المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري يدين ويستنكر الهجوم على موظفي القنصلية التركية في اربيل      كلارا عوديشو: ندين بشدة حادثة اطلاق النار على دبلوماسيين اتراك في اربيل عاصمة اقليم كوردستان      الكاردينال ساكو يعرب عن مخاوفه من وقوع العراق وسط نزاع أمريكي إيراني      سفير أرمينيا في العراق يلتقي رئيس مجلس النواب العراقي      زيارات متنوعة للهيئة الإدارية لمجلس السريان / برطلي      بالصور .. تغطية لقناة عشتار في قرية مايي لتذكار مار قرياقوس      الولايات المتحدة بصدد ترحيل 1400 مسيحي عراقي      القس برانسون يدعو لمزيد من الحرية الدينية في الشرق الأوسط      جمعية بابوية تطلق حملة مساعدات للمسيحيين السوريين      فنان شعبنا الكبير ايوان اغاسي يزور ناحيتي مانكيش والقوش      تفاصيل الحادث الذي أدى الى مصرع دبلوماسي في القنصلية التركية ومواطنين اثنين      دي ليخت رسمياً في يوفنتوس قادماً من أياكس أمستردام      إندلاع حريق في مستودع للأسلحة والذخيرة بأربيل      بعد بابل.. مساعٍ برلمانية لإدراج قلعتي هيت وكركوك في لائحة التراث العالمي      أسايش أربيل تصدر بياناً بشأن الهجوم الذي استهدف موظفين في القنصلية التركية بأربيل      موجة حر شديدة تضرب الولايات المتحدة والملايين في خطر      "صراع العروش" يتصدر ترشيحات إيمي      أمم أفريقيا 2019.. البطولة التي تحولت إلى "مقصلة" للمدربين      إنفوغرافيك .. بلاد ما بين النهرين وصعود الحضارة 1      وفد حكومة إقليم كوردستان برئاسة مسرور البارزاني يزور بغداد ويجتمع مع الرئاسات الثلاث
| مشاهدات : 953 | مشاركات: 0 | 2018-08-17 01:55:13 |

الدولار يغيّر نهج العراق

Globallookpress dpa / Kay Nietfeld

 

عشتارتيفي كوم- RT/

 

"الدولار يغيّر نهج العراق"، عنوان مقال ماريانا بيلينكايا، في "كوميرسانت"، حول اضطرار بغداد إلى الانضمام للعقوبات الأمريكية ضد إيران.

وجاء في المقال: العراق، أول بلد تضرر من عودة العقوبات الأمريكية ضد إيران. بلغ حجم التجارة بين البلدين الجارين في العام الماضي حوالي 13 مليار دولار، ومع ذلك، فبعد إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أن بغداد ستلتزم بالعقوبات الأمريكية سارع البنك المركزي العراقي إلى إبلاغ البنوك التجارية بحظر التعامل بالدولار مع البنوك الإيرانية. لم يكن القرار سهلاً: فالعلاقات مع إيران تلعب دوراً مهماً في اقتصاد العراق. علاوة على ذلك، فإن النفوذ السياسي الإيراني على العراق يجعل من الممكن إغراق البلد المجاور في الفوضى.

وفي الصدد، قال الباحث في مركز دراسات سياسة الطاقة بالجامعة الأوروبية في سان بطرسبورغ، نيقولاي كوجانوف، لـ"كوميرسانت": " يمكن لإيران والعراق استخدام اليورو والعملات الوطنية في التحويل المتبادل، ولكن إنهاء التعامل بالدولار إشارة جدية جدا".

ووفقا له، فإن الأمريكيين تعلموا الدرس من السنوات الماضية وحاولوا منع إيران، قدر الإمكان، من العمل من خلال دول ثالثة. فقال: "العراق كان أحد الثغرات التي من خلال تداولت إيران النفط وتجاوزت القيود المالية".

في الوقت نفسه، وفقا لكوجانوف، "من الممكن الإدلاء بتصريحات، والسماح في الوقت نفسه للإيرانيين بمواصلة التحايل على العقوبات". ووفقاً له، فإن الكثير يعتمد على الأكراد، لأن خط التهريب الأساسي من إيران يمر عبر كردستان العراق. علما بأن رئيس حكومة الإقليم، نيجرفان بارزاني، صرّح قبل يوم من خطاب حيدر العبادي بأن موقف الأكراد بشأن قضية العقوبات ضد إيران سوف يتوافق مع خط بغداد. لكن يجب الأخذ في الاعتبار أن الأكراد مرتبطون بالعالم الخارجي عبر إيران وتركيا، التي تنوي دعم طهران.

فيما قال منسق البرامج في المجلس الروسي للشؤون الدولية، رسلان ماميدوف: "إذا انتهك العراق علانية العقوبات ضد إيران، يمكن لواشنطن اتخاذ إجراءات ضده. يمكن لشركات النفط أن تغادر البلاد (ووضعها من دون ذلك صعب في الجنوب)، والاقتصاد العراقي الضعيف بالفعل سوف يتوقف".

وشدد ماميدوف على أن طهران ليس لديها ما تقدمه لبغداد، إلا تفاقم المشاكل العراقية الداخلية، فالمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة فقط تستطيعان توفير الدعم المالي اللازم للعراق، و" من هنا جاء تردد العبادي بين كونه ضد العقوبات، ويلتزم بها في الوقت نفسه".

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.7010 ثانية