إنفوغرافيك.. أحداث مهدت لإفراغ الموصل من المسيحيين      الكنيسة في العراق تشدد على أهمية بناء علاقات جديدة مع الآخرين      بيان صادر عن أمانة سرّ بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية بخصوص ضرورة تمثيل طائفة السريان الكاثوليك بوزير في الحكومة اللبنانية الجديدة      فريق مشترك من منظمة حمورابي لحقوق الانسان ومنظمة التضامن المسيحي الدولية يوزع منظومات تصفية وتحلية المياه المنزلية على 103 عائلة      اختتام الدورة التطويرية الحادية عشر لمعلمي ومدرسي اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية في بغداد      مشاركة راديو مريم عراق وأقليم كوردستان في مؤتمر راديو ماريا العالمي في أيطاليا      بالصور .... ابرشية اربيل الكلدانية وجمعية الكتاب المقدس والرابطة الكتابية في الشرق الاوسط يقيمون العمل الجماعي بحسب الكتاب المقدس/ كنيسة ام المعونة في عنكاوا      السيد بشير شمعون شعيا النائب الثاني لمجلس عشائر السريان / برطلي يشارك في ورشة عمل تتضمن خطة استراتيجية للسلام في سهل نينوى      بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس      البطريرك ساكو يستقبل السيد مارك كرين مسؤول المساعدات الامريكية للأقليات في العراق      أمن كوردستان يعلن القبض على مجموعة تهرب النفط ضمنها عناصر أمن      مخاوف من انتشار وباء الكوليرا في البصرة      ترامب يهدد باستدعاء الجيش وغلق الحدود مع المكسيك      وسط التوتر.. بوتن يحذر من "آفانغارد" الذي لا يمكن إيقافه      نافذة على سينودس الأساقفة: الترحيب بالمهاجرين هو التزام مسيحي      محمد بن سلمان يفكِّر في شراء مانشستر يونايتد الإنكليزي.. وأسهم النادي تشهد ارتفاعاً كبيراً      البابا يستقبل فضيلة الإمام الأكبر شيخ جامع الأزهر أحمد الطيب      نيجيرفان بارزاني والحلبوسي يبحثان جهود تشكيل الحكومة العراقية الجديدة      رئيس الوزراء العراقي يعلن تشكيل الحكومة الإثنين المقبل      المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان: لن نبقي على الأدوية المزورة في أسواق الإقليم
| مشاهدات : 359 | مشاركات: 0 | 2018-10-04 01:52:48 |

طريق الإصلاح بالإستقلال

سلام محمد العامري

 

قال الفيلسوف والناقد الثقافي السلوفيني سلافوي جيجك" تذكروا ليست المشكلة الفساد أو الطمع، المشكلة هي النظام, الذي يدفعك دفعاً لتكون فاسداً".

يمر العراق بمفترق طرق, فبعد الفشل واِستشراء الفساد, الذي أنهك البلاد وأتعب العِباد, نادى جميع العراقيين, مراجع وساسة ومواطنين, بضرورة التغيير والإصلاح, فكيف يتم ذلك؟

إن من أسباب النجاح بأي عمل, هو النظام الجيد, الذي يجب العمل به, ويعتمد على قوانين رصينة؛ تضمن للمواطن حقوقه, كما تطالبه بالواجبات المحددة, ومحاسبة الفاسدين ومن يفشلون, بما أنيط بهم من مسؤوليات, فمتى ما سُنَّت تلك القوانين سيَصلح النظام.

لا يمكن أن يشعر المواطن بوطنيته, مالم يحصل على حقوقه, ويجد النظام الحقيقي الذي يضمن ذلك, فارتقاء الفاسدين للمناصب التنفيذية, يجعل المواطن يشعر بالإجحاف, فيفقد ذلك النظام الثقة, عدم وجود نظامٍ يعني الفوضى, مما يتسبب بهيجانٍ شعبي, كما حصل في البصرة, وفي محافظات أخرى.

تقع المسؤولية على الشباب, الذي أتيح لهم في هذه المرحلة, ظروف تمكين فريد من نوعه, لم يعهده العراق الحديث, بالرغم من وجود ساسة كبار, لا زالوا متشبثين بالمناصب, مع أنهم يعلمون جيداً, عدم اهليتهم لذلك.

قال الكاتب والاستاذ الجامعي, الإيطالي أنطونيو تابوكي "العالمُ هستيريٌّ في هذه اللّحظة، ويجب على الأجيال الشّابة, البحث عن الأصالة, بغية محاربة هذه الفظاعة وهذا الجنون".

رحلة التغيير والإصلاح, يقودها شباب واعٍ نحو الإعمار, هذا ما ينتظره شعب العراق, فهل سيتمكنون من العمل, وقلب الطاولة نحو عراقٍ حديث, خالٍ من الفساد؟

قال الفيلسوف المصري مصطفى محمود: الاعتراف بالحقيقة, هو الامل في اصلاح المسار.

 

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.3323 ثانية