للرفض في الخفاء هو الية اعلان الاستفتاء والقائم بالاعلان والذي هو السيد رئيس الاقليم والحزب الديمقراطي الكوردستاني وعدائهم الخفي للحزب يجعلهم يقفون بالضد من اي عملية صغيرة او كبيرة يقوم بها هذا الحزب المناضل وهذا يدخل في ضعفهم وازدواجيتهم في العمل الحزبي  وهو النفاق السياسي بعينه، وعلى هذه الفئة الرابعة والاخيرة ان تنظر الى الافق البعيد وتترك الفئوية الحزبية المنغلقة  وتعمل لتوحيد الصفوف ودعم الاستفتاء والاستقلال كونها الفرصة التي ربما لاتتكرر خلال عقود قادمة وعليها ان تعلم بان الاستفتاء المقرر سوف يتم وينجح كونه مطلب شعبي اكثر مما هم مطلبي حزبي .








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6619 ثانية