كلارا عوديشو... بر لمان كوردستان العراق سيعقد اجتماعا في ١٨/٢/٢٠١٩      كنيسة الصليب المقدس على جزيرة “آختامار” الأرمنية في بحيرة “فان” بتركيا، مقصد مهم للسياح المحليين والأجانب      خبير يحذر: تنظيم داعش والجماعات المتطرفة الأخرى يمكن أن تدفع المسيحيين في الشرق الى الانقراض      البطريرك ساكو يشارك في مؤتمر ميونيخ الخامس والخمسين للأمن/ المانيا      غبطة البطريرك يونان يقيم قداساً وجنّازاً لبطاركة الكرسي السرياني الأنطاكي الراقدين      البابا فرنسيس يعيّن البطريرك ساكو مستشاراً في المجلس البابوي لحوار الأديان      عماد ججو المدير العام للدراسة السريانية يزور مدرسة مار يوسف الاهلية في الحمدانية و يعقد اجتماعا لاعضاء من لجنة تاليف المناهج باللغة السريانية      شكر وتقدير الى قناة عشتار الفضائية      مجلس الشيوخ الفرنسي يعقد مؤتمراً تحت شعار (مساعدة المرأة الأيزيدية والأقليات النازحة في إقليم كوردستان)      هيئة الهلال الأحمر الاماراتية: برامج لمساندة ودعم الأقليات التي تعرضت للاضطهاد والعنف      انتهاء اجتماع الديمقراطي والوطني الكوردستانيين .. هذا ما اتفق عليه الجانبان      مسرور البارزاني يجتمع مع سيرغي لافروف في ميونخ      5 أسماء تحدد مستقبل برشلونة .. واستثناء وحيد      دولتان في العالم لا تباع فيهما "كوكاكولا".. والسبب قديم      وزير الهجرة يشدد على رفض العودة القسرية للعراقيين من بلدان المهجر      بوتين: لا مؤشرات للانسحاب الأميركي من سوريا      البابا فرنسيس: على الجميع تحمل المسؤولية للقضاء على الجوع والفقر كي نتمكن من النظر إلى وجوه المتألمين بلا خجل      صلوات وقداديس الباعوثا لرعية الكلدان في الاردن      ساحل العاج ترحب باجتماع نيجيرفان البارزاني وعادل عبدالمهدي      يوفنتوس يحلم بضم "الجوهرة" الفرنسية
| مشاهدات : 705 | مشاركات: 0 | 2018-11-16 00:40:22 |

العراق..مرشح توافقي للداخلية وعبد المهدي يهدد بالانسحاب

عادل عبد المهدي

 

عشتارتيفي كوم- العربية نت/

 

رغم مرور نحو 6 أسابيع على تشكيل الحكومة العراقية، إلا أن الوزارات الأمنية لا تزال تدار بالوكالة من قبل رئيس الوزراء عادل عبد المهدي نتيجة عدم توافق الكتل السياسية على مرشحين لهذه الوزارات.

وفي هذا الإطار، قال علي السنيد، النائب عن "ائتلاف النصر" الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، الخميس إن الكتل السياسية اتفقت على إيجاد بديل عن فالح الفياض كمرشح لتولي وزارة الداخلية.

وأضاف السنيد أن هناك ضغوطاً تمارس على عبد المهدي من قبل الكتل لتمرير مرشح الداخلية دون الالتزام بالمعايير الذي وضعت لاختيار الوزراء.

وتابع السنيد أن "تحالف الإصلاح والإعمار" و"تحالف البناء" سيقدمان مرشحا توافقيا لحقيبة الداخلية الأسبوع المقبل، مؤكداً أن رئيس الوزراء ينتظر لحسم اسم المرشح التوافقي الذي سيختاره.

هل أخلف عبد المهدي بوعوده؟

من جهة أخرى، كشف النائب علي البديري، الذي يمثل "تيار الحكمة" والذي بات الآن منضويا في "تحالف الإصلاح والإعمار" (الذي يضم "سائرون" و"النصر") الخميس عن سبب "إخفاق" مجلس النواب بالتصويت على الوزارات الثماني المتبقية ضمن كابينة عبد المهدي الوزارية.

وأوضح البديري أن "المحاصصة والمساومات وبيع وشراء الوزارات الشاغرة كانت سبباً في التأخير باكتمال الحكومة".

وأضاف البديري أن "عبد المهدي أخلف وعوده تجاه السلطة التشريعية، بعد أن أصبحت المحاصصة والمحسوبية هي المعيار في اختيار الوزراء"، مبيناً أن "من له علاقة أقوى برئيس الوزراء سيكون الأقرب لأن يصبح وزيراً"، حسب تعبيره.

وتابع البديري: "بعد كل ما تم ذكره، فيمكن القول بأن عبد المهدي أخفق في تنفيذ وعوده للعراقيين، بل إنه ساهم بتعزيز توسع المحاصصة، فالمحاصصة بعد أن كانت بين المكونات العراقية، أصبحت اليوم صراعاً داخلياً بين المكون الواحد"، حسب البديري.

 

الاستقالة والفرصة الأخيرة

إلى ذلك، كشف "تحالف البناء" الخميس عن إرسال عبد المهدي رسالة إلى القوى السياسية مبطنة يهدد فيها بتقديم استقالته، في حال استمرار الصراع على المناصب.

وقال النائب عن التحالف عامر الفايز، في تصريح صحافي، إن "عبد المهدي أوصل رسالة إلى جميع الكتل بأن أمامهم الفرصة الأخيرة لاختيار المرشحين، مشيراً إلى أنه سيقدم استقالته وسوف لن يجازف بتاريخه السياسي أمام حكومة قد تكون فاشلة".

وكانت مصادر إعلامية، أشارت إلى أن عبد المهدي أبلغ رئيس الجمهورية برهم صالح بأنه قد يضطر إلى تقديم استقالته في حال استمرار الصراع بين القوى السياسية على الوزارات المتبقية من كابينته، إضافة إلى مناصب رؤساء الهيئات والمؤسسات.

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.6275 ثانية