البابا فرنسيس من الكاتدرائية المارونية في نيقوسيا: أشعر بمعاناة الشعب اللبناني      ‎قداسة البطريرك افرام الثاني يستقبل سعادة سفير جمهورية أبخازيا في سورية      توضيح حول ما ورد عن تنظيم الفاتيكان حجاً الى اور التاريخية      مبيت لكشاف نورشوبينغ في رعية مار متى في مدينة نيشوبينغ السويدية      الاجتماع الدوري لكهنة ابرشية بغداد      السيد عمار الحكيم يلتقي سيادة المطران الدكتور أفاك اسادوريان ‏رئيس طائفة الارمن الارثوذكس في العراق واقليم كوردستان      الطالب رأفت نجيب ينال شهادة الماجستير في اللغة السريانية      السيدة كلارا عوديشو تشارك في مراسيم افتتاح مجمع مار نرساى الطبي الغير الربحي في دهوك      بيان البطريركية الكلدانية حول الاعتداء على بيت احد المسيحيين في مدينة العمارة      مجلس النواب الاسترالي يدعو حكومته إلى الاعتراف بالإبادة الجماعية للآشوريين والأرمن واليونانيين      ارتفاع عدد شهداء هجوم داعش على البيشمركة في مخمور      وصول 430 مهاجراً من الكورد قادمين من بيلاروسيا إلى العاصمة أربيل      الخزانة الأمريكية: "أوميكرون" قد يهدد الاقتصاد العالمي      رونالدو يتجاوز 800 هدف بثنائية في فوز يونايتد على أرسنال      البابا فرنسيس يبدأ زيارته الرسوليّة إلى قبرص ويلتقي بالكهنة والمكرّسين وأساتذة التعليم المسيحي      شديد الخطورة أم سيمر ببساطة؟ ما يقوله علماء ألمان عن متحور أوميكرون      العشائر العربية في مناطق المادة 140 تطالب بإعادة انتشار البيشمركة      منتخب شباب العراق يتوج بكأس غرب آسيا الثانية      بالفيديو.. اكتشاف قصر الملك "سين إيدنام" في العراق      تسجيل أول إصابة بـ"أوميكرون" في الولايات المتحدة
| مشاهدات : 581 | مشاركات: 0 | 2021-10-14 09:14:20 |

هل يمكن إعادة العد والفرز الكلي بعموم العراق؟ خبير قانوني يرد

 

عشتار تيفي كوم – رووداو/

رأى الخبير القانوني علي التميمي، أن من يستطيع أن يتخذ قرار إعادة العد والفرز يدوياً لمحطات الاقتراع في عموم العراق هو مجلس الوزراء، بعد معرفة نتائج العد اليدوي للمحطات المنتقاة.

 وقال التميمي لشبكة رووداو الإعلامية، يوم الخميس (14 تشرين الأول 2021)، إن "هناك طعوناً كثيرة أمام الهيئة القضائية المشكلة بموجب قانون المفوضية، وصلت إلى أكثر من ثمانية آلاف صندوق، وهناك أكثر من ثلاثة آلاف شكوى مقدمة الى مجلس المفوضين".

 وأوضح التميمي انه "لا يمكن للهيئة القضائية المشكلة بموجب قانون المفوضية ان تقرر إعادة العد والفرز كاملا في عموم العراق ولا حتى مجلس المفوضين، لعدم وجود نص قانوني يتيح ذلك، انما هذه الجهات مقيدة بالبت بما مقدم لها من شكاوى وطعون".

 "بما ان مجلس النواب غير موجود ومنحل، فإن من يستطيع أن يتخذ قرار إعادة العد والفرز يدوياً في عموم العراق هو مجلس الوزراء بعد معرفة نتائج العد اليدوي للمحطات المنتقاة، والذي شرعت به مفوضية الانتخابات"، وفقاً للخبير القانوني، الذي لفت إلى أن "مجلس الوزراء، وبعد اتخاذ هذا القرار، يرفع الأمر إلى المحكمة الاتحادية ليكون قولها الفصل استنادا للمادة 93 فقرة ثالثاً من الدستور العراقي، وكما حصل في عام 2018، ويقوم مجلس الوزراء بتشكيل اللجان المختصة لمعرفة ذلك".

