قداس الاحد الثالث للبشارة على روح المرحومة شقيقة قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا في كنيسة مار يوخنا المعمدان الاشورية      "كنائس الشرق الأوسط": مهتمون بخدمة المسيحيين بمناطق النزاعات      البابا فرنسيس يستقبل رئيس الوزراء الإيطالي في زيارته الأولى إلى الفاتيكان      شاهد.. عائلات مسيحية تعود إلى تللسقف، والاستقرار وتحسن الخدمات "ضامنان" لبقائهم فيها      أفتتاح مدرسة البشارة الاساسية      كنيسة هولندية تقيم قداسا متواصلا منذ 6 أسابيع لحماية عائلة أرمنية من الترحيل      البابا فرنسيس يستقبل الفنانين المشاركين في الحفل الموسيقي بمناسبة عيد الميلاد والذي يدعم مشروعين في أوغندا والعراق      البطاركة الثلاثة يوجهون الشكر الى الكنيسة النمساوية      المجلس الأعلى للكنيسة الكلدانية في ​لبنان​ طالب عون بتوزير أحد أبناء الأقليات: هذا أدنى حقوقها      مجموعة من طلاب مدارس ايبارشية اربيل الكلدانية يلتقون بالبابا فرنسيس      اقليم كوردستان يتعرض لموجة جديدة من الامطار والثلوج      الكويت تعلق على إعدام 50 عراقياً إبان غزو صدام حسين لها      آلاف المهاجرين العالقون بينهم عراقيون على حدود البوسنة وكرواتيا      رغم المخاوف.. الذكاء الاصطناعي سيغير حياة البشر بحلول 2030      يوفنتوس يتغلب على تورينو ويواصل صدارة الدوري الإيطالي      رياضة روحية تقيمها أبرشية كركوك الكلدانية      بارزاني والحلبوسي يتباحثان استكمال الحكومة وانهاء ملف ادارة الدولة بالوكالة      مسرور البارزاني والحلبوسي يبحثان حصة الكورد في الموازنة العامة      نادية مراد تخصص قيمة جائزة نوبل لبناء مستشفى لضحايا الاعتداء الجنسي      وفاة طفلة محتجزة في الولايات المتحدة يذكر بمأساة الأطفال المهاجرين
| مشاهدات : 422 | مشاركات: 0 | 2018-10-08 02:14:40 |

حكمة الأمل خطوة نحو الإصلاح

سلام محمد العامري

 

 

قيل عن اليأس والأمل " أن لرياح اليأس قوة لا يمكن وصفها.. كما أن لجبال الأمل صلابة لا مثيل لها."

فعلت رياح الفساد فعلتها, لترسيخ عملية تم الترويج بكثافة, كان الهدف منها بقاء الفساد, بدأت تلك العملية الدنيئة منذ أعوام, بدأً من التسقيط السياسي للأطراف الأخرى, المشاركة بالعملية السياسية في العراق الجديد, نزولاً للمواطن الذي لم يَحظَ, بأدنى الخدمات عبر أكثر من عقد.

دعمت المرجعية العليا في النجف الأشرف, بأقطابها من العلماء, عملية ترشيح الحكومة الأولى, وقد أبدت توجيهاتها السديدة, للمسؤولين المتصدين للحكم, إلى أن صَرَّحَت بكلماتٍ مؤلمة, قالها خطيب الجمعة" لقد بُحَّ صوتنا" لتتخذ قراراً مُعبراً بشدة, عن عدم الرِضى والإمتعاض, بإغلاق باب استقبال كل مسؤول حكومي, عسى أن ينهض ضميرهم النائم, إلا أن ذلك لم يجدِ نفعا, أمام مغريات المناصب, والجاه الذي لم يكن يعرف أغلبهم.

عام 2018 هو عام الحسم وكلمة الفصل؛ فقد بلغ السيل الزَبى, وبلغت القلوب الحناجر, ليرعب المواطن العراقي الغيور, عروش الفاسدين وينتفض من الجنوب, وبالرغم من المحاولات الخسيسة, لحرف مسارات التظاهر السلمي, إلا أنَّ الوعي الجماهيري, أسقط حسابات الخونة, وأوصل رسالته كاملة, تحت دَعمٍ مرجعي واضح.

نستطيع أن نُمثل محاولات الفاسدين, بعملية صحوة الموت, حيث هرعوا بالتحالف العشوائي, أملاً في البقاء على قمة السُلطة, إلا أن إصراراً مقابلا, مفعماً بالأمل لتصحيح المسار, قد تم الإمساك به, من قبل المُصلحين, لينطلقوا للإصلاح والإعمار, ليوجه صفعة بوجه الفساد.

تحت إرباك المشهد السياسي, منذ انتهاء عملية الانتخابات البرلمانية, وما شابها من شكوك كبيرة, وتصريحات ومشادات واستهزاء, وإصرار على بقاء الفساد, يتم تنصيب السيد عادل عبد المهدي, كرئيس لمجلس الوزراء, ويُكَلَف بتكوين حقيبته الوزارية.

قال أحد الحكماء: يراودني الأمل بأننا نقاتل, لكي نبتكر نظاماً جديداً, لا لنحافظ على نظام, نعرف جميعاً أنه تداعى وانهار.

 

Ssalam599@yahoo.com

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.7180 ثانية