كلارا عوديشو تلتقي بالدكتور بشير الحداد للتحادث حول استيلاء امانة بغداد على نادي سومر العائلي      احتفالية رعية السريان الارثوذكس بعيد السعانين / عنكاوا      بالصور .. قداس القيامه المجيدة في كنيسه سلطانة السلام / عنكاوا      قام المسيح ... حقا قام      وفد أمريكي يزور بلدة القوش التأريخية      الرعية الكلدانية في الاردن تحتفل بعيد السعانين      مسيرة الشعانين في برطلة      نيجيرفان بارزاني للمسيحيين في عيد القيامة: شكراً لمشاركتكم في بناء كوردستان اكثر أماناً      رسالة الرئيس بارزاني بمناسبة عيد قيامة السيد المسيح      حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يصدر بيانا بمناسبة عيد القيامة المجيد      خمسة أسباب وراء فوز يوفنتوس بالدوري      وكأنهم أرادوا تفجير العاصمة.. العثور على 87 جهاز تفجير بموقف الحافلات الرئيسي بسريلانكا      تلميح أمريكي بإجراءات ضد العراق في حال لم يلتزم بالعقوبات على ايران      نيجيرفان البارزاني: تأخر تشكيل الحكومة أمر طبيعي وحريصون على إعطاء الوقت اللازم للمفاوضات      أهم بنود البيان الختامي لرؤساء برلمانات دول جوار العراق      برشلونة أم ليفربول إلى نهائي أبطال أوروبا؟.. مورينيو يجيب      قتلى وجرحى بتفجيرات استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا      مراسيم الجمعة العظيمة في أبرشية كركوك الكلدانية      بعد تصريحه عن ميسي.. "ماض أسود" يطارد فان دايك أمام برشلونة      بعد أيام من الكارثة.. "معجزة النحل" تتحقق فوق سطح نوتردام
| مشاهدات : 940 | مشاركات: 0 | 2018-12-05 10:19:18 |

كتاب جديد يسرد الخبرة الرعوية في العمل بين اللاجئين العراقيين في تركيا

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

يلخّص الأخ جهاد يوسف، من دير مار موسى الذي أسّسه الأب اليسوعي باولو دالوليو والذي اختطف في عام 2013 في الرقة السورية، بالحديث عن الفترة التي قضاها في تركيا بين مئات الأسر من اللاجئين المسيحيين العراقيين.

ويقول في كتاب نشر مؤخرًا في إيطاليا، تحت عنوان: ’نجوع ونشتاق للقربان المقدس. يوميات بين اللاجئين المسيحيين العراقيين‘: "تزدهر الكنيسة عندما تبذل ذاتها وتجفّ عندما تنغلق. تبقى الكنيسة على قيد الحياة فقط عندما تخرج كما يقول البابا فرنسيس. لقد كانت فترة تنشئة بالنسبة لي أكثر منها رسالة. لقد تلقّيت أكثر ممّا اعطيت".

وقضى جهاد يوسف فترتين في عام 2016 و2017 بين اللاجئين العراقيين، وقدّم لهم المساعدة الروحية والرعوية، فقد عاشت الكنيسة العراقية نزيفًا حادًا، وفرّ العديد من المؤمنين بهدف الوصول إلى أوروبا أو أمريكا الشمالية. ومع ذلك، وجد الكثيرون أنفسهم عالقين في تركيا بانتظار الحصول على تأشيرة دخول، آملين أن يعيدوا بناء حياتهم في بلد جديد.

ويضيف الأخ جهاد يوسف في الكتاب: "شعرت أنني غريب خصوصًا عن اللغة والسياق الاجتماعي والثقافة. انّه مرحّب بنا في سوريا كمسيحيين بينما يعاني المعمّدون في كابادوكيا من جهل الآخرين واحتقارهم أحيانًا. ولا يخجل الناس من إعطاء ما يملكون رغم انّهم فقراء".

واستقبلت عائلات أرثوذكسية وكاثوليكية الأخ جهاد يوسف الذي بات صديقهم قبل ان يرافقهم روحيًا وقد رحبوا به بحرارة. لم يكن يستفسر عمّا إذا كانوا من الكاثوليك أو الأرثوذكس فكان يصلي معهم وهذا سمح له أن يختبر من بين أمور أخرى، وحدة الكنيسة كما لم يحدث من قبل في حياته.

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.6027 ثانية