رئيس طائفة الارمن الارثوذكس في العراق المطران الدكتور آفاك اسادوريان يقوم بزيارة رعوية الى محافظة كركوك      ’عون الكنيسة‘ تواصل ’صبغ‘ العالم بالأحمر لأجل المسيحيين المضطهدين      وفد من المكون الإيزيدي يزور البطريركية الكلدانية      غبطة البطريرك يونان يستقبل وفداً من جماعة عائلة قلب يسوع الأقدس في سوريا      فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر "العائلة: دعوة ومسؤولية"      اللقاء الرابع من الحوار الثنائي بين كنيسة المشرق الآشورية والكنيسة الروسية الأرثوذوكسية      مركز مار يعقوب السروجي لمحو الامية باللغة السريانية يبتدأ عامه الدراسي الجديد      العائلات الأشورية في شمال شرق سوريا قلقة على مصيرها مع التقدم التركي      البطريرك ساكو يستقبل مستشارة رئيس الجمهورية لشؤون الصحة      أبرشية أربيل الكلدانية تعقد مؤتمرًا حول العائلة      الكشف عن تفاصيل جديدة تتعلق بإقالة بوتشيتينو من توتنهام      العلماء يعثرون على الطريق المؤدية إلى جبل الهيكل والتي بناها بيلاطس البنطي      البابا فرنسيس يصل إلى تايلاند المحطة الأولى من جولته الآسيوية      العراق.. انتشار للجيش قرب المدارس لمنع المظاهرات      تركيا تنفذ عدة غارات جوية في إقليم كوردستان      اتهام أكبر بنوك أستراليا بتشجيع غسل الأموال وتمويل الإرهاب      تواصل الاحتجاجات في العراق رغم وعود السياسيين بالإصلاح      خطة جديدة من يوفنتوس لاستعادة "نجمه السابق"      لهذا السبب حولت النمسا منزل ولادة هتلر إلى مركز للشرطة      أمين سر دولة الفاتيكان يسلط الضوء على محاور زيارة البابا الآسيوية
| مشاهدات : 891 | مشاركات: 0 | 2019-05-01 09:29:01 |

أورخا خذتا اورخًا خَُدٌةًا

سالم كجوجا

        القراء الأفاضل:

             قصيدة: أورخا خذتا اورخًا خَُدٌةًا

 

   هي أحدى قصائد الديوان "سورث بـﮔـو لبي" كتبتها هنا في أميركا سنة 2017 .

أنشرها الآن على شكل فيديو، يُسهّل القراءة والسمع... وهو الفيديو الثالث لهذا الديوان..

تركتُ بلدي العراق عام 2001 ، ويممت شطر الغرب، ..إلى عالم جديد.. عسى أن أبدأ بحياة جديدة

تتحقق فيه الأمنيات، فعبّرتُ عن ذلك بهذه القصيدة التي قد تكون لسان حال الكثيرين من السورايي الذين إقتضت ظروفهم إلى إتخاذ قرار الهجرة.. بحثاً عن الطمأنينة والسلام والمستقبل الضامن، ثم طي صفحة مرحلة معينة من الحياة، وفتح صفحة جديدة،.. أو قل: خوض "مغامرة حياتية" في عالم مختلف مُشرق..

وقد يكون من أسباب تلك الهجرة، علاوة على مآسي بلدنا وأحواله المضطربة المتذبذبة؛ رغبةٌ عميقة في الإنسان في حبه للتجدد واكتشاف المزيد..

  ولكن تجربة الهجرة هذه .. لم تُبعدنا عن :الوطن، التاريخ، الطفولة، التراث...فكلما إبتعدنا أكثر وجدنا أنفسنا أشد قرباً.. فكل رموز الوطن تبقى حية في كوامن الذات.. وهيهات للنفس أن تنسى...

  • فالطفولة ومراحل تكوين الشخصية تبقى عزيزة..
  • اللغة ... نريد أن نكون أكثر حرصاً عليها، وأشد إلتصاقاً بفنونها وشعرها..
  • المدينة والقرية... تبقى محفوظة في صميم القلب.. فهي غائبة.. لكن حاضرة في الوجدان..
  • عظمة حضارة آشور وبابل وسومر... تُثير حنيناً شديداً في أعماق النفس للإنتماء...

فلا مفر من جذورنا التي تربطنا بتربة أرض النهرين..سواء كنا نستنشق هواؤها ونقيم على أرضها أو فصلنا عنها المحيطات والمسافات الشاسعة.

ولكي يكون القاريء اللبيب أكثر قرباً من مضمون القصيدة، يستطيع سماعها من خلال الفيديو على الرابط:

                          https://youtu.be/kITlGwR37T0             

 

ولإضافة شيء من الحيوية إلى القصيدة ..عززناها بمشاركة رائعة من الفنان الشاب، والنجم الصاعد "ريوان رمزي كـﭼـوﭼـا"  فغنى مقطعاً من القصيدة بصوته الحنون الرائع.... فأضفى لوناً فنياً زاهياً لهذا الفيديو.

  عسى أن يروق لكم هذا الجهد الشخصي المتواضع الذي سعيتُ بنفسي إليه، تعزيزاً للغتنا الحبيبة ودعم حيويتها..

                                                                    سالم كـﭼـوﭼـا

                                                                 نيسان/2019/ أميركا











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.3560 ثانية