الوفد الاعلامي لقناة عشتار الفضائية يشارك في حفل افتتاح قناة سوبورو تي في الفضائية / لبنان      ‹مجلس حكماء سهل نينوى› يرفض إقامة «المدن الجديدة» بالقرب من السهل      البطريرك ساكو يدعو الى وقفة صلاة في كنيسة مار بولس عن أرواح ضحايا عبّارة الموصل      الأرمنية كلاديس بيريجيكليان تنتخب أول رئيسة وزراء في ولاية نيوساوث ويلز في أستراليا      في برطلي مهرجان للغة الأم السريانية بمناسبة السنة الدولية للغة الأم      إتحاد النساء الاشوري واتحاد الطلبة والشبيبة الكلدوآشوري ينظمان وقفة حداد على ارواح شهداء (فاجعة الموصل)      "معا إلى الأمام لبناء السلام "      جمعية اتحاد الشباب السرياني احيت عيد الام .. لطّي: الرب اختار الام لتكون ام الدنيا/ لبنان      صلاة في الذكرى الخامسة على انتقال المثلث الرحمات البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول عيواص      غبطة البطريرك يونان يحضر ويشارك في حفل إطلاق وافتتاح قناة تلفزيون "سوبُورُو تي في" التابعة لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس (Suboro TV)      السيول القادمة من إيران تملأ وديان ديالى ومطالبات برفع درجة الإنذار في البصرة      البنتاغون يخصص مليار دولار لبناء الجدار الحدودي مع المكسيك      ريال مدريد يرد على "الصفقة الفلكية" لضم مبابي      بالصور .. ثلوج كثيفة في ناحية حاجي عمران بأربيل      واشنطن تحصّن مقرّاتها الأمنية في العراق خشية استهدافها      تحذيرات من حدوث كارثة جديدة في الموصل      الرجل المعجزة.. "مات" 21 دقيقة وعاد إنسانا آخر      المنتخب الوطني العراقي يخوض مرانه الأخير استعداداً لملاقاة الأردن      البابا يدعو للسلام في نيكاراغوا، ويصلي لضحايا العنف في نيجيريا ومالي      إعصاران يضربان شمالي أستراليا
| مشاهدات : 610 | مشاركات: 0 | 2018-07-16 01:39:24 |

فرنسا تفوز بكأس العالم في ظل غياب الفرق الكبيرة

قيصر السناطي

 

 

في مباراة مثيرة فرنسا تفوز على كرواتيا باربعة اهداف مقابل هدفين وبذلك تحصل فرنسا على كأس العالم لكرة القدم للمرة الثانية، وقد سلمت الجوائز بحضور الرئيس الروسي فلادمير بوتين والرئيس الفرنسي ماكرون ورئيسة كرواتيا، وقد كانت الأمطار الغزيرة على الموعد بعد انتهاء المباراة اثناء تسليم الجوائز وقد عمت الفرحة الجمهور الفرنسي في كل مكان من باريس الى موسكو، ويمكن تسجيل بعض الملاحظات على هذا العرس العالمي في كرة القدم.

1- ان هذه البطولة تميزت باللعب الجماعي الذي نجح في تحقيق النتائج في وصول فرق غير متوقع وصولها الى المباراة النهائية كما هو الحال في الفريق الكرواتي الذي حل في المركز الثاني والفريق البلجيكي الذي احتل المركز الثالث، اما الفريق الفرنسي كان يأتي بالمركز الثاني من حيث توقعات المراقبين بعد البرازيل والمانيا والأرجنتين واسبانيا والبرتغال، غير ان خروج هذه الفرق الكبيرة صاحبة الألقاب في بطولة كاس العالم جعلت من فرنسا صاحبة الحظ الأوفر في الفوز بالبطولة والسبب لكون تلك الفرق اعتمدت على المهارات الفردية لنجوم فرقها فبالرغم من وجود النجوم  فقد خرجت مبكرا من البطولة.

2-ان هذه البطولة كانت رائعة في كل شيء بدأ في حفل الأفتتاح حتى حفل الختام من حيث التنظيم والملاعب والنقل التلفزيوني والتحضيرات الكبيرة اضافة الى التسهيلات الكبيرة التي قدمت الى الجماهير الحاضرة في هذا المونديال اضافة الى الأمان الذي شعر به الحضور خلال هذه البطولة . وهذا النجاح يسجل للجانب الروسي الذي وفر كل مستلزمات النجاح في هذه البطولة.

3-خروج الفرق العربية من البطولة بسرعة كبيرة ولم تجاري الفرق الأوروبية والأمريكية الجنوبية بالرغم من توفر العنصر المادي لذلك يجب على الفرق العربية اعادة النظر في اعداد فرقها لهذا المونديال الكبير،لأن عدم تكامل  جميع عناصر الأعداد الفرق يجعلها بعيدة عن تحقيق نتائج مهمة امام فرق لها باع طويل في هذا المجال.

4- استخدام الأجهزة الألكترونية كان مهما وصائبا في تحديد اخطاء اللاعبين ومنها ضربة الجزاء الأخيرة التي منحت لفرنسا، لأن حكم المباراة قد لا يشاهد ويحدد الأخطاء بسبب السرعة الكبيرة وتجمع اللاعبين في لحظة ما قد تغفل العين المجردة في تحديد الخطأ، ولهذا كانت اخطاء الحكام قليلة في هذا المونديال.

وفي الختام نقول الف مبروك للفريق الفرنسي والكرواتي والبلجيكي والأنكليزي وحظ اوفر لبقية الفرق المشاركة التي امتعت الجماهير الكروية والمتابعين في كافة القارات،وعلى جميع الفرق من الأن التحضير للمونديال القادم في قطر عام  2022 اذا ارادت ان تحقق نتائج افضل في هذه اللعبة الساحرة في المستقبل. 

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.9614 ثانية