وفد من الكنيسة السريانية الارثوذكسية في سهل نينوى يزور مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في أربيل - عنكاوا      الوكالة الاميركية للتنمية الدولية تلتقي بممثلي المؤسسات الاعلامية الخاصة بالاقليات / أربيل -عنكاوا      غبطة البطريرك يونان يستقبل رسميين وكنسيين وجموع من المؤمنين في سوردتاليا - السويد      الحوار… مسار وذكريات من مقابلة للبطريرك ساكو في كتاب مع الصحفية لورانس ديجويو      وفد مركزية مسيحيي المشرق بصحبة السيدة باسكال وردا يزور غبطة الكاردينال لويس ساكو بمقر البطريركية في بغداد      المدير العام للدراسة السريانية يستقبل مدير عام الشؤون الإدارية لمحو الامية في بغداد      بدء أعمال الجمعية العمومية لكاريتاس الدولية بمشاركة وفود من 152 دولة      مؤتمر مسيحي عربي مناهض لتحالف الأقليات قريباً      لليوم الثاني .. كلارا عوديشو رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان كوردستان تجتمع مع ابناء شعبنا المخاترة و الهيئة الاختيارية لقرى زاخو      بحضور قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا، إطلاق حفل اشهار اثني عشر كتاباً لتعلم اللغة الآشورية في سيدني      بيان من الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني بمناسبة ذكرى ثورة كولان الوطنية      مجلس الأمن الدولي يصدر قراره (2470) بخصوص العراق      كوردستان تحظر استيراد الدجاج من 27 دولة      إيران تهدد: أسلحتنا السرية ستغرق السفن الأميركية بالخليج      "فواجع إفرست" لا تنتهي.. ومشاهد مؤلمة عند "سقف العالم"      ميسي يتصدر هدافي أوروبا للعام الثالث على التوالي      البابا فرنسيس يشدد على ضرورة العودة إلى ثقافة الحياة وثقافة الطفل      اعتبارا من اليوم.. موجة "جهنمية" تضرب ست دول بينها العراق      "رئاسة كوردستان" تدخل مرحلة الحسم.. والأنظار تتجه الى البرلمان      قريبا.. جهاز صغير يقرأ مشاعرك وحالتك النفسية
| مشاهدات : 758 | مشاركات: 0 | 2018-11-16 00:40:22 |

العراق..مرشح توافقي للداخلية وعبد المهدي يهدد بالانسحاب

عادل عبد المهدي

 

عشتارتيفي كوم- العربية نت/

 

رغم مرور نحو 6 أسابيع على تشكيل الحكومة العراقية، إلا أن الوزارات الأمنية لا تزال تدار بالوكالة من قبل رئيس الوزراء عادل عبد المهدي نتيجة عدم توافق الكتل السياسية على مرشحين لهذه الوزارات.

وفي هذا الإطار، قال علي السنيد، النائب عن "ائتلاف النصر" الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، الخميس إن الكتل السياسية اتفقت على إيجاد بديل عن فالح الفياض كمرشح لتولي وزارة الداخلية.

وأضاف السنيد أن هناك ضغوطاً تمارس على عبد المهدي من قبل الكتل لتمرير مرشح الداخلية دون الالتزام بالمعايير الذي وضعت لاختيار الوزراء.

وتابع السنيد أن "تحالف الإصلاح والإعمار" و"تحالف البناء" سيقدمان مرشحا توافقيا لحقيبة الداخلية الأسبوع المقبل، مؤكداً أن رئيس الوزراء ينتظر لحسم اسم المرشح التوافقي الذي سيختاره.

هل أخلف عبد المهدي بوعوده؟

من جهة أخرى، كشف النائب علي البديري، الذي يمثل "تيار الحكمة" والذي بات الآن منضويا في "تحالف الإصلاح والإعمار" (الذي يضم "سائرون" و"النصر") الخميس عن سبب "إخفاق" مجلس النواب بالتصويت على الوزارات الثماني المتبقية ضمن كابينة عبد المهدي الوزارية.

وأوضح البديري أن "المحاصصة والمساومات وبيع وشراء الوزارات الشاغرة كانت سبباً في التأخير باكتمال الحكومة".

وأضاف البديري أن "عبد المهدي أخلف وعوده تجاه السلطة التشريعية، بعد أن أصبحت المحاصصة والمحسوبية هي المعيار في اختيار الوزراء"، مبيناً أن "من له علاقة أقوى برئيس الوزراء سيكون الأقرب لأن يصبح وزيراً"، حسب تعبيره.

وتابع البديري: "بعد كل ما تم ذكره، فيمكن القول بأن عبد المهدي أخفق في تنفيذ وعوده للعراقيين، بل إنه ساهم بتعزيز توسع المحاصصة، فالمحاصصة بعد أن كانت بين المكونات العراقية، أصبحت اليوم صراعاً داخلياً بين المكون الواحد"، حسب البديري.

 

الاستقالة والفرصة الأخيرة

إلى ذلك، كشف "تحالف البناء" الخميس عن إرسال عبد المهدي رسالة إلى القوى السياسية مبطنة يهدد فيها بتقديم استقالته، في حال استمرار الصراع على المناصب.

وقال النائب عن التحالف عامر الفايز، في تصريح صحافي، إن "عبد المهدي أوصل رسالة إلى جميع الكتل بأن أمامهم الفرصة الأخيرة لاختيار المرشحين، مشيراً إلى أنه سيقدم استقالته وسوف لن يجازف بتاريخه السياسي أمام حكومة قد تكون فاشلة".

وكانت مصادر إعلامية، أشارت إلى أن عبد المهدي أبلغ رئيس الجمهورية برهم صالح بأنه قد يضطر إلى تقديم استقالته في حال استمرار الصراع بين القوى السياسية على الوزارات المتبقية من كابينته، إضافة إلى مناصب رؤساء الهيئات والمؤسسات.

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 5.1294 ثانية