طلبة كلية مار نرساي الاشورية المسيحية في سيدني يحصدون ثمار تفوقهم للعام الدراسي 2018      القضاء العراقي يعفي الكنائس من أجور الكهرباء والماء ويسترد المبالغ المدفوعة سابقا      للمرة الأولى منذ سنوات.. دمشق تتزين لعيد الميلاد بعيدا عن دوى القذائف      الباحث الدكتور جميل عيسى كريم يحاضر عن التحليل المكاني لمراحل النمو والتمدد الحضري لمدينة اربيل للفترة من )1947 – 2017) في جمعية حدياب للكفاءات      البطريرك ساكو يحتفل بالقداس في كنيسة سلطانة الوردية في الكرادة – بغداد      قداسة البطريرك مار افرام الثاني خلال افتتاحه لبازار الميلاد في دمشق: رسالة محبة وسلام للعالم للتأكيد ان سوريا سيعاد اعمارها بأيدي أبنائها      البابا يدعم الميثاق العالمي للأمم المتحدة حول الهجرة      في بخديدا..عقد لقاء تربوي لمعلمي ومدرسي مادتي اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية      الرسم بالرمل: آخر نشاطات المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية لعام 2018      قداس الاحد الثالث للبشارة على روح المرحومة شقيقة قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا في كنيسة مار يوخنا المعمدان الاشورية      احذر.. خطر "الإيموجي" في تغريداتك وتعليقاتك      برشلونة يثأر من ليفانتي وليفربول يحسم القمة مع يونايتد      الشرطة البريطانية تحذر من هجمات إرهابية خلال موسم عيد الميلاد      البابا فرنسيس: إن الله يقود حياتنا دائما وسط المشاكل والآلام      اقليم كوردستان يتعرض لموجة جديدة من الامطار والثلوج      الكويت تعلق على إعدام 50 عراقياً إبان غزو صدام حسين لها      آلاف المهاجرين العالقون بينهم عراقيون على حدود البوسنة وكرواتيا      رغم المخاوف.. الذكاء الاصطناعي سيغير حياة البشر بحلول 2030      يوفنتوس يتغلب على تورينو ويواصل صدارة الدوري الإيطالي      رياضة روحية تقيمها أبرشية كركوك الكلدانية
| مشاهدات : 411 | مشاركات: 0 | 2018-10-04 01:52:48 |

طريق الإصلاح بالإستقلال

سلام محمد العامري

 

قال الفيلسوف والناقد الثقافي السلوفيني سلافوي جيجك" تذكروا ليست المشكلة الفساد أو الطمع، المشكلة هي النظام, الذي يدفعك دفعاً لتكون فاسداً".

يمر العراق بمفترق طرق, فبعد الفشل واِستشراء الفساد, الذي أنهك البلاد وأتعب العِباد, نادى جميع العراقيين, مراجع وساسة ومواطنين, بضرورة التغيير والإصلاح, فكيف يتم ذلك؟

إن من أسباب النجاح بأي عمل, هو النظام الجيد, الذي يجب العمل به, ويعتمد على قوانين رصينة؛ تضمن للمواطن حقوقه, كما تطالبه بالواجبات المحددة, ومحاسبة الفاسدين ومن يفشلون, بما أنيط بهم من مسؤوليات, فمتى ما سُنَّت تلك القوانين سيَصلح النظام.

لا يمكن أن يشعر المواطن بوطنيته, مالم يحصل على حقوقه, ويجد النظام الحقيقي الذي يضمن ذلك, فارتقاء الفاسدين للمناصب التنفيذية, يجعل المواطن يشعر بالإجحاف, فيفقد ذلك النظام الثقة, عدم وجود نظامٍ يعني الفوضى, مما يتسبب بهيجانٍ شعبي, كما حصل في البصرة, وفي محافظات أخرى.

تقع المسؤولية على الشباب, الذي أتيح لهم في هذه المرحلة, ظروف تمكين فريد من نوعه, لم يعهده العراق الحديث, بالرغم من وجود ساسة كبار, لا زالوا متشبثين بالمناصب, مع أنهم يعلمون جيداً, عدم اهليتهم لذلك.

قال الكاتب والاستاذ الجامعي, الإيطالي أنطونيو تابوكي "العالمُ هستيريٌّ في هذه اللّحظة، ويجب على الأجيال الشّابة, البحث عن الأصالة, بغية محاربة هذه الفظاعة وهذا الجنون".

رحلة التغيير والإصلاح, يقودها شباب واعٍ نحو الإعمار, هذا ما ينتظره شعب العراق, فهل سيتمكنون من العمل, وقلب الطاولة نحو عراقٍ حديث, خالٍ من الفساد؟

قال الفيلسوف المصري مصطفى محمود: الاعتراف بالحقيقة, هو الامل في اصلاح المسار.

 

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.4689 ثانية