احتفالية التناول الاول في خورنة مار يوسف الكلدانية في عنكاوا      انا الراعي الصالح ... تقرير عن الانتهاكات بحقّ رجال الدين المسيحيي في سوريا منذ 25 آذار / مارس2011 وحتى اليوم      الكنائس الشرقية توقع على بيان مشترك بشأن أوضاع المسيحيين في المنطقة      الدراسة السريانية تزور مطرانية السريان الأرثوذكس في بغداد      السيدان لويس مرقوس ايوب ويوحنا يوسف توايا يشاركان في ورشة عن ادوار وطرق عمل لجان السلام المحلية      بطريرك موسكو: المسيحية في بعض بلدان الشرق الأوسط تواجه وضعًا كارثيا      البطريرك ساكو يستقبل السكرتير أول للشؤون السياسية في السفارة السويدية ببغداد      المحكمة الاتحادية العراقية تقر بدستورية تنظيم سجل انتخابي خاص بالكوتا المسيحية      البابا تواضروس في بيروت: تفريغ الشرق الأوسط من المسيحيين خطر على سلام العالم      لبنان: انعقاد المؤتمر الإقليمي "التفاهم بين الأديان والعيش المشترك"      مونديال روسيا: كرواتيا تكتفي بثلاثة أهداف في مرمى الأرجنتين وتتأهل للدور الثاني      كوردستان تتوقع ازدياد عدد النازحين وتدعو لتدخل دولي سريع      ميركل تحدد شرطاً للمشاركة باعادة إعمار العراق      "فضيحة طبية" في بريطانيا أودت بحياة 450 مريضا      صلاة مسكونية في الذكرى السبعين على تأسيس مجلس الكنائس العالمي      بيكهام يتوقع طرفي نهائي مونديال روسيا 2018      العراق: المحكمة الإتحادية العليا تقر بشرعية التعديل الثالث لقانون الإنتخابات      ترامب يوقع أمرا تنفيذيا يمنع فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم      نساء "داعش" يهربن من العراق مقابل 1500 دولار      كندا تعلن "قرارها النهائي" بشأن استخدام الماريغوانا
| مشاهدات : 545 | مشاركات: 0 | 2018-06-13 07:57:40 |

مؤشر السعادة في أستراليا في أدنى مستوياته ومعدل الاكتئاب في أعلى درجاته!

 

عشتارتيفي كوم- أس بي أس عربي 24/

 

لطالما لُقِّبت أستراليا بـ "البلد المحظوظ"، ولطالما حسدها العالم على هذه الصفة وحسد سكانها! لكن يبدو الآن أن هذا اللقب أصبح من الماضي! هل من أسباب حقيقية لهذا التغيُّر أم أن الأستراليين يميلون بطبعهم نحو التذمر والتظلم والتشكي والنق لأقل سبب؟

صحف فيرفاكس نشرت اليوم تحقيقاً حول مؤشر السعادة للربع الثالث من السنة المالية الحالية والذي أعده مصرف NAB.  وقد أظهر هذا المؤشر أن الشعور بالسعادة والرضى على الحياة تراجع إلى أدنى مستوياته منذ أن بدأ هذا المؤشر بالصدور قبل خمسة أعوام، فيما ارتفعت مستويات الاكتئاب والقلق والمخاوف الاجتماعية إلى أعلى درجاتها.

 أما أسباب هذا الواقع، بحسب المؤشر الذي استند إلى استطلاع أجري على ألفيْ أسترالي، فتعود أولاً إلى الأجور المنخفضة التي يتقاضاها الأستراليون، وإلى تراجع قوتها الشرائية، بالإضافة إلى عوامل أخرى منها ضيق الوقت لدى الناس بسبب ضغوط الحياة والمعيشة.

 وسبق أن كشف مؤشر آخر أعدته مؤسسة Lateral Economics لصالح صحف فيرفاكس أن ارتفاع مستوى الاكتئاب في أستراليا يكلف الاقتصاد حوالى 214 مليار دولار في السنة، أي ما يساوي 12% من مجمل المردود الاقتصادي السنوي للبلاد.

 في هذه الأثناء، وجد موقع Scientific Gems، في دراسة له، أن أكثر ما يصيب النساء الأستراليات بالاكتئاب هي الضغوط  المالية والصحة السيئة، في حين أن البطالة هي أكثر ما يسرق السعادة من الرجال.

 من جهته، حدد موقع Australian Unity أسس الحياة الهانئة وفقاً لما وصفه بـ "المثلث الذهبي للسعادة"، وهو يقوم على ثلاث ركائز: العلاقات الحميمة، القدرة المالية ووجود معنى للحياة.

 أما في مؤشرنا الخاص، فهناك سلم من عشر درجات للسعادة، تكفي ثلاثٌ منها لتجعلكم سعداء:

عائلة جميلة

زوج صالح/زوجة صالحة

صداقات

صحة

مال

سفر

تسوّق

عمل دائم

استقرار أمني وسياسي

سلام داخلي

 ما هي الدرجات الثلاث التي تختارونها من هذا السلم والتي تعتقدون بأنها كافية لتجعلكم سعداء؟

 وإذا لم تعجبكم أيٌّ من هذه الخيارات، ما هي وصفتكم للسعادة؟

 لنطلع على رأي الخبراء بالسعادة من خلال لقاء مع أخصائية الصحة النفسية هاديا بعاصيري.








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1794 ثانية