بمناسبة عيد نوروز.. بارزاني يؤكد على حماية ثقافة التعايش والتآخي والوئام بين المكونات في كوردستان      كلارا عوديشو: رسالة تهنئة إلى شعب كوردستان كافة بمناسبة حلول عيد نوروز      الولاية 49: ألاباما الأمريكية تعترف رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية      بريطانيا تعيد للعراق حجرا بابليا ثمينا      النائب السابق رائد اسحق والاب يعقوب سعدي يتابعان موضوع تعويض المتضررين في الحمدانية وبرطلة      الدراسة السريانية تشارك في احتفالية اليوم العالمي للمرأة في فضائية العراق التربوية في بغداد      فرع دهوك للاتحاد يزور لجان المناطق التابعة له      بالصور.. قداس في رعية مار جيوارجيوس في بيروت لمناسبة مرور تسع سنوات على رحيل المتروبوليت مار نرساي دي باز      غبطة البطريرك يونان يستقبل نيافة المطران مار أنتيموس جاك يعقوب      بالصور.. إيقاد شعلة نوروز في موقع قصرا الاثري /عنكاوا      إتهام رونالدو بالإغتصاب يغير مخططات يوفنتوس      الامم المتحدة تعد نوروز فرصة لحماية الأرض وتأمل عراقاً بـ"حُلة أقوى"      الذكرى الـ16 لحرب العراق.. بين حزن وفرح بإسقاط صدام حسين إلى نظريات المؤامرة      نيوزيلندا تحظر حيازة البنادق الهجومية بعد مذبحة المسجدين      بيان من مديرية آسايش أربيل: اعتقال عصابة للسرقة والجريمة في مدينة أربيل      رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي يهنئ الشعب الكوردي باعياد نوروز      أستراليا تتوعد تركيا وتنتظر الرد على "التصريحات المتهورة"      "ميركاتو" ريال مدريد.. صحيفة تكشف الأسماء المطلوبة      "بوابة الجحيم".. أشعلها السوفييت قبل 48 عاما ولم تنطفئ أبدا      البابا فرنسيس: علينا أن نتشبّه برحمة الرب
| مشاهدات : 699 | مشاركات: 0 | 2018-12-20 09:33:24 |

البابا: عيش الميلاد هو السماح للعيد بأن “يقلبنا” بجديده

Le Pape salue les jeunes de Draguignan @Vatican Media

 

عشتارتيفي كوم- زينيت/

 

“عيش الميلاد هو السماح للعيد بأن “يقلبنا” بجديده”: هذا ما ذكّر به البابا فرنسيس المؤمنين اليوم خلال المقابلة العامة التي أجراها معهم في قاعة بولس السادس في الفاتيكان، بحسب ما كتبته أنيتا بوردان من القسم الفرنسي في زينيت.

وحذّر الأب الأقدس من “الميلاد الزائف” قائلاً: “قبل ستة أيّام على عيد الميلاد، تُذكّرنا الزينة والأنوار في كلّ مكان بأنّ العيد قريب. لكن أيّ ميلاد يريده الرب؟ وأيّ هدايا؟ وأيّ مفاجآت؟”

وهنا، دعا الحبر الأعظم إلى التأمّل “بأوّل ميلاد” لإيجاد الجواب: “عبر النظر إلى أوّل ميلاد في التاريخ، نكتشف ذوق الله، سواء كان الأمر يتعلّق بمريم أو بيوسف. فالميلاد أحدثَ تغييراً غير متوقّع على حياتهما. إلّا أنّه ليلة الميلاد حدثت أكبر المفاجآت: فالعليّ هو طفل صغير، وكلمة الله هي طفل “عاجز عن الكلام”، استقبله رعيان وليس سلطات الحقبة آنذاك!”

ثمّ دعا البابا سامعيه إلى أن يكونوا مستعدّين لمفاجآت الله التي تأتي في الميلاد: “عيد الميلاد هو الاحتفال بمستحدثات ومستجدّات الله، أو أفضل بعد، إنّه الاحتفال بإله لم يسبق له مثيل، قَلَبَ منطقنا وانتظاراتنا. وعيش الميلاد هو السماح للعيد بأن “يقلبنا” بجديده المذهل”.

وبشكل ملموس، أشار البابا إلى الخيارات التي يجب اتّخاذها: “تفضيل التواضع على التعجرف، والبساطة على الوفرة، والصمت على الضجيج، والصلاة على وقتنا الخاصّ، وتفضيل الله على الذات! للأسف، يمكننا أن نُخطىء بالعيد وأن نفضّل روتين الأرض على جديد السماء… من فضلكم، لا تدعونا نجعل من الميلاد عيداً دُنيويّاً ، ولا تدعونا نضع جانباً ملك العيد: لا تدعونا ننجرّ على طريق التفاهات، لكن فلنكن ساهرين عبر الصلاة”.

وفي ختام تعليمه، دعا البابا المؤمنين إلى النظر إلى يوسف ومريم ويسوع والرعيان قائلاً: “مثل يوسف، فلنُعطِ الصمت مكانة. ومثل مريم، فلنثق بالله ولنقل له “ها أنذا”. ومثل يسوع، فلنجعل من أنفسنا قريبين من الذي هو لوحده، ومن الفقير، لكي نجد مثل الرعيان النور في مغارة بيت لحم الفقيرة”.

 

ديسمبر 19, 2018  البابا فرنسيس, المقابلة العامة

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.2889 ثانية