إنفوغرافيك.. أحداث مهدت لإفراغ الموصل من المسيحيين      الكنيسة في العراق تشدد على أهمية بناء علاقات جديدة مع الآخرين      بيان صادر عن أمانة سرّ بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية بخصوص ضرورة تمثيل طائفة السريان الكاثوليك بوزير في الحكومة اللبنانية الجديدة      فريق مشترك من منظمة حمورابي لحقوق الانسان ومنظمة التضامن المسيحي الدولية يوزع منظومات تصفية وتحلية المياه المنزلية على 103 عائلة      اختتام الدورة التطويرية الحادية عشر لمعلمي ومدرسي اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية في بغداد      مشاركة راديو مريم عراق وأقليم كوردستان في مؤتمر راديو ماريا العالمي في أيطاليا      بالصور .... ابرشية اربيل الكلدانية وجمعية الكتاب المقدس والرابطة الكتابية في الشرق الاوسط يقيمون العمل الجماعي بحسب الكتاب المقدس/ كنيسة ام المعونة في عنكاوا      السيد بشير شمعون شعيا النائب الثاني لمجلس عشائر السريان / برطلي يشارك في ورشة عمل تتضمن خطة استراتيجية للسلام في سهل نينوى      بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس      البطريرك ساكو يستقبل السيد مارك كرين مسؤول المساعدات الامريكية للأقليات في العراق      أمن كوردستان يعلن القبض على مجموعة تهرب النفط ضمنها عناصر أمن      مخاوف من انتشار وباء الكوليرا في البصرة      ترامب يهدد باستدعاء الجيش وغلق الحدود مع المكسيك      وسط التوتر.. بوتن يحذر من "آفانغارد" الذي لا يمكن إيقافه      نافذة على سينودس الأساقفة: الترحيب بالمهاجرين هو التزام مسيحي      محمد بن سلمان يفكِّر في شراء مانشستر يونايتد الإنكليزي.. وأسهم النادي تشهد ارتفاعاً كبيراً      البابا يستقبل فضيلة الإمام الأكبر شيخ جامع الأزهر أحمد الطيب      نيجيرفان بارزاني والحلبوسي يبحثان جهود تشكيل الحكومة العراقية الجديدة      رئيس الوزراء العراقي يعلن تشكيل الحكومة الإثنين المقبل      المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان: لن نبقي على الأدوية المزورة في أسواق الإقليم
| مشاهدات : 917 | مشاركات: 0 | 2018-07-18 01:34:57 |

الكنيسة المارونية في لبنان تحتفي بذخائر مارينا، أول قديسة لبنانية

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

أشار البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي خلال ترأسه القداس الاحتفالي في الصرح البطريركي في الديمان لمناسبة استقبال ذخائر القديسة مارينا، أول قديسة لبنانية، إلى أننا "نستقبلها كعروس وهي تذكرنا بالعريس الحقيقي يسوع المسيح الذي انتظرته في حياتها".

وتحدث الراعي في عظته قائلاً: "إنّ مجيء القديسة مارينا هو لنا ولكلّ لبنان فرحة عرس. كما شاهدتم لحظة وصولها الى المطار مرورًا بكل لبنان وصولاً الى الديمان نستقبلها كعروس لكنها تذكّرنا بالعريس الحقيقي يسوع المسيح الذي انتظرته في حياتها بمصباحها المضاء بنور الإيمان والرجاء والمحبة، وبزيت الصبر والاحتمال والغفران والفداء وسائر الفضائل الروحية والأخلاقية والانسانية".

وتابع: "كلكم تعرفون سيرة حياتها المقدسة وهنا نطرح سؤالين: ماذا تعلّمنا القديسة مارينا بدخولها الدير لتترهّب؟ وماذا تعلمنا باحتمال قصاصٍ على جرمٍ هي بريئة منه؟ دخلت الدير لتترهب مع والدها بعد وفاة أمها، بهدفين: لخدمة والدها المتقدّم في السّن. وهذا ما فعلت. إنّها مثال الاعتناء بالوالدين في شيخوختهما، عملاً بالوصية الرابعة: أكرم أباك وأمّك. ولتكريس ذاتها لله، وعيش كمال الحياة المسيحية، على خطى المسيح، سعيًا إلى المحبة الكاملة. إنّها مثال المكرّسين والمكرّسات في الحياة الرهبانية، بإشعاع فضائلها وصمودها فيها. قبلت التّهمة بأنها أبو الطّفل المولود من زنى، أولاً، لكي تفتدي أباه الحقيقي الذي اعتدى على تلك الصّبيّة. إنّها بذلك تشبّهت بالمسيح الّذي حمل خطايا الجنس البشري، مات على الصّليب فداءً عن كلّ إنسان، وهو لم يرتكب خطيئة. وثانيًا، لكي تغطّي بحبّها للمسيح خطيئة غيرها: "المحبّة تستر جمًا من الخطايا" (1 بط 4: 8)".

وسأل غبطته: ماذا لو أرادت الدّفاع عن نفسها وأباحت بسرّها؟ لا نكشف أمر الشّخص المعتدي، ونال قصاصًا كبيرًا على جرمه. وهذا لم ترد أن يحصل فافتدته هي ببراءتها. ولربّما طُردت مارينا من الدّير، لأنّها امرأة؟ وفي كلتا الحالتين، لاندثرت قصّتها وأصبحت طيّ النّسيان. ولكن لأنّ مارينا تحمّلت الكذب والتّهمة، وحملت صليب الفداء، فقد تقدّست، وطار عرف قداستها إلى العالم كلّه، وارتفعت مثالاً في احتمال التّهمة الباطلة والكذب والظّلم. فتعلّمنا:إنّ الكذب سينكشف عاجلاً أم آجلاً؛ وأنّ الحقيقة لا تموت، بل سرعان ما تظهر وتفضح الكذب والاتّهام والظّلم".

وختم البطريرك الراعي عظته بالقول: "إنّنا إذ ننحني أمام جثمانها الطّاهر نلتمس من الله بشفاعتها، التّشبّه بفضائلها ولاسيّما احتمال التّهمة الكاذبة والظّلم، إكمالاً لعمل الفداء، ولكي تظهر الحقيقة والعدالة، ساعة يشاء الله، من أجل خيرٍ أكبر. ومعها ومع جميع الأبرار في السّماء نرفع نشيد المجد والتّسبيح للآب والابن والرّوح القدس، الآن وإلى الأبد آمين".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1617 ثانية