قرية هاوريسك الارمنية تستقبل الرئيس الروحاني لطائفة الارمن الارثوذكس      الرئيس بارزاني يستقبل سفير الفاتيكان لدى العراق      ترحيب مسيحي بحريني بالزيارة البابوية التاريخية إلى بلادهم      احتفالية تخرج خمسين طالبا من الجامعة الكاثوليكية باربيل وبدء السنة الدراسية      اهالي قرية افزروك ميري الارمنية يستقبلون الارشمندريت اوشاكان كولكوليان      فعاليات اليوم الاول من المخيم الكشفي الخامس عشر الذي اقيم في ‏قرية الفاف      الرئيس الروحاني لطائفة الارمن الارثوذكس الارشمندريت اوشاكان كولكوليان يلتقي بابناء الرعية في زاخو      للمرة الاولى.. كنيسة قلعة كركوك تفتح لوسائل الاعلام‏      الكنيسة السريانية الارثوذكسية تحتفل في القدس بحسب التقويم الشرقي بعيد اكتشاف خشبة الصليب المقدس‏      غبطة البطريرك ساكو يستقبل السفير الفاتيكاني      توقيع معاهدات انضمام 4 مناطق "محررة" إلى روسيا      المدفعية الإيرانية تجدد قصفها لمناطق بإقليم كوردستان      حاكم فلوريدا: "إيان" فعل ما لم يحدث منذ 500 عام      الولايات المتحدة تعيد لليونان إنجيلا عمره ألف عام      الذكاء الاصطناعي يكشف هوية بطل مونديال قطر 2022      البابا فرنسيس يستقبل المشاركين في مؤتمر حول المهاجرين والتربية      إعصار "إيان" يخرج تمساحا إلى شوارع فلوريدا      قبل رفع الستار.. حظوظ الفرسان العرب الـ4 في المونديال      البابا فرنسيس يزور البحرين في تشرين الثاني نوفمبر      القنصلية الأمريكية بأربيل: لا يمكننا ضمان انتهاء الهجمات الإيرانية على إقليم كوردستان
| مشاهدات : 1294 | مشاركات: 0 | 2021-05-04 11:06:34 |

بغداد في نيسان 2003

جان يلدا خوشابا


أيام  قبل سقوط بغداد 

كانت كل الشوراع تقريباً فارغة وأنا في السيارة مع ابن عمي على الخط السريع الذي يعبر دجلة   عائدين من حي الدورة الى منطقة الكراج 
طلبت من ابن عمي  الإسراع لان الأوضاع كانت مضطربة والسماء ملبدة  بالدخان  والغبار والناس في احاديثهم اليومية  كانوا  في حيرة وخوف 
حتى الحكومة كانت في دوامة ولا تواجد لها في الساحات او الميادين فقد  سقطت المدن العراقية كأحجار الدومينو   
وانفرط الجيش  واهتزت معنوياته .  
لا أحد كان  يعلم ما سيحدث غداً  وما مصير البشر والبلد 
كان الهلع والخوف   من  الغد كبيراً وهو المسيطر  على أفكار ‏واحاديث  البغداديين  .... ولا أحد يعلم بمصيره غداً او بعده 
كان الكل  روحه ، قلبه  وعقله معلقة  ببغداد وعلى سلامتها   

فالدبابات  باتاً على الأبواب وسمعنا إنهم على أبواب حي الدورة وأنهم وصلوا اليوسفية وأنهم هنا وهنالك !!!؟ 
وقد يدخلوا  في اي لحظة علينا  
والطائرات الحربية كانت قد  وصلت قبلهم  وتلاعبوا  بالبنايات والبشر وقامت الطائرات بدك  بغداد دكاً بلا رحمة وبلا هوادة 
وصلنا والخوف يهز الكيان و يعصر القلب  
مشينا في تلك الأزقة التي كانت يوماً  ملعباً  وروحاً  وبهجة لنا 
أصبحت تلك اللحظة  وكانها مهجورة  متروكة مبتورة 
لم أرى شخصاً على الإطلاق حتى وصلت بيتنا وعندها  رأيت الجميع يبكي  ، حزين
أعصابه منهارة .
ركضت أمي نحوي تقبلني وهي تبكي  وتحمد الرب على سلامتي وتُقبل رأسي ، يدي ووجهي  
وقالت وهي في حالة  غليان وحزن وخوف   : لا تخرج بعد اليوم ياولدي أرجوك أتوسل إليك  
فالأحوال والاخبار ليست على ما يرام 
وبغداد في خطر في خطر يا ولدي  وعلى وشك السقوط والانهيار 
ولا ندري ما سيحدث لنا في الغد 
فالغد والبلد   كما يبدو يا ولدي ليس لنا بل لغيرنا   
وهنا اتوقف  وأنحني امام كلماتها وكما قالتها وللتاريخ :  
الغد والبلد كما يبدو ليس لنا بل لغيرنا؟  

والبقية وما جرى في اليوم التالي   أصبحت معلومة للجميع . 
————————
جاني 
والبقية تأتي

 

 











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2022
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6220 ثانية