اعلان صادر عن السينودس الكلداني 7-13 اب 2018      شاهد .. وجود أكثر من خمسين دير اثري في النجف      في الموصل- تكريم لشخصيات مسيحية منها الاب ثابت حبيب في مهرجان الشباب      شاهد .. كنيسة اللاتين الأثرية في الموصل تثبت الوجود المسيحي بالمدينة      منظمة شلومو للتوثيق تثمن مواقف الأستاذ سركيس اغاجان في دعمه المستمر لتوثيق ما تعرض له شعبنا من إبادة جماعية      البيان الختامي لسينودس الأساقفة الكلدان 2018      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يستقبل باحث من مركز الدراسة النمساوية      مهرجان استذكار ليوم التهجير القسري للمسيحيين من سهل نينوى في برطلي      وفاة الحقوقي سمير اسطيفو شبلا اثر غرقه في احد المصايف بمحافظة دهوك      البطريرك اسحاق ابراهيم: الان الإرهاب ..يستهدف المسيحيين      المحكمة الاتحادية تؤجل جلسة حسم "دستورية بيع نفط إقليم كوردستان مباشرةً"      لا يكفي ألا أفعل الشر لأكون مسيحيًا صالحًا؛ إذ ينبغي أن أفعل الخير      بعد 45 عامًا.. (مازنجر) أول سوبر روبوت عملاق يعود من جديد      مع "الدواء العجيب".. كل ما شئت ولن تسمن      الدوري الإسباني "مباشرة ومجانا" في 8 دول      الاتصالات تؤكد إصلاح مسار ضوئي بين إقليم كوردستان وبغداد      ملفات سياسية وعسكرية واقتصادية على طاولة اجتماع أردوغان والعبادي اليوم      البيشمركة: لا مفاوضات بشأن العودة لكركوك قبل تشكيل الحكومة      قصة البطل العراقي الذي تمكن من حماية أمن بغداد      ابتكار ملابس تتيح إمكانية التنفس تحت الماء
| مشاهدات : 305 | مشاركات: 0 | 2018-08-10 02:49:32 |

ملاحظات حول العقوبات الإمريكية

عمار جبار الكعبي

 

أمريكا بعد ان تراجعت عن الاستراتيجية العسكرية التي تسببت لها بخسائر مادية وبشرية ومعنوية، انتقلت لتركز اعتمادها على استراتيجية العقوبات الاقتصادية في أضعاف الأنظمة الرافضة لسيطرتها ولسياساتها، وهو ما يحصل مع ايران، ولكن هذه العقوبات لن يُكتب لها النجاح في تحقيق أهدافها لعدة أسباب منها : 

 

١- ان العقوبات تستهدف خلق جو رافض للوضع الاقتصادي والسياسي، مما يدفع الى حركات شعبية واسعة تعبيراً عن التذمر، مما يخلق فرصة للتغيير من الداخل، بدون الحاجة الى تدخلات خارجية، وهذا الامر تم تجربته في العراق وفشل، لان النظام متوازن وقوي، ومؤسساته الأمنية والعسكرية لازالت متماسكة وقوية، وبالتالي فلن يتحقق ذلك، لان الانقلابات تحدث في الأنظمة ذات الأرضيات الهشة، وهو امر غير موجود في ايران . 

٢- العقوبات الاقتصادية بالنتيجة لن تؤثر على النظام بقدر تأثيرها على الشعب، مما سيخلق جو عام رافض للسياسات الامريكية ورافض لتدخلها، ويحمل أمريكا المسؤولية عن كل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية المترتبة عليها، وخصوصاً اذا ما تم العمل على حملات إعلامية حكومية مدروسة وممنهجة في هذا الصدد، مما سيجعل المجتمع يلتف حول حكومته ويُسكت أصوات المعارضة، وبالتالي فالعقوبات تساهم بتدعيم النظام بالنتيجة . 

٣- المجتمع الإيراني مجتمع عقائدي بدرجة كبيرة، وكذلك يعتبر منطلق محور الممانعة الرافض للسيطرة الامريكية على العالم، مما يجعله معد نفسياً وفكرياً لهذا الاختبار، والاعداد النفسي العالي اهم نقطة في الانتصار وعدم كسر الإرادة لأي نظام سياسي . 

٤- الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها النظام الإيراني، في تعامله مع العقوبات التي يفرضها عليه المجتمع الدولي او أمريكا، كونه صاحب تجربة مع العقوبات، مما جعله يتعامل معها بحنكة وحكمة، متجاوزاً إياها من خلال تركيز موارده باتجاهات اكثر أهمية وضرورة من جهة، ومن جهة ثانية تطوير القطاعات الزراعية والصناعات المحلية والسياحة الدينية، مما يخلق فرص اقتصادية اخرى، تعوضه بنسبة معينة عن تصدير النفط وان كان للأخير أهمية اقتصادية لا يزاحمه فيها غيره . 

٥- تشير اغلب التسريبات ان اوبك عاجزة عن سد النقص الذي سيحصل بعد منع ايران من تصدير نفطها، مما سيجعلها ( اوبك ) محرجة كثيراً جراء ذلك، وهذا سيشكل عائقاً كبيراً امام التزام العديد من الدول خصوصاً بعض دول أوربا من الالتزام بعدم استيراد النفط الإيراني لاعتمادها بشكل شبه تام عليه . 

٦- قدرة ايران على تنفيذ تهديداتها، بمنع دول الخليج من تصدير نفطها عن طريق مضيق هرمز، اذا ما تم منع ايران من ذلك، وبالتالي فان سوق النفط العالمية ستمر بازمة حقيقية، اذا ما نفذت ايران تهديدها، لتشابه الأزمة العالمية حينما استخدم العرب سلاح النفط في صراعه مع اسرائيل .

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.4521 ثانية