 التميمي أشار إلى أن "الحد الفاصل في الموضوع هو نتائج الصناديق المطعون بها وايضا التي حصل أشكال في المحطات التي تعطلت فيها أجهزة التحقق، لكن المشكلة هي ان الحكومة الان هي حكومة تصريف اعمال، وربما لا تستطيع التحرك كثيرا"، مستدركاً أن "قول المحكمة الاتحادية العليا يبقى هو الفاصل في الأمر".

 أما بشأن الكتلة الأكبر، أكد الخبير القانوني أن "الكتلة الاكثر عدداً تبقى هي الحائزة على اعلى الأصوات، ولن يتغير الموقف كثيراً، وهي المعنية بترشيح رئيس مجلس الوزراء القادم بعيداً عن كل التحالفات وفق المواد 76 من الدستور وقرار المحكمة الاتحادية العليا 25 في 2010 والمادة 45 من قانون الإنتخابات التشريعية".

 وأظهرت نتائج جديدة، عقب بدء عملية العد والفرز اليدوي، اختلافاً بعدد المقاعد لعدد من الكتل السياسية، ولاسيما الرئيسية، كتحالف الفتح وائتلاف دولة القانون وغيرها.

 وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قد كشفت سبب تباين النتائج التي أعلن عنها وبين التي تم رصدها من مراقبي المحطات الانتخابية عبر أشرطة العد، ما دعا بعض المرشحين للاعتراض، لافتة إلى إنه سيتم إعادة احتسابه.

 وقالت مساعدة المتحدثة باسم المفوضية نبراس أبو سودة لشبكة رووداو الإعلامية يوم الثلاثاء (12 تشرين الأول 2021)، إن "قضية اعتراض بعض المرشحين على تباين نتائج الأصوات التي اعلن عنها، وبين الأرقام التي أظهرتها شرائط احتساب الأصوات في المحطات الانتخابية، تتعلق بمسألة تعرض 3000 محطة انتخابية لخلل فني في ارسال النتائج".

 وأضافت أن "تلك المحطات وبسبب تعرضها لخلل فني لم يتم ارسال نتائجها، ولكن عملية نقلها إلى مركز العد والفرز التابع للمفوضية في العاصمة بغداد جارية، وذلك بهدف إعادة احتسابها وإضافتها إلى النسبة النتائج الكلية والتي تم اعلانها بنسبة 94%".

 مسؤول القسم القانوني في جهاز انتخابات الحزب الديمقراطي الكوردستاني، هاوار محمد يوسف، كان قد قال لشبكة رووداو الإعلامية، يوم الاربعاء (13 تشرين الأول 2021)، إن "الحزب الديمقراطي الكوردستاني، قدّم لمفوضية الانتخابات 45 شكوى في عدد من المحافظات، ومنها كركوك والسليمانية وحلبجة ونينوى"، مبيناً أن "أغلبها تتعلق بالمخالفات التي قامت بها بعض الأطراف السياسية وأشخاص من الحكومة تدخلوا بصورة غير شرعية في العملية الانتخابية".

 وأوضح أنه "لحد الان هنالك 12 طعناً قدمناه للمفوضية حول نتائج الانتخابات التي اعلنتها المفوضية بشأن عدد الاصوات التي حصل عليها مرشحونا في الدوائر الانتخابية"، متوقعاً أن "يرتفع عدد المقاعد التي حصلنا عليها في حال قامت المفوضية بالتحقيق في الشكاوى التي قدمناها، الى 35 مقعداً".

 











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2021
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7245 ثانية