سالت على أرضها دماء الأبرياء وشهدت على كابوس داعش وها هي اليوم تعلو فيها أصوات الترانيم من جديد بينما سار أبناؤها في زياح ممجدين الله      حبيب افرام رئيس ​الرابطة السريانية: دور المسيحيين في لبنان ليس حصص في السلطة بل منارة ثقافية في الشرق      البابا فرنسيس يعبّر عن قربه من عائلات ضحايا انهيار جسر في مدينة جنوة الإيطالية      66 كنسية ومنشأة قبطية دمرها الإخوان يوم فض رابعة.. الجماعات الإسلامية استهدفت منشآت فى 9 محافظات ونهبت منازل الأقباط.. المنيا المحافظة الأكثر عنفا بـ17 عملية.. وفشل اقتحام 20 كنيسة أخرى بعد حصارهم      نائب لبناني تعليقا على تدني أعداد السوريين المسيحيين بسوريا:هل من أولوية أهم من عودة النازحين؟      بلد عربي يغلق الكنائس ويضيّق على المسيحيين      المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري يتقدم باحر التهاني الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني      بالصور.. قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يقيم قداسا بمناسبة تذكار مريم العذراء في كنيسة مريم العذراء - دهوك      محاضرة ثانية للدكتور روبين بيت شموئيل في طهران: اللغة الأم والأرض الأم      قداس بمناسبة تذكار مريم العذراء في قرية كوماني      احتفال كبير في كنيسة انتقال مريم العذراء في سيدني      حكومة إقليم كوردستان توزع رواتب المتقاعدين قبل حلول عيد الأضحى      البابا تواضروس يعزي شعب الكنيسة في رحيل الأنبا أرسانيوس      علماء يكتشفون أثر قدم عمرها 3000 عام      7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو      موجات الحر مستمرة في العالم لغاية 2022      بنس: الأفضل لتركيا ألا تختبر تصميم ترامب      بيان من الفرع الرابع عشر بمناسبة الذكرى الثانية والسبعين لميلاد الحزب الديمقراطي الكوردستاني      مؤسسة الجالية العراقية الامريكية تقيم مهرجانها الاول للصغار والشباب في ولاية مشيكان الامريكية      أردوغان يطمئن العراق بشأن حصته من المياه
| مشاهدات : 952 | مشاركات: 0 | 2018-07-19 06:52:29 |

المسيحيون ضحايا التطرف الإسلامي والصراع السعودي – الإيراني وسباق التسلح والتدخل الغربي و البترول

 

عشتار تيفي كوم - اليتيا/

في ظل توقف الصراع في بعض أنحاء سوريا وشمال العراق، يعود المسيحيون المضطهَدون إلى بلداتهم التي دُمرت فيها بيوتهم بشكل جزئي أو تام.

أمام هذا الوضع، تطلب جمعية “عون الكنيسة المتألمة” التي وقفت بجانب المهجّرين عندما هربوا ولجأوا إلى المخيمات، أن تُقدَّم لها المساعدات أكثر من أي وقت مضى. فمع انحسار أزمة تنظيم الدولة الإسلامية، تساعد الجمعية المسيحيين العائدين على الاستقرار وترميم منازلهم، الأمر الذي كان يبدو مستحيلاً قبل عامين، على حد قول مارك فروماجي، المدير الفرنسي للجمعية في مقال نشر على موقع تايمز – مالتا.

أثناء زيارة قام بها السيد فروماجي مؤخراً إلى مالطا، ألقى محاضرة تحدث فيها عن الوضع في الشرق الأوسط وتأثيره المدمر على السكان الأصليين المسيحيين.

روى أن المسيحيين يتحولون في بيئة سريعة التبدل إلى ضحايا مباشرين لعدة حركات منها التطرف الإسلامي والصراع السعودي الإيراني من أجل الهيمنة الإقليمية والطمع في طلب النفط والغاز وسباق التسلح والتدخل الغربي والاعتماد على البترول.

المسيحيون العائدون إلى شمال العراق خسروا كل شيء عندما هربوا. ففي أغسطس 2014، خيّرهم تنظيم داعش بين البقاء واعتناق الإسلام أو الذبح، لكنهم فضّلوا خسارة كل شيء ما عدا إيمانهم. بمعنى ما، هم شهداء حتى ولو لم يُقتَلوا، برأي السيد فروماجي.

تحتاج جمعية “عون الكنيسة المتألمة” إلى دعم مالي لمساعدة المسيحيين المهجرين. الحاجة ملحة لأن المسيحيين سيفقدون الأمل ويغادرون المنطقة إذا لم تُقدَّم لهم المساعدات خلال الأشهر القليلة المقبلة.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.0747 ثانية