بالصور.. قداس احتفالي لطائفة الارمن الارثوذكس يترأسه سيادة المطران الدكتور افاك اسادوريان في كنيسة كريكور المنور/ بغداد      رئيس الديوان يلتقي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية      غبطة المطران مار ميلس زيا، يستقبل ممثلي جمعية السلام والعتبة العباسية في سيدني      المسيحية الاخيرة: ماض أليم ومستقبل مجهول ... وثائقي يرصد مصير مسيحيي تركيا والعراق      البطريرك ساكو يزور مدينة تورينو الايطالية      مسرور بارزاني يشدد على ضرورة تهيئة الأمن لضمان عودة النازحين      المديرية العامة للدراسة السريانية تجهز مدراس كركوك بمناهج اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية      كلارا عوديشو النائب عن قائمة المجلس الشعبي في برلمان كوردستان: قرار رسمي بعدم جواز بيع اراضي المسيحيين لغيرهم في دهوك      لاجئ مسيحي عراقي: "لقد نجونا من الموت بمعجزة ... في المرة القادمة لن ننجو"      غبطة البطريرك يونان يستقبل وفداً من تجمُّع المؤسّسات الخيرية الكاثوليكية للكنائس الشرقية في زيارته إلى مدرسة ملائكة السلام للنازحين العراقيين من أبناء الكنيسة السريانية الكاثوليكية، بيروت      كاليفورنيا تواصل محاولاتها لاحتواء أشدّ الحرائق في تاريخها      حكومة اقليم كوردستان تعول على دور رجال الدين في مواجهة التطرف      يان كوبيش يحث مجلس الأمن على "عدم خذلان" العراق      عسكريون أمريكيون يبدون استيائهم من اعلان البيت الأبيض هزيمة داعش بالعراق: الخطر يزداد !      اكتشاف بيولوجي "غير مسبوق".. في عمق بحر ايرلندا (فيديو)      ليفربول يجهز عرضاً ضخماً لضم لاعب برشلونة      نشاط اليوم الثالث من مهرجان مار عوديشو الثالث بغداد      جلسات البرلمان الأخيرة تخلو من فقرة التصويت على استكمال الكابينة الوزارية      امطار وثلوج نهاية الاسبوع الجاري في اقليم كوردستان      ميسي: التنافس في الليغا الآن أشد من أي وقت مضى
| مشاهدات : 535 | مشاركات: 0 | 2018-06-02 10:00:38 |

العبادي إستراتيجية رد الدين

هادي جلو مرعي

 

إستقبال الأبطال المضحين من جرحى المعارك ضد تنظيم داعش واسر الشهداء وتكريمهم عمل رائع وكبير.ومن يومين شاهدت جنودا أمريكيين يضعون الزهور على قبور زملائهم في المقبرة الوطنية بواشنطن من الذين قتلوا خلال المهمات القتالية في الخارج.مثل ذلك يحدث في مصر التي يروج إعلامها لتضحيات الجنود ورجال الشرطة في سيناء وغيرها ويقوم الرؤساء والزعماء بتقدير تلك التضحيات.

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إستقبل عددا من أسر الشهداء وعددا من الجرحى لتكريمهم وهذا يمثل واجبا وطريقة مهمة للإدارة وتكريسا لمبدا عام يتعلق بسياسة الدولة وثقافة الأمة في تكريم المضحين من اجلها فالمقاتل حين يفقد حياته لايكون بمعزل عن أسرته التي تتأثر حتما بتلك التضحية وربما أصيبت بخيبة أمل، أو فقدت المعيل والقدرة على العيش بكرامة، ولذلك لابد من تقديم الدعم لأسر الشهداء والجرحى والمفقودين، وتمكينهم من أن يكونوا طبيعيين في المجتمع، وقادرين على مواجهة مصاعب الحياة، وتاهيل تلك الاسر معنويا وماديا.

ومثلما إن هناك إستراتيجية توضع لتقديم الخدمات العامة في قطاعات الكهرباء والماء والطرق والجسور والإتصالات والمدارس والجامعات والمستشفيات وسواها من قطاعات تتصل بحياة الناس، وهي تمثل تكريما للشعب على صبره وتضحياته. فهناك ضرورة لوضع إستراتيجية لرد الدين لأسر الشهداء والجرحى والمعاقين والمفقودين، ومن تعرضوا الى مشاكل وتحديات ومصاعب مالية ومعيشية في حياتهم اليومية.

شهر رمضان المبارك يمثل فرصة رائعة للتواصل مع الأسر الفقيرة والمرضى، وخاصة التي فقدت أبنائها في المعارك ضد الإرهاب وهذا مانحتاجه بالفعل لكي يشعر المضحي إنه لم يسلك الطريق الخطأ، وأن هناك من يتكفل بأهله، ويرعاهم، ويحميهم. بصراحة سرني رد أحد الأخوة عندما سالته عن بعض اليتامى في المنطقة التي أعيش، وقال: كلهم بخير وياريت كنت يتيما. فاليتيم عندنا مدلل.. قلت يارب.

 

هادي جلو مرعي

رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية

009647702593694

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.5512 ثانية