الفاتيكان يحثّ على التسامح والشمولية في مكافحة الإرهاب ضد الأديان      البطريرك ساكو يستقبل مساعد وزير الخارجية الامريكي ديفيد شينكر والسفير الامريكي      غبطة البطريرك يونان يشارك في اجتماع مجلس الرئاسة لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان – بكركي      رئيس حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يوضح حقوق شعبنا والايزيديين في مبنى البرلمان الهولندي      الإمارات ترخّص لـ ١٧ كنيسة جديدة      السيد فضل فرج الله رئيس شبكة الإعلام العراقي يزور البطريركية الكلدانية      لبنان- كنيسة الروم الملكيين تطلق برنامجًا مكثفًا لدراسة ونشر وثيقة الاخوة الانسانية من أجل السلام العالمي والتعايش المشترك      زيارة رئيس وزراء اقليم كوردستان مسرور البارزاني الى المجلس الشعبي      السُرياني العالمي خلال تكريم الدكتور جان طعمة، مؤمنين بإننّا نستطيع ان نسترجع تاريخنا الذي سُرق منّا      غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس عيد مار أفرام في دير مار أفرام الرغم – الشبانية      تغريم شركة نفط عالمية بـ296 مليون دولار في قضية دفع رشاوى بالعراق      الآثار الإغريقية في اليونان مُهددة.. والسبب!      ريال مدريد يشتري فريق نسائي بالكامل      البابا فرنسيس: الإفخارستيا هي الترياق ضدّ اللامبالاة والكبرياء والجشع      مشكلة أمم أفريقيا "الوحيدة".. ما أسبابها؟ ومتى تنتهي؟      مكتب مسرور بارزاني يصدر توضيحا بخصوص اسماء المرشحين في الحكومة الجديدة      العراق .. حصيلة جديدة لحوادث الحرائق في المحاصيل الزراعية      "داعش" يقترب من الحدود الأمريكية      فؤاد حسين: أكثر من نصف حصة إقليم كوردستان من الموازنة لم ترسل حتى الآن      البرلمان العراقي يوافق على تولي نجاح الشمري منصب وزير الدفاع
| مشاهدات : 777 | مشاركات: 0 | 2019-03-24 11:28:20 |

اللقاء المسكوني العالمي للشبيبة 2019: الغلبة ’للقيامة‘ وصنع السلام!

 

عشتارتيفي كوم- أبونا/

 

تعتبر "الشبيبة" الركن الأساسي في بناء الأوطان من هنا يجب التركيز دائماً عليها لبناء ثقافة السلام والحوار والتعايش... وتحت هذه الشعارات إجتمع أكثر من ألف وستمئة شاب وشابة من مختلف أنحاء العالم في لبنان في اللقاء المسكوني العالمي للشبية 2019 الذي ينظم بالتعاون بين جمعية Taize الفرنسيّة ومجلس كنائس الشرق الأوسط.

الانفتاح على الاخر اساسي

"أتينا من كل أنحاء العالم وأوروبا لنسمع عن وضع اللبنانيين وأن المسيحيين في هذا البلد يتجذرون في أرضهم وأن الحوار بين المسيحي والمسلم مستمر". هذا ما يؤكده frère Alois الفرنسي المسؤول في جميعة Taize، مضيفاً: "جئنا لنسمع عن الصعوبات التي يواجهها هذا البلد الصغير الذي يحتضن الكثير من اللاجئين والنازحين"، لافتا عبر "النشرة" الى أننا "نريد أن نقول "للشبيبة" في لبنان ان بلدكم رائع رغم كل الصعوبات والتحديات ومستقبلكم فيه، وطبعاً من الصعب أن نقول ذلك كوننا نأتي من الخارج ولكن يجب أن يحصل ذلك، والأهم من هذا كله أننا نريد أن نشجّع وبحضورنا على السلام فقط". بدورها الامينة العامة لمجلس كنائس الشرق الاوسط ثريا بشعلاني رأت أنه "وبالوضع الراهن هناك تحديات يعيشها الشباب في الشرق الاوسط وأهمّها موجة الارهاب التي تعصف بالمنطقة وما يتأتى عنها من صعوبات بالبقاء"، مشيرة الى أن "القادمين من أوروبا لديهم تحديات بالانفتاح على الاخر".

تشير بشعلاني عبر "النشرة" الى أن "هذا اللقاء أتى ليقول أن الانفتاح على الاخر أساسي وما فعلناه اليوم هو جمع "الشبيبة" من أجل الصلاة". تلفت بشعلاني الى أن "جمعية Taize نشأت بعد الحرب العالميّة الثانية لمصالحة الألمان والفرنسيين ولتلك المصالحة كانت الكلمة الفصل"، مشدّدة على أن "الاهم من هذا كلّه أن تظل بيروت وهي تحتضن هذا اللقاء بمكان شهد العديد من الحروب والهدف ان نقول إن للحياة الكلمة الاخيرة وليس للقتل أو الدمار أو الارهاب".

سنة ونصف من التحضير

"اللقاء يرتدي طابعاً خاصاً لأنه يجمع ممثلي كنائس كل لبنان ونحضر له من أكثر من سنة ونصف". هذا ما يلفت اليه منسق اللجنة التنظيمية للقاء المونسنيور توفيق بو هدير، مشيرا الى أن "جمالية هذا اللقاء أننا "نعيش الوحدة والمحبّة والاخوّة ويجمعنا المسيح"، مضيفاً: "عنوان اليوم الاول كان الجذور ويعني ذلك العودة الى جذورنا المسيحيّة، اليوم الثاني الجزع أو النمو واليوم الثالث هو الاغصان والانطلاق نحو الاخر، الاخر المسلم الذي سنعيّد معه عيد البشارة وسيكون هناك احتفال مسيحي اسلامي مشترك".

بدورها أشارت Nagy Emkolketa وهي احدى المشاركات في اللقاء وقادمة من هنغاريا الى أننا "أتينا لنتعرف على هذا البلد وعلى شبيبته والصلاة معها من أجل أن يحل السلام في أرجاء العالم". أما أمجد ديبة وهو القادم من وادي النصارى من سوريا فرأى أن "جمالية هذا اللقاء أنه يساعد على الاختلاط بين مختلف البلدان ونشر السلام والمحبة". في حين أن كاهن رعية القديسة تريزا الطفل يسوع في الاسكندرية فريد مرهج فيشدد على أن "أهمية هذا اللقاء هو لمساعدتهم على ازالة الخوف من الاخر"، معتبرا أن "الحوار يزيل الحواجز ويقرّبنا لأن نتحاور لنعرف كيف يفكّر الشباب".

المسيحي اساسي بالشرق

يعود المونسنيور توفيق بو هدير ليختم كل الكلام بالقول: "المسيحيون مكوّن أساسي في الشرق الذي لسنا فيه أقليّة"، مشددا على أنّ "الحياة الروحيّة هي الاساس في عالم يجنح نحو ثقافة التطرّف وفي داخل ثقافة التطرّف "الشبيبة" يقدّمون أنفسهم على أنهم الروّاد لبناء الجسور وعيش الاخوة وليكونوا صانعي السلام الحقيقيين في عالم مليء بالحروب".

إذاً، اللقاء المسكوني العالمي للشبيبة يحمل جملة أهداف أبرزها ترسيخ السلام والحوار والعيش المشترك.

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.9707 ثانية