امانة مجلس الوزراء ترد على الادعاءات المتعلقة بكنيستين اثريتين في الموصل      خوفا من التغيير الديمغرافي اهالي برطلة المسيحيون يطالبون بضرورة ايقاف العمل في مشروع سكني      لقاء خاص للسيد عماد ججو في برنامج (قضية وحوار) من فضائية العراق التربوية      مسيحيو العراق يبدأون نزوحاً عكسياً في رحلة البحث عن مأوى      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يحتفل بقداس عيد الدنح بحسب التقويم الشرقي عند نهر الأردن      المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تشارك في أمسية: " إحياء التراث السرياني في برطلة "      في افتتاح دورة لتعليم السريانية حبيب افرام: من يتخلى عن لغته معرّض للذوبان!      النظام الإيراني يشن حملة لقمع المسيحيين ويزج بالعشرات في السجون      البطريرك ساكو يحتفل بعيد الرسولين بطرس وبولس في بغداد      غبطة البطريرك يونان يحضر حفل افتتاح الدورة الرابعة من القمّة العربية التنموية الإقتصادية والإجتماعية      الديمقراطي والوطني الكوردستانيين يتفقان على الاسراع في تشكيل الحكومة الجديدة في اقليم كوردستان      دخول البلاد مرحلة تصنيع المحطات الشمسية المصنعة ضمن الشبكة الدولية      رونالدو يطلب دخول المحكمة بسيارته.. في قضية تهربه الضريبي      مليارديرات أستراليا يَجْنون 100 مليون دولار يوميا      الولايات المتحدة تحيي ذكرى “لوثر كينغ” رسميًا وشعبيًا      "الجيش الأميركي" يعترف: إيران هي المنتصر بعد غزو العراق      كوردستان تعلن معالجة مشكلة بطء الانتنرنت وتدعو مواطنيها لتقديم شكوى      علماء يكتشفون "الحلقة المفقودة" بين الإنسان القديم والحديث      بالصور.. "الارتياح" يعتلي وجوه اسود الرافدين تحضيراً لموقعة قطر      البابا فرنسيس: بتحويله الماء إلى خمر حوّل يسوع شريعة موسى إلى إنجيل
| مشاهدات : 606 | مشاركات: 0 | 2019-01-05 10:25:49 |

"السر" وراء انهيار الإمبراطورية الأكادية

 

عشتار تيفي كوم - اخبارك/

بشكل مفاجئ، انهارت الحضارة الأكادية بعد مرور قرن على نشأتها قبل نحو 4300 عام، مما أدى إلى هجرة جماعية وتسبب بصراع في منطقة بلاد ما بين النهرين.

هذه الخلاصة التي تكشفت للعلماء أثناء دراستهم لمكونات الصواعد والنوازل في كهف "قل زرد" القابع في ظل جبل دماوند شمالي إيران.

فقد كشفت التحليلات الكيماوية للصواعد والنوازل في الكهف عن أن سبب انهيار الإمبراطورية الأكادية ناجم عن التغير المناخي، وهو اكتشاف جاء معززا لدراسات سابقة، بالإضافة إلى ما يعتقد أنه ذكره نص ورد في لوح طيني اشتمل على ما عرف باسم "لعنة أكاد".

وكانت الحضارة الأكادية قد تأسست قبل أكثر من 4300 عام ومن أشهر حكامها سرجون الأكادي، الذي قام بتوحيد المدن الممالك في دولة واحدة مستقلة، امتد تأثيرها على طول نهري الفرات ودجلة والمناطق المحيطة بهما من تركيا شمالا إلى شط العرب في العراق جنوبا، بالطبع مرورا بسوريا في الوسط والغرب.

وهذا يعني أنها امتدت من مناطق تعتمد في معيشتها وطبيعتها على الأمطار في الشمال، إلى أخرى تعتمد على الري في الجنوب.

ونظرا لهذا التنوع الطبيعي، فقد كان الاعتماد بشكل كبير على المناطق الخصبة في الشمال، التي كانت تشكل "سلة الغذاء" للإمبراطورية الأكادية.

وبعد نحو 100 عام على وجودها انهارت الإمبراطورية فجأة وأدى ذلك إلى هجرات جماعية واندلاع الصراعات في المنطقة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وجاء في نص "لعنة أكاد" أنه منذ أول مرة تم فيها تشييد وبناء المدن "لم تعد المناطق الزراعية تنتج المحاصيل ولم يعد هناك أسماك أو حبوب، كما أن الغيوم المتكدسة في السماء لم تعد تمطر.."، مشيرة إلى حدوث مجاعة في كل الأنحاء، حتى أن الجثث كانت في كل مكان ولم تجد من يدفنها.

ورغم أن المؤرخين وعلماء الآثار مازالوا يدرسون ويجادلون في أسباب هذا الانهيار للحضارة الأكادية، فإن ما حدث بحسب عالم الآثار في جامعة ييل هارفي ويس، هو أن الجفاف ضرب المنطقة وأثر بصورة كبيرة على شمالي البلاد، حيث الأراضي الزراعية الخصبة والأمطار.

واكتشف ويس وزملاؤه دلائل في شمال سوريا تفيد بأن المنطقة تعرضت للهجر فجأة بحدود 4200 سنة خلت، لافتقار المنطقة للقطع الفخارية التي تعود إلى تلك الفترة من التاريخ، كما أن المنطقة كانت تغطيها الغبار والرمال، مما يعني أنها تعرضت لجفاف استمر سنوات.

ورغم الشكوك باستنتاجات ويس، فإن دراسة للكهف "قل زرد" تكشف ما ذكره ويس وزملاؤه.

فقد اكتشفت الباحثة من جامعة أكسفورد ستاسي كارولين سجلا لنشاط الغبار والرمال في الفترة بين 5200 و3700 سنة مضت.

ورغم المسافة البعيدة بين الكهف وحدود الإمبراطورية الأكادية، فإن آثار الجفاف وجدت في الصواعد والنوازل في ذلك الكهف في فترة انهيار تلك الحضارة.

وما يعزز هذا الاكتشاف أيضا أن نفس المعادن التي توجد في غبار ورمال، عثر عليها في غبار صواعد ونوازل الكهف كنسبة تركز المغنيسيوم، حيث كانت أعلى كثافة في الغبار منها في الأجواء العادية للمنطقة.

وحددت الدراسة حدوث فترتي جفاف بدأت الأولى عام 4510 واستمرت 110 سنوات، والثانية عام 4260، واستمرت 290 سنة.

وفي الفترة الثانية حدث انهيار الحضارة الأكادية، مما عزز فرضية أن التغير المناخي هو سبب انهيار تلك الحضارة.

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.5104 ثانية