دراسة: اعداد المسيحيين في العراق ستنخفض الى 23 الف شخص فقط عام 2024      اجتماع مجلس أمناء جامعة أنطاكية السورية الخاصة      اتحاد الاعلام المسيحي في الشرق الاوسط: رسالة الى الرئيس التركي حول كنيسة أيا صوفيا      مقابلة مع السيد ادمون جبرائيل والشماس كوركيس حنا ميشكو حول المساعي الجارية للتحضير للمؤتمر الآشوري العالمي 2021      الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية تدين الاغتيالات التي تتعرض لها الشخصيات الوطنية العراقية      اصابة الاب مارتن بني بفايروس كورونا      إدارة ترامب تستخدم كلمة إبادة خلال حديثها عن مأساة الأرمن لعام 1915      السيد ججو يزور مديرية تربية نينوى      تقرير مصور .. الخيكاني يزور ناحية برطلة ويلتقي بعدد من رجال الدين المسيحيين لبحث سبل دعم التعايش السلمي      الاحتفال بالقداس الالهي بمناسبة عيد مار توما الرسول في كنيسة ام النور / عنكاوا      تنبيه أممي من تلاعب قاتل.. كمامات ومعقمات مقلدة      أبرز ما جاء في آخر دراسة كتبها الخبير الأمني هشام الهاشمي قبل اغتياله بأيام      كيف انتقم برشلونة من لطمة إسبانيول في 2007؟      العراق في القائمة السوداء.. أسباب وتبعات القرار الأوروبي      بنس يطالب بإنهاء الإغلاق العام في الولايات المتحدة      المطران بيتزابالا: جائحة كورونا سبّبت عواقب وخيمة في الأراضي المقدّسة لكنها لن تمنع المؤمنين من اللقاء مع المسيح      العراق يسجل 2741 إصابة و94 وفاة بفيروس كورونا      الأوضاع العامة والعلاقات الثنائيّة محور لقاء البطريرك الماروني بالسفير السعودي      شركة أدوية في أربيل تزود الصحة العراقية بأول دفعة من علاج «كورونا»      على طريقة سواريز.. لاعب لاتسيو يعض منافسه
| مشاهدات : 1250 | مشاركات: 0 | 2019-05-01 09:29:01 |

أورخا خذتا اورخًا خَُدٌةًا

سالم كجوجا

        القراء الأفاضل:

             قصيدة: أورخا خذتا اورخًا خَُدٌةًا

 

   هي أحدى قصائد الديوان "سورث بـﮔـو لبي" كتبتها هنا في أميركا سنة 2017 .

أنشرها الآن على شكل فيديو، يُسهّل القراءة والسمع... وهو الفيديو الثالث لهذا الديوان..

تركتُ بلدي العراق عام 2001 ، ويممت شطر الغرب، ..إلى عالم جديد.. عسى أن أبدأ بحياة جديدة

تتحقق فيه الأمنيات، فعبّرتُ عن ذلك بهذه القصيدة التي قد تكون لسان حال الكثيرين من السورايي الذين إقتضت ظروفهم إلى إتخاذ قرار الهجرة.. بحثاً عن الطمأنينة والسلام والمستقبل الضامن، ثم طي صفحة مرحلة معينة من الحياة، وفتح صفحة جديدة،.. أو قل: خوض "مغامرة حياتية" في عالم مختلف مُشرق..

وقد يكون من أسباب تلك الهجرة، علاوة على مآسي بلدنا وأحواله المضطربة المتذبذبة؛ رغبةٌ عميقة في الإنسان في حبه للتجدد واكتشاف المزيد..

  ولكن تجربة الهجرة هذه .. لم تُبعدنا عن :الوطن، التاريخ، الطفولة، التراث...فكلما إبتعدنا أكثر وجدنا أنفسنا أشد قرباً.. فكل رموز الوطن تبقى حية في كوامن الذات.. وهيهات للنفس أن تنسى...

  • فالطفولة ومراحل تكوين الشخصية تبقى عزيزة..
  • اللغة ... نريد أن نكون أكثر حرصاً عليها، وأشد إلتصاقاً بفنونها وشعرها..
  • المدينة والقرية... تبقى محفوظة في صميم القلب.. فهي غائبة.. لكن حاضرة في الوجدان..
  • عظمة حضارة آشور وبابل وسومر... تُثير حنيناً شديداً في أعماق النفس للإنتماء...

فلا مفر من جذورنا التي تربطنا بتربة أرض النهرين..سواء كنا نستنشق هواؤها ونقيم على أرضها أو فصلنا عنها المحيطات والمسافات الشاسعة.

ولكي يكون القاريء اللبيب أكثر قرباً من مضمون القصيدة، يستطيع سماعها من خلال الفيديو على الرابط:

                          https://youtu.be/kITlGwR37T0             

 

ولإضافة شيء من الحيوية إلى القصيدة ..عززناها بمشاركة رائعة من الفنان الشاب، والنجم الصاعد "ريوان رمزي كـﭼـوﭼـا"  فغنى مقطعاً من القصيدة بصوته الحنون الرائع.... فأضفى لوناً فنياً زاهياً لهذا الفيديو.

  عسى أن يروق لكم هذا الجهد الشخصي المتواضع الذي سعيتُ بنفسي إليه، تعزيزاً للغتنا الحبيبة ودعم حيويتها..

                                                                    سالم كـﭼـوﭼـا

                                                                 نيسان/2019/ أميركا











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.0863 ثانية