مسيحيو تللسقف يعبرون عن مخاوفهم من سيطرة الحشد الشعبي على باطنايا      البطريرك الراعي: لم يعد باستطاعة لبنان تحمل المزيد من تداعيات النزوح      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي تقدم خدماتها في قرية باز      حميد مراد لقناة عشتار الفضائية : على المجتمع الدولي دعم العراق لإعادة بناء المدن التي دمرها الارهاب      البابا تواضروس: تفريغ المسيحيين من بعض بلاد الشرق خطر على استقرار العالم      اليوم الثاني لزيارة البطريرك ساكو الى ابرشية البصرة      الدكتور روبين بيت شموئيل يزور المديرية العامة للمكتبات في إقليم كوردستان      ناطق مخول بأسم منظمة حمورابي لحقوق الانسان يناشد الجهات المعنية بأعطاء اولويات في الاهتمام للواقع الدراسي في مدارس المناطق المحررة والمناطق الريفية      الدراسة السريانية تختتم الدورة التطويرية الثامنة في بغداد      افتتاح مؤتمر دعم المسيحيين في الشرق الأوسط بواشنطن الاربعاء      أربيل: 32 حزبا وجهة سياسية في كردستان تصدر بيانا بشأن التطورات الأخيرة      واشنطن تطرح تصوراً عن المناطق المتنازع عليها وكوردستان ترحب      دونالد ترمب: استعادة الرقة تعني نهاية خلافة تنظيم داعش      برشلونة وميسي.. صفقة تتخطى كل ما سبق      بالصور .. بعد عرض لوحة دافنشى للبيع.. شاهد بالصور أشهر 7 لوحات للمسيح      البابا يستقبل المشاركين في مؤتمر ينظّمه المجلس البابوي لتعزيز البشارة الجديدة بالإنجيل      مؤتمر دولي في الدوحة يناقش عوامل البقاء والتهجير لمسيحيي الشرق الاوسط      منطقتان أوروبيتان تشهدان استفتاء حول الحكم الذاتي      ضابط إيراني رفيع: سليماني يقود عمليات قواتنا في سوريا والعراق      ترامب يعلن خطوة تاريخية بشأن ملف اغتيال كينيدي
| مشاهدات : 1474 | مشاركات: 0 | 2017-05-10 15:40:38 |

القضاء العراقي: أثرياء في دول الجوار يمولون داعش

العاصمة بغداد

 

عشتارتيفي كوم- الحرة/

 

قالت السلطة القضائية في العراق الأربعاء إن الهزائم التي لحقت بتنظيم داعش في الآونة الأخيرة دفعته إلى اعتماد طرق جديدة لتمويل عملياته الإرهابية في بغداد وبقية أنحاء البلاد، وإن بعض الأموال تأتي إلى التنظيم من الخارج وعبر النظام المصرفي العراقي.

وحسب بيان لمجلس القضاء الأعلى، فإن متهمين بالانتماء لداعش اعتقلتهم القوات العراقية في العاصمة بغداد خلال الفترة الماضية، أدلوا باعترافات أمام جهات التحقيق ساهمت في تحديد مصادر تمويل التنظيم وتعقبها.

واعترف المتهمون بأن داعش يعتمد عدة طرق للحصول على الأموال، بعضها مباشر وبعضها الآخر قد يكون على شكل بضائع تدخل إلى البلاد وتسلم لوكلاء يعملون لصالح التنظيم.

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن التمويل المباشر للتنظيم عادة ما يكون على شكل حوالات مالية يرسلها أثرياء "في دول الجوار" إلى أشخاص ينتمون إلى داعش. وتمر هذه الحوالات عبر النظام المصرفي العراقي وحسب القانون، إذ يقدم متسلم الأموال بإعطاء معلوماته الشخصية وتبرير استلامه لهذه المبالغ بأنها ثمن لشراء عقار أو معمل أو سيارة.

ويتم إرسال الحولات هذه بمعدل مرة أو مرتين في الشهر، ووصلت مبلغ إحداها إلى 27 ألف دولار، حسب السلطات. ويمكن تحويل الأموال عن طريق الهاتف الجوال بين شركتين متواطئتين داخل وخارج بغداد، على أن يتم تسليم المبلغ للشخص المعني.

وبالنسبة لطرق التمويل غير المباشرة، أظهرت التحقيقات أن شركات ترسل بضائع إلى العراق بشكل رسمي، تعطى لأشخاص في التنظيم مجانا ليتولوا طرحها في الأسواق المحلية بأسعار منخفضة أو على شكل عروض خاصة. وتمول مبيعات هذه البضائع التي عادة ما يكون تاريخ انتهاء صلاحيتها قريبا، أنشطة التنظيم في العراق.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7113 ثانية