كنيسة برطلي السريانية بالتعاون مع بلدية برطلة تباشر بتطوير موقع دير يوحنا ابن النجارين      كنيسة أم النور تحتفل بقداس التناول الاحتفالي لكوكبة من ابناء الابرشية      كمال يلدو: في ظل ضعف القانون والدولة وقفة على معاناة الشعب (المسيحي) مع الوزير فارس ججو      عودة 17 ألف نازح إلى مناطقهم في سهل نينوى      انعقاد السينودس الكلداني 4-8 تشرين الأول 2017      دير ’أم الزنار‘ في حمص يعود قبلة للمسيحيين بعد طرد التنظيمات المسلحة      منظمة "إغاثة نينوى" الانسانية تحتفل بتخرج دورة الموسيقى الثانية في كنيسة البشارة في اشتي 2 / بعنكاوا      النائب رائد اسحق يبحث واقع المؤسسات التعليمية مع مدير تربية الحمدانية      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يزور البطريركية الكلدانية      النائب رائد اسحق يلتقي الاب ثابت بولص كاهن رعية كرمليس      المياه «الزائدة».. صدمة عصبية وأضرار صحية      إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة: لا أنوي تغيير طريقة اللعب      ملايين الأميركيين يستعدون اليوم لكسوف الشمس      الرئيس البارزاني: تأجيل الاستفتاء غير وارد على الإطلاق      القوات العراقية تستعيد "العبرة" على مشارف تلعفر      وثائق: داعش يملك شركات بريطانية      صراع خماسي لاستقطاب لاعب برشلونة      بالصور.. تفاصيل اكتشاف مدينة قبطية عمرها 1600 عام في المنيا      البطريرك ساكو يحضر القداس التوديعي للخور أسقف مشتاق زنبقة      مفوضية الانتخابات تكشف موعد تسجيل اسماء المشاركين في استفتاء كوردستان
| مشاهدات : 615 | مشاركات: 0 | 2017-03-20 10:32:07 |

إن كانت لديك هذه الشروط.. فأنت سعيد بحياتك

 

عشتار تيفي كوم - سكاي نيوز/

حين يسمع الناس بالسعادة، فإن أمورا كثيرة تتبادر إلى أذهانهم، إذ إن لكل منهم تصورا حولها، فمنهم من يربطها بالمال، وثمة من يعزوها إلى جوانب أخرى، لكن التقارير العالمية، لا تأبه كثيرا بنظرات الأفراد، فالسعادة بالنسبة إليها تتحقق عبر مجموعة من الشروط الموضوعية؛ مثل الدخل والحقوق والرعاية الصحية.

ويقول جيفري ساكس، وهو أحد معدي تقرير الأمم المتحدة حول السعادة الذي يشمل 156 بلدا حول العالم، إن ثمة تقاربا في تعريف السعادة، رغم الاختلاف الحاصل في رؤى البشر، فجميع الناس، بحسب قوله، يريدون أن يعيشوا في ظروف جيدة في نهاية المطاف، وفق ما نقل موقع "سي بي إس".

ويضيف ساكس أن ما يهم الناس هو أن يعيشوا في ظروف مادية مريحة، فيكون لهم رصيد في البنك، ويثقوا في الحكومة التي تدير أمورهم، فضلا عن التمتع بصحة جيدة، إذ يعتمد المؤشر الدولي بصورة كبيرة على وضع الصحة لدى الحكم على سعادة شعب من الشعوب.

وتؤثر الخدمات الحكومية بشكل بارز في تصنيف البلدان، فالبلدان الإسكندنافية، مثلا، تحل في مراتب متقدمة، بفضل ارتفاع الدخل وشروط العيش، بالرغم من المناخ البارد، فيما تقبع دول أخرى تتمتع بطقس معتدل، في ذيل الترتيب بسبب مستواها المتدني في الخدمات.

وأضحت العطل السنوية وفتراتها، عاملا في الحكم على سعادة شعب من الشعوب، ذلك أن فترة الراحة تسمح للناس بأن يكتسبوا تجارب جديدة ويروحوا عن أنفسهم، لكن السفر يرتبط بالمال أيضا، لاسيما حين يتعلق الأمر بالسياحة في الخارج.

وفي المقابل، يرى منتقدون لمؤشر السعادة، أن مؤشرات السعادة لا تكشف بدقة عما يدور في نفوس الناس، إذ قد يكونون في ظروف مادية مريحة، لكنهم ليسوا سعداء بالضرورة، بالنظر إلى وجود بون بين جانبي الجسد والروح، ومن المؤشرات على ذلك ارتفاع معدلات الانتحار والاكتئاب في عدد من الدول المتقدمة.

وحظيت السعادة بنقاش فلسفي طويل، منذ نشوء الفكر الإغريقي، فأرسطو مثلا، قارب مسألة السعادة واعتبرها مرتبطة بفعل الخير، قبل أن تتوالى نظرات أخرى، كتلك التي نجدها عند الفارابي ويرى فيها أن السعادة الحقيقية تحصل بالتأمل والقدرة على التمييز، على اعتبار أن الناس لا يولدون سعداء وإنما يصيرون كذلك، بحسب قوله.

وخصصت الأمم المتحدة 20 مارس من كل عام كيوم للسعادة، وكانت المنظمة الدولية أعلنت رسميا في تقرير السعادة العالمية 2016 عن أسعد شعوب الأرض عالميا وعربيا، بالإضافة إلى أتعس تلك الشعوب.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6951 ثانية