البطريرك ساكو يغادر بغداد متجها الى روما لحضور مراسيم تنصيب الكرادلة الجدد يوم الخميس القادم      أخوية أصدقاء يسوع تقيم أمسية صلاة لذوي الاحتياجات الخاصة في تورونتو      غبطة البطريرك يونان يستقبل سفير لبنان الجديد لدى الفاتيكان      إتحاد النساء الآشوري وبالتعاون مع جمعية معا لحماية الانسان والبيئة يقيم محاضرة حول تربية الاطفال      ’توطيد العلاقة بين الكنائس‘ محور لقاء البطريرك الراعي والبابا تواضروس      البطريرك الكردينال ساكو يحتفل بقداس الاحد في بازيليك مار بطرس بروما      المكتب السياسي للمجلس الشعبي يعقد اجتماعه الاعتيادي في اربيل      خلال استقباله بطاركة الكنائس الشرقية الأرثوذكسية الرئيس اللبناني: تاريخ مسيحيي المشرق عيش دائم في الخطر ونحن ما زلنا مستمرين      بالفيديو: “كنا هنا” رسالة للمسيحيين مفادها ان موصل هي ارضكم      خطاب البابا إلى المشاركين في الجمعية العامة لهيئة "رواكو" المعنية بمساعدة الكنائس الشرقية      ترامب يدعو لترحيل المهاجرين غير الشرعيين دون إجراءات قضائية      اجتماع كوردي امريكي يؤيد سحق آخر تحركات داعش بتنسيق ثلاثي      اللجنة العليا للانتخابات في تركيا تعلن فوز أردوغان بالرئاسة من الجولة الأولى      لهذا السبب ابتسموا في جوزات السفر      علماء: القاعدة الصخرية ترتفع بوتيرة سريعة في القطب الجنوبي      هذه المنتخبات تلقت خسارة ثقيلة في مونديال روسيا      البابا فرنسيس: لنتعلّم أن نثق ونصمت إزاء سرِّ الله ونتأمّل عمله بتواضع وصمت      العبادي والصدر يُعلنان تحالفًا بين كتلتيهما السياسيتين وغموض بشأن دور العامري      داعش يهدد بقطع رؤوس 6 رهائن ما لم تطلق بغداد سراح جميع "المعتقلات السنيات"      بعد خطأ وهدف.. منقذ ألمانيا يرد بقوة
| مشاهدات : 475 | مشاركات: 0 | 2018-06-08 03:39:49 |

لماذا لا يتقبل داعش كأس العالم؟

 

عشتارتيفي كوم- أخبار الآن/

 

مع الأسبوع المتبقي على انطلاق نهائيات كأس العالم، يخسر داعش معركة قلوب وعقول عشاق كرة القدم. تهديدات التنظيم الارهابي لكأس العالم والتعليقات الغاضبة على كرة القدم، أثارت مسألة لماذا يخشى داعش من كرة القدم؟ إليكم تحليلنا:
 
مثل العديد من التنظيمات الإرهابية الأيديولوجية الأخرى، لا يمكن لداعش تحمّل كرة القدم.

محاولات داعش استخدام الدين لتبرير تهديداته لكرة القدم و اللاعبين والملاعب والمتفرجين سوف تساعد في فضح طبيعة التنظيم الحقيقية.

الأحداث في سوريا والعراق أثبتت أن داعش يستخدم الحجج الدينية كذرائع ملائمة لخطته السياسية الدموية التي تهدف للموت والدمار.

الدين هو شيء لا يمكن مناقشته مع داعش أو مؤيديه؛ فهم غير مؤهلين بتاتاً لذلك.

الدين هو مجال العلماء الشرعيين ومئات الملايين من المسلمين المعتدلين والمسالمين الذين لا يسعون للسعادة في الحياة الآخرة فقط، بل يبحثون عنها في الدنيا أيضاً.

وبالتالي، فإن معارضة داعش لأمور مثل سجود محمد صلاح الاحتفالي بعد تسجيل هدف يجب أن يُنظر إليها على أنها ليست مسألة دينية بل هي تشويه سياسي من قبل تنظيم إرهابي دموي، فداعش لا يهتم بالدين.








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9873 ثانية