المجلس الشعبي يشارك في المؤتمر السنوي الثامن لمؤسسة التضامن القبطي في واشنطن      ايضاح من حزب بيت نهرين الديمقراطي: نعلن مشاركتنا في مؤتمر بروكسل      لبنان ينجو من كارثة!!! داعش كان يحضر لاستهداف بطريركية السريان في بيروت      مخاطر التغيير الديموغرافي على مسيحيي سوريا      الرئيس العام للرهبنة الدومنيكية يزور البطريركية الكلدانية      بيان حزب الاتحاد السرياني الديمقراطي وكتلة الوركاء الديمقراطية وحركة المسيحيين الديمقراطية المستقلة حول مؤتمر بروكسل      بيان تأييد منظمات المجتمع المدني المشاركة في مؤتمر بروكسل      سيادة المطران افاك اسادوريان يزور قناة عشتار الفضائية      العائلات العراقية المسيحية في القليعة اللبنانية: لم يكن عندنا “قوات” لتدافع عنا      البطريرك ساكو يتفقد أعمال صيانة كاتدرائية مار يوسف في الكرادة ببغداد      فيديو.. "الحافلة السياحية" تجوب اربيل للمرة الاولى      هذا هو السر وراء ارتداء العروس الفستان الأبيض والطرحة يوم زفافها!      ماذا تبقى لداعش في الموصل القديمة؟      قطر والمونديال.. فضيحة حفل ريو والطائرة الخاصة      المسلحون في الفلبين يذبحون رهائن من المسيحيين      المحكمة العليا تعيد العمل جزئياً بمرسوم ترمب حول الهجرة      في خبر عاجل ومرعب: المسيحيون يُضرَبون بالفؤوس!!!      رئيس الاستخبارات الأمريكية السابق: استقلالُ كوردستان صعبٌ حالياً      انطلاق فعاليات مهرجان ام المعونة الثامن في عنكاوا      الجيش العراقي يبث نداءات في الموصل تخير داعش بين الموت أو الإستسلام
| مشاهدات : 692 | مشاركات: 0 | 2017-01-10 09:53:56 |

الدفاع الأمريكية: داعش يواجه صعوبات بإبقاء سيطرته على الموصل ومفخخاته في تراجع

 

عشتار تيفي كوم - موازين نيوز/

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أن مسلحي "داعش" باتوا يرسلون أعدادا أقل من الشاحنات المفخخة لمقاومة القوات العراقية في الموصل، معتبرة أن هذا أحد المؤشرات على الصعوبات المتزايدة التي يواجهها التنظيم لإبقاء السيطرة على ثاني كبرى مدن العراق.

وقال المتحدث باسم الوزارة جيف ديفيس للصحفيين: "نرى أعدادا متناقصة من الشاحنات المفخخة بالمقارنة مع ما كنا نراه سابقا في الموصل"، مشيرا إلى أن التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن دمر منذ بدء معركة الموصل 134 من الشاحنات المفخخة.

وهذه الشاحنات التي يملؤها المتطرفون بالمتفجرات ويصفحونها في غالب الأحيان كيفما تيسر لهم، ويقودها أحد الانتحاريين ليفجرها في القوات العراقية، تعتبر أحد أكثر الأسلحة التي تسبب قلقا للقوات العراقية.

وأضاف ديفيس أن هناك أيضا مؤشرات أخرى على المصاعب المتزايدة التي يواجهها "داعش" في معركة الموصل التي بدأت في أكتوبر الماضي، من بينها فرار المسلحين من مواقع القتال.

وقال: "نرى الكثير من حالات الفرار. إنهم يتركون مواقعهم. يحاولون الاختفاء. أيامهم باتت معدودة وهم بدأوا يدركون ذلك".

وأكد المتحدث ان المسلحين يستخدمون وسائل بدائية للاستعاضة عن الجسور التي دمرها التحالف في اجتياز نهر دجلة، معتبرا أن التنظيم سيواجه "مقاومة داخلية" من أبناء الموصل ما إن تقترب القوات من أحياء المدينة الداخلية.

وكان مسؤول في قوات مكافحة الإرهاب في الموصل قال الاثنين، غداة السيطرة على أحد المواقع على نهر دجلة، إن القوات ستفرض سيطرتها "خلال أيام قليلة" على الجانب الشرقي للمدينة.

وتقاتل قوات عراقية أبرزها وحدات مكافحة الإرهاب منذ أسابيع المسلحين في الجانب الأيسر من الموصل، في إطار عملية استعادة المدينة التي تعد آخر المعاقل الكبيرة لـ"داعش" في البلاد.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6086 ثانية